قضية مقتل الطالبة المغربية في غرناطة

Discussion dans 'Scooooop' créé par MATAPAYOS, 6 Mars 2008.

  1. MATAPAYOS

    MATAPAYOS Citoyen

    J'aime reçus:
    4
    Points:
    38
    مقتل طالبة مغربية في غرناطة بعد تلقيها 20 طعنة

    [​IMG]
    في الصورة نقل جثة الطالبة المغربية إلى المستشفى




    قتلت البارحة (04-03-2008) بمدينة غرناطة الاسبانية طالبة مغربية تدرس في السنة الرابعة بكلية الصيدلة بنفس المدينة، وتدعى القتيلة التي تبلغ من العمر 23 سنة لمياء دنا وتنحدر من مدينة تازة.

    وتعود وقائع هذه الجريمة إلى قيام اسباني يبلغ من العمر 52 سنة بزيارة إلى الشقة التي تقطن بها الضحية حيث صوب لها 20 طعنة أردتها قتيلة في الحال.

    وحسب تحقيقات الشرطة المحلية فان الجاني كان قد تعرف على الضحية بأحد حانات المدينة حيث تشتغل إحدى صديقاتها التي تسكن بنفس العمارة حيث كانت الضحية تقتسم شقة مع طالبة مغربية وأخرى اسبانية، كما سبق للجاني أن دخل إلى شقة الطالبات الثلاث في فترات سابقة للقيام ببعض الإصلاحات.

    وفيما لم تعرف بعد الدوافع الحقيقية لهده الجريمة، تحقق الشرطة في دوافع محتملة بين حادثة القتل هذه واعتداء جنسي قد تكون الضحية تعرضت له أو حاولت مقاومته، اذ أفاد بلاغ الشرطة أن الجاني سبق وان توبع سنة 1978 بسبب اعتداءات جنسية ارتكبها خارج مدينة غرناطة، هذا في الوقت الذي صرح فيه الجاني للشرطة انه كان مخمورا وفي وضعية عقلية غير سليمة لحظة قتله للطالبة المغربية.

    وحسب مراسلة خاصة من عين المكان لطالب مغربي لفائدة الموقع فقد خلفت وفاة الطالبة المغربية حالة من الحزن الشديد لدى طلبة وطالبات واطر كلية الصيدلة التي كانت تدرس بها الطالبة، كما كانت لحظة قراءة الفاتحة ترحما على روح القتيلة بنفس الكلية لحظة مؤثرة جدا، كما توقف الطلبة والاساتدة وإداريو الكلية أيضا لمدة 5 دقائق لإدانة لهذه الجريمة البشعة، كما ينتظر ان تشهد احدى ساحات المدينة يوم الجمعة المقبل وقفة للترحم على روح الطالبة المغربية والتنديد بكل اشكال العنف والاعتداء حسب نفس المصدر.

    هذا وسيتم نقل رفات الطالبة المغربية الى مسقط رأسها في الساعات القادمة بعد التوصل بتقرير الشرطة وتقرير التشريح الطبي حسب ما افادت به مصادر من القنصلية المغربية.

    source : http://www.irifien.com/modules/news/article.php?storyid=303

     
  2. sofayto

    sofayto Visiteur

    J'aime reçus:
    57
    Points:
    0
    la 7awla wala 9owata illa billah l3adim. ykoun f 3wan walidiha msaken
     
  3. ChA3nOuNa

    ChA3nOuNa Visiteur

    J'aime reçus:
    49
    Points:
    0
    maskina lah yarhamha , mchate dahiya dial dak khanzir , alah yla3nou
     
  4. aminechaoui

    aminechaoui Bannis

    J'aime reçus:
    54
    Points:
    0
    inna lillahi wa 2inna ilayhi raji3oun, lah yar7amha walayenni l2inssan li kayebta3ed 3la Amaken lawssakh welfassad makaydarou 7al :

