كابتسامة زهر صناعي...

Discussion dans 'Vos poésies' créé par Rida, 18 Décembre 2009.

  1. Rida

    Rida Accro

    J'aime reçus:
    169
    Points:
    63
    [FONT=&quot]ابتسامة باردة... كلافتة لدار رحل سكانها منذ زمن... كصورة فوتوغرافية اتخذت وضعها النهائي... كابتسامة زهر صناعي... تربعت وسطها تقاسيم قائمة الزوايا كما في لوحات بيكاسو... كعين مصباح انقطع عنه التيار... كعين الحقيقة التي لا يبحث عنها احد...

    [FONT=&quot]كنت أحسبها تارة مبتسمة ترنو إلي... و أحسب تجاويفها رفرفت و اختلجت... لكني في الحقيقة أنا المختلج لا هي... اختلجت حواسي لأني أنفت أطرافها الحادة... كأني ابحث عن البتسامة الحظ التي لا يعرف مكان وجودها أحد...

    [FONT=&quot]لم تكن تنظر إلى شيئ معين... أو غير معين... كانت تنظر فقط... دون اهتمام بالألوان و لا بالزخارف المقابلة لها... لم تواجه أي شيئ... لم تنف و لم تثبت... لم تحب و لم تكره... لم تَدُر... لم ترتفع... لم تحتج و لم تؤيد... لم تهرب ولم تقترب... كمنار على شاطئ مهجور.. ترك البحار ليخمن أين الميناء... و ترك السفن لضياع الليل...

    [FONT=&quot]ثم إن الزمان مر و جاء... و تعاقبت على نظرتها الفصول... ربيع و صيف و خريف و شتاء... و صارت صورة تدعوني لأقرأها... و عاد بريدها يزورني بعد أن توقف عن العمل... و يصلني خطابها المكتوب بحبرها السري... فمازلت أستطيع أن أقرأ لغتها... رغم الزمن الذي لا مجال فيه لقارئي فناجين العيون...

    [FONT=&quot]صارت نظرة حية دبت فيها الروح...أرى زواياها القائمة تحدرت إلى تقاويس... أرى الجفون ارتخت كتربة مر بها ندى... أرى الرموش كفرشاة تدنو على وعاء طلاء من صبغ أسود... يضفي على البؤبؤ لونه العميق... و الإطار الأبيض ازداد نقاء... لدرجة الصفاء... كأنه جليد ما عاد قادرا على التماسك...تحته ماء حياة ينتظر أن يستأذنه أي شيئ... منما عن بئر عميقة طفحت... تتردد فيها أصداء مكتومة الأنين...

    [FONT=&quot]العين منفتحة على سعتها كأنها منتظرة ما لا وجود له... أو ما لن يأتي أبدا... و مع ذلك في لا تكف عن الإنتظار... كأنها تتوقع مجيئه في أي لحظة... تترقب... تنصت بإمعان... ولو وجدت سبيلا لأخرست كل أصوات العالم ليكون إنصاتها بهدوء...

    [FONT=&quot]أيتها الصورة الجميلة، إن عيني لا تقبل التفاوض مع تبرجك الذي صرف دعوتي و أطفأ علي النور... فلست أنا دون كيشوت المسكين... و ما أتعس قراء الفناجين...

    [FONT=&quot]لحظة أتيتُ الباب آثرت أنت النافذة... لحظة حضرتُ آثرت أنت الغياب و صرف المدعويين... لحظة استدفأتُ بالنار كنت أنت جامدة و تساقطت في عينيك الثلوج...

    [FONT=&quot]عيني و إن رأيتها مفتوحة على الشمس و الماء و الهواء... فما عادت تهدي صدى شعري لأحد... و جمال روحي أتبتل به في قلبي... حيث تنظر عيني... فحين كففت نظري عنك... صار هو عالمي الوحيد...
    Rida: 16/12/2009
     
    2 personnes aiment ça.
  2. ptit_h

    ptit_h Accro

    J'aime reçus:
    192
    Points:
    63
    lla y3tik chi 7ajja, gole amine
     
  3. Rida

    Rida Accro

    J'aime reçus:
    169
    Points:
    63
    amine [17h]
    wach 7jja wlla 7ajja [22h]

    merci pour le passage.
     
  4. ptit_h

    ptit_h Accro

    J'aime reçus:
    192
    Points:
    63
    b jouj a sa7bi [22h]
     
  5. kechia

    kechia Accro

    J'aime reçus:
    211
    Points:
    63
    que dire de ce style si simple et aisé mais coloré d'une touche de sensation et d'une description qui fusionne parfaitement et délicatement le réel et l'imaginaire...
    j'ai eu l'occasion de te lire d'autres textes publiés dans ton blog....sincérement je te dis chapeau bas akhi Rida^^
     
  6. Rida

    Rida Accro

    J'aime reçus:
    169
    Points:
    63
    merci pour votre lecture ^^
     
  7. Princesse des Sages

    Princesse des Sages Accro

    J'aime reçus:
    219
    Points:
    63
  8. Rida

    Rida Accro

    J'aime reçus:
    169
    Points:
    63
    allah izayen iyamk ^^
     
  9. mejihad

    mejihad ... بوكرش و ودادي على

    J'aime reçus:
    230
    Points:
    63
    Khoya rida mnine kanchouf f WB nass b7alek (wb o bb), kangoul bi2ana lmaghrib balad 3adiiiiiiiiiiiiiiiiim o kan7ess bel fakhr mnine kan9rakom (bon je me casse avant de chialer [03c])

    PS: [20h][20h] l bb et wb amtal PDA ,petit_h (ach alkabiiiiiiiiiiiiir) ,Rida ,abou_imane , ushuaia ....
     
    2 personnes aiment ça.
  10. Rida

    Rida Accro

    J'aime reçus:
    169
    Points:
    63
    je t'adogh frero jihad [03c]
    [​IMG]
     

Partager cette page