قصة مواد مشبوهة حركت أمن البيضاء خوفا من اعتداءات إرهابية

Discussion dans 'Info du bled' créé par RedEye, 25 Mai 2013.

  1. RedEye

    RedEye - أبو عبدالرحمن - Membre du personnel

    J'aime reçus:
    4153
    Points:
    113
    كشف مصدر مطلع، لـ "منارة"، أن المواد التي ضبطت، يوم الخميس (23 ماي 2013)، خلال مداهمة ورشة في درب غلف ومنزل في الحي المحمدي بالدار البيضاء، تبين أنها عالية التركيز،

    مشيرا إلى أن التحرك الأمني الكبير لعناصر الفرقة الوطنية للشرطة القضائية، مرفوقة بعدد من فرق الأمنية، جاء نتيجة التوصل بمعلومات تفيد بأن هذه المواد قد تستعمل في صنع المتفجرات.

    ومن خلال المعلومات التي جمعتها "منارة" تبين أن هذه المواد ضبطت في معمل لتذويب البلاستيك.

    وأوضح المصدر أن استنفار أمني عاشته الدار البيضاء عقب تأكيد معلومات عن استعداد لتنفيذ عمل إرهابي بالدار البيضاء، وهو ما جعل عناصر الأمن تتحرك بقوة خلال مداهمة الورشة، التي قيل أن المواد الموجودة بها قد تستعمل في صنع متفجرات تقليدية.

    ولمس بيضاويون اليقظة الأمنية من خلال تشديد المراقبة، خاصة في الدوائر الأمنية ومراكز الدرك الملكي، إذ يجري إخضاع السيارات لتفتيش دقيق قبل دخولها.

    وحسب ما عاينته "منارة" في مركز للدرك الملكي، فإن عملية التفتيش يقوم بها دركي يرتدي لباس خاص، يوحي على أنه من إحدى فرق المتفجرات.

    وتأتي هذه العملية، التي ما زال يلفها الغموض، في وقت تشير معطيات إلى إيقاف شخصين في كل من سلا وتمارة، يشتبه في وجود ارتباط لهم بجماعة متطرفة.

    وأكد مصدر موثوق أن الأمر يتعلق بعبد العزيز (ح)، وعبد العزيز (ا)، مبرزة أن المعلومات المتوفرة لحد الآن لم توضح بعد مدى ارتباطهما بالمواد المحجوزة بالبيضاء.

    وذكر المصدر أن الأشخاص الذين أوقفوا، أمس، على خلفية حجز المواد المشبوهة، لم يجر بعد تأكيد اتخاذ قرار الاعتقال في حقهم، في انتظار نتائج مختبر الشرطة العلمية والتقنية حول مكونات المواد المحجوزة.

    ويأتي التحرك الأمني بعد أيام من إيقاف مبحوث عنه، يعتبر صيدا ثمينا، ويتعلق الأمر بـ "أبو حمزة المغربي"، الدرع الإعلامي للقاعدة، الذي وضع مخططا لضرب المصالح الأمريكية وأخرى في بعض الدول، للرد على مقتل أسامة بن لادن زعيم القاعدة، كما ضبطت بحوزته خرائط لمواقع حساسة.




    المصدر

     

Partager cette page