    وحسب تحقيقات الشرطة المحلية فان الجاني كان قد تعرف على الضحية بإحدى حانات المدينة حيث تشتغل إحدى صديقاتها التي تسكن بنفس العمارة
     
  5. MATAPAYOS

    MATAPAYOS Citoyen

    J'aime reçus:
    4
    Points:
    38
    et wi ... be9at fiya mskina ,4 snin w hiya kat9ra f dik la fac de farmacie ,jabliya lah be7al ila sebe9liya chefthja f granada , be7al walou tekoun 9rat me3ana f carfax , wela chfnaha f chi supermarche ...el bar7 chftha f el akhbar d "cnnplus" beynou chi bnat f la fac de farmacie de granada dayerin un minute de silence

    personellement je craint pas la mort ( koulna machyin) mais mourir dans cette "españa de los cojones" c est pire que la mort elle meme !

    lah ykoun fe 3wan walidiha , wl lah ysberhoum , kaytsbnawha terje3 b dak dipolme te7l chi farmacie 7edahoum ...ina lilahi wa ina ilayhi raji3oun
     
  6. hind

    hind Citoyen

    J'aime reçus:
    20
    Points:
    38
    maskina koura walidiha massaberinch messaken
    llah yerehameha
     
  7. ذات النقاب

    ذات النقاب أختكم في الله

    J'aime reçus:
    102
    Points:
    48
    allah yar7amha ,
     
  8. camelus

    camelus Visiteur

    J'aime reçus:
    0
    Points:
    0
    لا حول و لا قوة الاّ بالله ـ انّ لالله وانّ اليه راجعون




    aji niña nti kounti ka t3erfiha non ?
     
  9. rayaning

    rayaning Accro

    J'aime reçus:
    62
    Points:
    48
    لا حول و لا قوة الاّ بالله ـ انّ لالله وانّ اليه راجعون
     
  10. BOLK

    BOLK Accro Membre du personnel

    J'aime reçus:
    309
    Points:
    83
    source et article remis à jour

    sujet deverrouillé :)
     
  11. MATAPAYOS

    MATAPAYOS Citoyen

    J'aime reçus:
    4
    Points:
    38
    Espagne : Lamia Denna, assassinée pour avoir défendu son honneur

    Madrid, 06/03/08-La jeune étudiante marocaine à la faculté de pharmacie de Grenade (sud de l'Espagne), Mlle Lamia Denna, a été assassinée mardi par un désoeuvré espagnol quand elle a résisté à une tentative de viol, selon les conclusions de la police.

    Manolo R. S. (52 ans) a reconnu, lors de son interrogatoire, avoir assené vingt coups de couteau à la jeune marocaine mais il n'a pas reconnu les motifs de son crime que la police explique par une tentative d'agression sexuelle avortée.

    La police a conclu que Lamia avait confiance en son meurtrier qui avait l'habitude de fréquenter l'appartement de la victime où il effectuait de menus travaux, de temps à autre.

    Lamia et deux autres étudiantes, l'une Marocaine et l'autre espagnole, vivaient en colocation dans un appartement du centre de Grenade et y invitaient de temps à autre Manolo à effectuer de petites réparations en contrepartie de sommes d'argents "peut être pour l'aider ou même par charité", comme l'a affirmé le chef de la police de Grenade, Luis de Haro.

    Mardi en fin de matinée, le meurtrier s'est présenté au domicile de Lamia qui a ouvert la porte. Une fois à l'intérieur, il a essayé de la violer et quand elle a tenté de s'enfuir de l'appartement, il lui a assené un premier coup de couteau près de la porte.

    Le meurtrier a ensuite tiré sur la victime qui a été blessée mais a qui a tout de même résisté jusqu'à une habitation où il lui assené 19 autres coups de couteau.

    Après avoir commis son forfait, il a fait disparaître l'arme du crime et tenté de laver ses vêtements. Mardi soir, il a été arrêté par la police.

