ما دامت الجزائر تحذر من العمل بالتأشيرة من &

Discussion dans 'Scooooop' créé par MATAPAYOS, 6 Février 2007.

  1. MATAPAYOS

    MATAPAYOS Citoyen

    J'aime reçus:
    4
    Points:
    38
    السيد شلقم: ما دامت الجزائر تحذر من العمل بالتأشيرة من طرف ليبيا فلتفتح حدودها مع المغرب

    لرباط6-2-2007 انتقد السيد عبد الرحمان شلقم أمين اللجنة الشعبية العامة للاتصال الخارجي والتعاون الدولي الليبي (وزير الخارجية) التحذيرات الصادرة عن وزير الداخلية الجزائري بخصوص دراسة ليبيا فرض التأشيرة على مواطني بلدان المغرب العربي .
    واعتبر السيد شلقم في تصريح هاتفي أدلى به أمس الاثنين لقناة (الجزيرة) بثته ضمن نشرتها المغاربية أنه مادامت الجزائر تحذر من العمل بالتأشيرة من طرف ليبيا فلتفتح حدودها المغلقة مع المغرب.
    وكان وزير الداخلية الجزائري يزيد زرهوني قد حذر من "عواقب وخيمة " في حال فرض ليبيا التأشيرة على مواطني بلدان المغرب العربي لدخول أراضيها.
    وأوضح السيد شلقم أن الإجراءات التي قد تتخذها طرابس لتنظيم دخول أراضيها من طرف مواطني دول المغرب العربي "ليس الهدف منها إغلاق الحدود أو منع دخول أراضيها وانما وضع ضوابط وقواعد تنظم هذه العمليات في احترام تام لكرامة المواطن المغاربي وحماية له من الاستغلال ".
    لكن الوزير الليبي أوضح " أن تونس ستستثنى من الإجراءات التي ستتخذها ليبيا " بشأن التأشيرة " وذلك اعتبارا " لأن أزيد من30 ألف شخص يعبرون الحدود بين البلدين يوميا " مجددا التأكيد على أن بلاده التى " تعد أكثر الدول حرصا على نجاح عمل اتحاد المغرب العربي لا تفكر في
    SOURCE: http://www.map.ma/ar/Accueil/plonearticle.2007-02-05.0217385114

     

Partager cette page