في بيتنا نيزك

Discussion dans 'Scooooop' créé par RedEye, 14 Avril 2013.

  1. RedEye

    RedEye - أبو عبدالرحمن - Membre du personnel

    J'aime reçus:
    4153
    Points:
    113
    [​IMG]




    لا تستطيع أن تقول هذه العبارة إلا عائلة أسينسيو التي تعيش في بلدة ريتويرتا دل بوياكي بمقاطعة ثيوداد ريال وسط إسبانيا، والتي احتفظت بنيزك في بيتها لمدة تجاوزت ثلاثين عاما دون أن تعلم بأهمية هذا الجسم الكوني الموجود بحوزتها.

    وبدأت القصة عام 1980 عندما عثر فاوستينو أسينسيو على جسم معدني ثقيل قرب محمية كابانييروس الطبيعية بينما كان يساعد والده في رعي قطيع الماشية الذي تملكه الأسرة، واعتقد بأن ما يراه هو من مخلفات الحرب الأهلية الإسبانية. وحمل فاوستينو هذا الجسم المعدني المتوسط الأبعاد (45×31×20 سم) والبالغ وزنه 100 كلغ إلى المنزل.

    وذات يوم شاهد فاوستينو في التلفاز خبرا عن شهاب مرّ فوق كتالونيا وفالنسيا، تلاه برنامج وثائقي عن النيازك وقيمتها، وأثارت المعلومات الواردة بالبرنامج شكوكه حول طبيعة هذا الجسم المعدني الذي كانت العائلة تستخدمه في صنع قديد أفخاذ الخنازير، فبعد وضع الملح على اللحم كانوا يضعون النيزك فوقه نظرا لثقل وزنه، ليسرع من عملية تجفيف اللحم.

    نيزك حديدي
    وأخبر فاوستينو أخته ماريسول بشكوكه، فأخبرت بدورها العالم الجيولوجي خوان كارلوس غوتييريث ماركو الذي كان يدير فريق دراسات جيولوجية في محمية كابانييروس القريبة، فاهتم بالأمر واتصل بزميله الباحث بالمعهد الإسباني للعلوم الجيولوجية والتعدين بمدريد رافائيل لوثانو فرنانديث الذي بادر بالسفر معه إلى البلدة المذكورة، ليكتشفا بعد الفحوص الأولية مباشرة أنه بالتأكيد نيزك حديدي، حسبما روى لوثانو فرنانديث في لقاء خاص للجزيرة نت.

    وقال لوثانو فرنانديث إن أهمية هذا الاكتشاف تعود إلى أنه أحد الأجسام الحديدية القليلة جدا والقادمة من خارج كوكب الأرض، وهو الرابع من نوعه بين تلك التي عُثِرَ عليها في إسبانيا، والرابع والثمانين على المستوى العالمي. وأضاف أنه من النادر عموما سقوط النيازك الحديدية على الأرض، مقارنة بنسبة سقوط النيازك الصخرية، ومن هنا تبرز أهمية هذا الاكتشاف.
    وأوضح العالم الجيولوجي أن هذا النيزك المعدني يحتوي على عناصر كيميائية تتكون في غالبيتها من الحديد والنيكل والكربون والكبريت، وهي عناصر موجودة على كوكب الأرض، ولكنها مندمجة فيما بينها بصورة مختلفة، وأن المعادن التي تتكون نتيجة لهذا الاندماج ليست من النوع المعتاد مشاهدته على سطح كوكب الأرض، من قبيل الترويليت أو فوسفورات الحديد والنيكل.

    وقال إن هذا لا يعني أن تلك المعادن غير موجودة على كوكب الأرض، وإنه من المحتمل وجودها في طبقات عميقة للغاية قرب النواة، ولكنها صعبة المنال كما لو كانت في الفضاء الخارجي لأنه لا يمكن الوصول إلى تلك الأعماق، وهذا يبين أهمية دراسة مكونات هذا النيزك.

    وأشار لوثانو إلى أنه من المحتمل أن يكون هذا النيزك قد جاء من حزام النيازك الذي يدور حول الشمس في مدار يقع بين كوكبي المريخ والمشتري، إذ يؤدي تصادم هذه الأجسام السابحة في مدارها إلى إخراجها عن مسارها، وقد يدفع ببعضها أو بالأجزاء الناجمة عن تحطمها نتيجة لهذا التصادم باتجاه كوكب الأرض.

    العمر
    وشرح الجيولوجي الإسباني صعوبة معرفة تاريخ سقوط النيزك على الأرض بدقة، وأوضح أنه كانت هناك طبقة من الكاماسيت على سطح النيزك، تكونت نتيجة للحرارة الشديدة التي تعرض لها عندما اخترق الغلاف الجوي للأرض، وبما أن النيزك من الحديد فإنه سهل التأكسد، فإذا تم العثور على هذه الطبقة فهذا يعني أنه لم يسقط منذ زمن طويل. وتشير الترسبات الأرضية التي تراكمت على النيزك إلى أن عمره حوالي ستمائة ألف سنة، وهذا يعني أنه لم يسقط على الأرض قبل هذا التاريخ، ولكن ربما بعده.

    وأوضح لوثانو أن المعروض بالمتحف الجيولوجي الإسباني منذ نهاية شهر مارس/آذار الماضي هو مجسم يمثل نسخة طبق الأصل من النيزك، بالإضافة إلى ثلاث شرائح منه، وهي القطع التي تم استخدامها لتحليل مكونات النيزك، وقام بصنع النسخة خبير الترميم بالمتحف إليوتريو باييثا، قبل اقتطاع حوالي كيلوغرامين من النيزك للدراسات الجيولوجية والكيميائية بعد موافقة الأسرة التي عثرت على النيزك على ذلك مقابل إطلاق اسم بلدتهم عليه، لأن لكل نيزك اسما في التصنيف العالمي للنيازك.

    واختتم لوثانو موضحا أن الغرض من النسخة معرفة شكل النيزك والحفاظ على صورته الأصلية، لأن القانون يمنح ملكيته لمن يعثر عليه وليس للدولة الحق في مصادرته أو امتلاكه، وبما أن المالك يستطيع التصرف فيه كيف يشاء فيمكنه الاحتفاظ به أو تقطيعه أو بيعه أو منحه لإحدى المؤسسات الحكومية، ولهذا تم صنع النسخة.




    المصدر


     
  2. casawia94

    casawia94 Sousou

    J'aime reçus:
    367
    Points:
    83
    kano kaydiro bih lguedid hhhhhhhh [22h]
     

Partager cette page