    L'assassin, "sans emploi fixe et en situation économique précaire", est connu des services de police pour ses antécédents de violence et d'agressions sexuelles.

    Jeudi, les étudiants, les professeurs et le personnel de la Faculté de Pharmacie où la victime suivait son cursus en 4ème année, ont observé cinq minutes de silence à la mémoire de la défunte.

    Un rassemblement est prévu, vendredi à midi, au Parc du Triomphe (Jardin del Triunfo) en signe de protestation contre ce crime odieux qui ému la communauté universitaire et l'opinion publique à Grenade.

    source
     
  12. milagro

    milagro Visiteur

    J'aime reçus:
    61
    Points:
    0
    لا حول و لا قوة الاّ بالله ـ انّ لالله وانّ اليه راجعون
     
  13. anasamati

    anasamati Accro

    J'aime reçus:
    109
    Points:
    63
    en espagne, les café sont tous des café bars, "al7ana" dans ce cas veut dire café.
    matefhemhach ghalat
    wa ina li lahi wa ina ilayhi raji3oun
     
  14. ringo

    ringo Accro

    J'aime reçus:
    196
    Points:
    63
    la hawla wala kouate ella billah ; jatni tbourisha wana kanra fe hade l,article , deja bnadem il souffre o houwa b3ide 3la la famille dyalou :( lah yesebere walaidiha msakene o yerhme hade lbente meskina. amine
     
  15. taliani

    taliani Accro Membre du personnel

    J'aime reçus:
    104
    Points:
    63
    inna li lah wa inna ilayehi raji3oune meskina b9ate fiya
     
  16. فارس السنة

    فارس السنة لا اله الا الله

    J'aime reçus:
    326
    Points:
    83
    لا حول و لا قوة الاّ بالله انّ لالله وانّ اليه راجعون
     
  17. Pe|i

    Pe|i Green heart ^.^

    J'aime reçus:
    501
    Points:
    113
    allah iram7ha mskina :(
     
  18. MATAPAYOS

    MATAPAYOS Citoyen

    J'aime reçus:
    4
    Points:
    38
    plus de détails.....

