مافيا روسية توظف الملايين لتأمين فوز زينيت بگأس الاتحاد الأوروبي

Discussion dans 'Uefa competitions' créé par @@@, 4 Octobre 2008.

  1. @@@

    @@@ Accro

    J'aime reçus:
    252
    Points:
    83
    ذكرت صحيفة «آي بي سي» الإسبانية أن أعضاء من عصابة مافيا روسية تم اعتقالهم في إسبانيا، اعترفوا بأنهم استعملوا عشرات الملايين من العملة الأوروبية، بهدف تأمين فوز زينيت سان بطرسبرج الروسي بلقب مسابقة كأس الاتحاد الأوروبي لكرة القدم. وأفادت الصحيفة أن رأس المافيا الروسية جيناديوس بتروف وشريك له استخدما بين 20 و40 مليون يورو «لشراء» مباراتي الدور نصف النهائي والمباراة النهائية، مستندة في معلوماتها على ما توصلت إليه الشرطة الإسبانية التي اعترضت اتصالات هاتفية بهذا الخصوص. وكان زينيت حقق أكبر مفاجآت البطولة الموسم الماضي بإقصائه في الدور نصف النهائي العملاق الألماني بايرن ميونيخ بعدما فاز عليه في مباراة الإياب بنتيجة كبيرة 4/0 (تعادلا 1/1 ذهابا)، ثم أسقط رينجرز الأسكتلندي 2/0 في المباراة النهائية. وإذا كانت نتيجة النهائي غير مفاجئة بعدما أثبت زينيت نفسه في دور الأربعة على حساب بايرن ميونيخ أحد أقوى الأندية الأوروبية، فإن النتيجة الكبيرة لمباراة الإياب مع الألمان شكلت مفاجأة صاعقة للجميع، وخصوصا أن الفريق البافاري لم يخسر كثيرا بنتائج مماثلة طوال تاريخه الأوروبي وكان المرشح الأبرز للظفر باللقب. وفتحت الشرطة الإسبانية تحقيقا حول هذه العصابة، لكنها لم تصل إلى نتائج تؤكد اتصال أفرادها بلاعبين أو مسؤولين في بايرن ورينجرز. وكان بتروف واحدا من 20 شخصا تم اعتقالهم في يونيو الماضي من قبل الشرطة الإسبانية، وهم ينتمون إلى عصابة تامبوفسكايا -ماليشفسكايا إحدى أكبر شبكات الجريمة في العالم. كما جمدت السلطات حسابات مصرفية مجموعها 12 مليون يورو، وذلك بعد أن استخدمت العصابة إسبانيا (تم اعتقال بتروف في فيلا فخمة في مايوركا) كقاعدة أساسية لزعمائها ولغسيل الأموال التي تحصل عليها من النشاطات غير القانونية في روسيا وغيرها من بلدان الاتحاد السوفياتي سابقا بحسب الشرطة. ومن جهته نأى نادي زينيت سان بطرسبرغ حامل لقب الدوري الروسي الممتاز لكرة القدم بنفسه عن تقارير زعمت حدوث محاولة للتلاعب في نتيجة مباراة الفريق أمام بايرن ميونيخ الألماني قبل نهائي كأس الاتحاد الاوروبي الموسم الماضي.

    الاحدات المغربية

     

Partager cette page