مايكروسوفت تطلق خدمة "Virtual Earth"

Discussion dans 'Support informatique' créé par hananibandou, 22 Novembre 2006.

  1. hananibandou

    hananibandou حنانة بنانة

    J'aime reçus:
    25
    Points:
    0
    الأربعاء 22 نوفمبر 2006
    مايكروسوفت تطلق خدمة "Virtual Earth"
    احتدمت المنافسة بين شركة مايكروسوفت وغوغل بعد أن أعلنت الأولى عن طرحها لخدمة الخرائط المجسمة "Virtual Earth" ثلاثية الأبعاد التي ستحتوي على تفاصيل المدن الأمريكية الكبرى لتتحدى خدمة الخرائط "غوغل إيرث".
    وأكدت مايكروسوفت أنها تستخدم التكنولوجيا الجديدة لتجميع الصور الفوتوغرافية للمدن والتضاريس بدقة هندسية عالية وتحويلها إلى أشكال مجسمة وواقعية بألوان مختلفة.
    من جانبه ذكر بيل غيتس رئيس مجلس إدارة الشركة أن هذه الخدمة تساعد المستخدمين على تصور المعلومات الجغرافية بطرق مفيدة وبسيطة وهى بذلك تنقل البحث عبر الإنترنت إلى مستويات جديدة تماماً.
    وتم توفير نماذج ثلاثية الأبعاد لنحو51 مدينة أمريكية منها سان فرانسيسكو ولوس أنجلوس وسان جوزيه وسياتل ولاس فيغاس ودالاس، وتخطط مايكروسوفت لتغطية العديد من المدن الأخرى تدريجيا.
    وتأتي هذه الخدمة تحدياً لمثيلتها Google Earth التي تعطي المستخدم رؤية القمر الصناعي لكوكب الأرض مع إمكانية تقريب المشاهدة لأي بقعة جغرافية على سطح الأرض.
    وتقدم مايكروسوفت هذه الخدمة فى صفحة "Live Search" على العنوان"http://live.comوتوفر قدرة على مشاهدة المواقع بالأبعاد الثلاثية.
    وكانت غوغل قد أعلنت أنه سيكون بوسع رواد موقعها الاستفادة من مميزات جديدة ستضاف إلى برنامج "Google Earth " حيث تسمح بمشاهدة أفلام فيديو للمواقع السياحية حول العالم.
    وأضافت الشركة أن المميزات الجديدة ستكون متوفرة مجاناً لأجهزة الكومبيوتر العاملة على برامج "Windos" و "Mac" و "Linux"، كما سيمكن شرائها بشكل مستقل.
    يأتي هذا العرض الجديد من جانب غوغل في أعقاب قيام الشركة، قبل نحو 3 أشهر، بتطوير تغطيتها لسطح الأرض، مما أتاح الفرصة أمام ثلث عدد سكان الأرض، للحصول على صور جوية لأماكن سكنهم أو الأحياء التي يعيشون بها.
    وقد قدمت الولايات المتحدة مادة تصويرية لحدائقها العامة البالغ عددها 58 موقعاً، كما قدمت الأمم المتحدة أفلاماً وثائقية حول الأضرار الواقعة على البيئة في 100 موقع حول العالم، من ضمنها غابات الأمازون وأفريقيا.
    جدير بالذكر أن غوغل قد أدخلت عدة تحديثات علي خدمة غوغل إيرث لتضفى مزيداً من التحسينات على الصور المتلقطة عبر القمر الاصطناعي، بالإضافة إلى توفير الخدمة بالعديد من اللغات.
    وعملت غوغل على توفير نسخة من الخدمة تعمل تحت بيئة نظام تشغيل لينكس، وسوف تساعد نسخة لينكس على زيادة انتشار هذه الخدمة حيث وصلت عدد مرات تنزيل البرنامج إلى 100 مليون مرة.
    source:http://www.al-khayma.com/technology/earth19112006.htm






















































    احتدمت المنافسة بين شركة مايكروسوفت وغوغل بعد أن أعلنت الأولى عن طرحها لخدمة الخرائط المجسمة "Virtual Earth" ثلاثية الأبعاد التي ستحتوي على تفاصيل المدن الأمريكية الكبرى لتتحدى خدمة الخرائط "غوغل إيرث".
    وأكدت مايكروسوفت أنها تستخدم التكنولوجيا الجديدة لتجميع الصور الفوتوغرافية للمدن والتضاريس بدقة هندسية عالية وتحويلها إلى أشكال مجسمة وواقعية بألوان مختلفة.
    من جانبه ذكر بيل غيتس رئيس مجلس إدارة الشركة أن هذه الخدمة تساعد المستخدمين على تصور المعلومات الجغرافية بطرق مفيدة وبسيطة وهى بذلك تنقل البحث عبر الإنترنت إلى مستويات جديدة تماماً.
    وتم توفير نماذج ثلاثية الأبعاد لنحو51 مدينة أمريكية منها سان فرانسيسكو ولوس أنجلوس وسان جوزيه وسياتل ولاس فيغاس ودالاس، وتخطط مايكروسوفت لتغطية العديد من المدن الأخرى تدريجيا.
    وتأتي هذه الخدمة تحدياً لمثيلتها Google Earth التي تعطي المستخدم رؤية القمر الصناعي لكوكب الأرض مع إمكانية تقريب المشاهدة لأي بقعة جغرافية على سطح الأرض.
    وتقدم مايكروسوفت هذه الخدمة فى صفحة "Live Search" على العنوان"http://live.comوتوفر قدرة على مشاهدة المواقع بالأبعاد الثلاثية.
    وكانت غوغل قد أعلنت أنه سيكون بوسع رواد موقعها الاستفادة من مميزات جديدة ستضاف إلى برنامج "Google Earth " حيث تسمح بمشاهدة أفلام فيديو للمواقع السياحية حول العالم.
    وأضافت الشركة أن المميزات الجديدة ستكون متوفرة مجاناً لأجهزة الكومبيوتر العاملة على برامج "Windos" و "Mac" و "Linux"، كما سيمكن شرائها بشكل مستقل.
    يأتي هذا العرض الجديد من جانب غوغل في أعقاب قيام الشركة، قبل نحو 3 أشهر، بتطوير تغطيتها لسطح الأرض، مما أتاح الفرصة أمام ثلث عدد سكان الأرض، للحصول على صور جوية لأماكن سكنهم أو الأحياء التي يعيشون بها.
    وقد قدمت الولايات المتحدة مادة تصويرية لحدائقها العامة البالغ عددها 58 موقعاً، كما قدمت الأمم المتحدة أفلاماً وثائقية حول الأضرار الواقعة على البيئة في 100 موقع حول العالم، من ضمنها غابات الأمازون وأفريقيا.
    جدير بالذكر أن غوغل قد أدخلت عدة تحديثات علي خدمة غوغل إيرث لتضفى مزيداً من التحسينات على الصور المتلقطة عبر القمر الاصطناعي، بالإضافة إلى توفير الخدمة بالعديد من اللغات.
    وعملت غوغل على توفير نسخة من الخدمة تعمل تحت بيئة نظام تشغيل لينكس، وسوف تساعد نسخة لينكس على زيادة انتشار هذه الخدمة حيث وصلت عدد مرات تنزيل البرنامج إلى 100 مليون مرة.
     

Partager cette page