    طالبة مغربية بغرناطة ضحية جريمة قتل بشعة

    اهتزت مساء الثلاثاء الماضي مدينة غرناطة بالجنوب الاسباني على وقائع جريمة قتل بشعة ، ذهبت ضحيتها الطالبة المغربية لمياء الدنى ، 23 سنة ، المنحدرة من مدينة تازة والتي كانت تتابع دراستها بالسنة الرابعة في كلية الصيدلة هناك.
    وكانت الضحية تقطن في شقة بأحد الاحياء الهادئة شمال غرناطة ، رفقة طالبة مغربية وأخرى إسبانية وهي التي اكتشفت جثة زميلتها مضرجة بالدماء بعد أن تلقت حوالي عشرين طعنة بالسكين في مختلف أنحاء جسدها ، بعد عودتها مساء الثلاثاء لتشعر بذلك رجال الأمن الذين هرعوا إلى موقع الجريمة لكشف ملابساتها.
    وبعد تحريات دقيقة وإفادة أحد الشهود ، تمكنت الشرطة في الحادية عشر من ليلة الثلاثاء من إلقاء القبض على الشخص الذي حامت حوله الشكوك وذلك في « لا بلاسا دي طوروس» ، غير بعيد عن موقع الجريمة ، في حالة سكر طافح ، ويتعلق الامر بمواطن إسباني يدعى «مانولو» ، 52 سنة ، لا يتوفر على شغل أو سكن قارين ، ومعروف بإدمانه على الكحول ويعتاش من بعض أعمال الصيانة التي يقوم بها في هذا المنزل أو ذاك بصفة غير منتظمة. كما أنه سبق واعتقل سنة 1978 بتهمة الاعتداء الجنسي.
    الجريمة التي خلفت غضبا واستياء شديدين في أوساط الطلاب المغاربة وأساتذة وطلبة الجامعة التي كانت تدرس بها الضحية ، تصدرت عناوين مختلف وسائل الاعلام في إسبانيا ، ودفعت الشرطة الوطنية إلى الاسراع في عمليات البحث والتقصي لكشف دوافعها وملابساتها ومد الصحافة بما توصلت إليه من معلومات.
    وفي هذا الاطار أعلن مسوول رفيع بالشرطة الاسبانية أن «مانولو» اعترف بارتكابه الجريمة البشعة في حق الطالبة المغربية، وأرجع ذلك إلى أنه كان في تلك الأثناء ثملا ولا يعرف السبب الذي دفعه لارتكابها. التحقيق الأولي استبعد منذ البداية فرضية السرقة ليتم التركيز على احتمال تعرض الضحية إلى محاولة اعتداء جنسي قاومتها، فرد عليها الجاني بتوجيه حوالي عشرين طعنة إلى جسدها بواسطة سكين يبلغ طولها حوالي 20 سم.
    وحسب الشهادات التي جمعتها الشرطة، فإن الجاني سبق له أن قام بأعمال صيانة في الشقة التي كانت الضحية تقطن بها ، وأن علاقته بهن لم تتعد هذا المستوى، بالاضافة إلى أنه منذ الانتهاء من الأشغال التي كلف بها في دجنبر الماضي لم يعد لزيارتهن إلى يوم الثلاثاء المشؤوم.
    السيناريو الأول للجريمة ، كما أفصحت عنه الشرطة الاسبانية ، يفيد أن الجاني توجه إلى شقة الضحية بنية الاعتداء الجنسي ، وأنها عندما فتحت الباب حاول الاقتراب منها فصدته ليوجه لها طعنة أولى فحاولت التخلص منه ليتعقبها إلى غرفة النوم وهناك أكمل فصول جريمته البشعة ، ليجر جثتها إلى المطبخ حيث وجدت بكامل ثيابها ليتأكد بأن الجاني لم يتمكن من الاعتداء عليها جنسيا .
    بعد ذلك قام الجاني بغسل آثار الدماء التي علقت به وتخلص من أداة الجريمة ، لكنه لم ينتبه لبقع صغيرة من الدم ظلت عالقة بحذائه ، وأصبحت الآن دليلا حاسما في يد المحققين .
    لم ينتبه «مانولو» إلى أن أحد جيران الضحية شاهده وهو يغادر الشقة ، وقد حاول في البداية التواري عن الانظار حيث توجه إلى بلدة مجاورة لغرناطة ، في الوقت الذي كانت الشرطة قد وضعت إسمه على رأس المشتبهين وشرعت في البحث عنه ، وعندما عاد ليلا إلى الساحة التي كان ينام فيها ألقي عليه القبض ليحول إلى التحقيق.
    وكما هو الشأن في غرناطة، خلفت الجريمة البشعة صدمة كبرى وحزنا شديدا لدى عائلة الضحية وسكان مدينة تازة . وقد علمنا أن والد الضحية ، المحامي أحمد الدني انتقل إلى غرناطة مرفوقا بنقيب هيئة المحامين بالمدينة للوقوف على ملابسات الجريمة واستلام جثمان ابنته ، كما أن المصالح القنصلية المغربية تنتظر قرار السلطات القضائية للإسراع بنقل جثة الضحية لتوارى الثرى في مسقط رأسها.

    source
     
  19. AyAt AllAh

    AyAt AllAh Visiteur

    J'aime reçus:
    72
    Points:
    0
    لاحول ولاقوة الا بالله العلي العظيم allah yarhamha
     
  20. monaliza999

    monaliza999 Visiteur

    J'aime reçus:
    3
    Points:
    0
    llah ir7emha meskina wiseber walidiha
     

Partager cette page