مدن و ملاعب كأس العالم

Discussion dans 'Football' créé par فارس السنة, 7 Juin 2006.

  1. فارس السنة

    فارس السنة لا اله الا الله

    J'aime reçus:
    326
    Points:
    83
    1- مدينة برلين

    يتميز الاستاد الاوليمبي ببرلين بتشبعه بالتاريخ الالماني فقد أسس الاستاد لاستضافة دورة الالعاب الاوليمبية لعام 1936 في وقت كان الحكم النازي الديكتاتوري يحكم قبضته على البلاد.

    وكان قرار إقامة الاوليمبياد في ألمانيا قد اتخذ عام 1931 أي قبل عامين من تولي أدولف هتلر السلطة.

    وأمر هتلر ببناء مجمع رياضي عملاق مع التركيز على الاستاد بطرازه الكلاسيكي ورأى هتلر أن الاوليمبياد ستكون فرصة كبيرة بالنسبة له لتمجيد حكمه. وقد أصبح الموقع الذي يضم المربع الاوليمبي والملاعب التي سارت عليها من قبل مواكب شباب هتلر أثرا تاريخيا محميا الان.

    ولا يمكن التفكير في إقامة المسابقات الرياضية أو الاحداث المبهجة الاخرى في برلين بدون هذا الموقع الموجود أقصى الطرف الغربي للعاصمة الالمانية وهو ملعب فريق هرتا برلين لكرة القدم وسبق لهذا الاستاد أن استضاف العديد من المباريات المحلية والدولية.


    وفي برلين فازت ألمانيا على تشيلي 1/صفر في دور المجموعات بكأس العالم 1974 الذي استضافته البلاد قبل أن تحرز لقبه لاحقا.

    وتكلفت مهمة تحديث الاستاد مع الحفاظ على عمارته التاريخية 242 مليون يورو (382 مليون دولار). حيث خفض مستوى ارتفاع ملعب الاستاد وبني سقفا من الزجاج الليفي فوق أكثر من مئة عامود فولاذي لحماية الاستاد من العوامل الطبيعية.

    ولكن أهم أعمال التجديد أجريت تحت الارض. حيث أنشأت ساحة للسيارات إلى جانب ساحة تدريبية تضم مضمار عدو بطول 120 مترا وحفرة وثب طويل لتمكين اللاعبين الرياضيين من الاحماء قبل صعودهم للمنافسة على مضمار الاستاد الازرق فوقهم.

    ويسع الاستاد 74 ألفا و220 متفرج إلا أن هذه السعة ستخفض إلى أقل من 60 ألفا فقط خلال بطولة كأس العالم 2006 التي يستضيف منها الاستاد الاوليمبي أربع مباريات في دور المجموعات ومباراة واحدة في دور الثمانية.

    أما بالنسبة لمباراة نهائي البطولة التي ستجرى في برلين أيضا في التاسع من تموز/يوليو 2006 فيمكن أن يحضرها 55 ألفا و265 متفرج.

    [​IMG]

    [​IMG]

    [img width=650 height=479]http://img79.imageshack.us/img79/3379/berlin37vm.jpg[/img]

    2- مدينة دورتموند

    في كرة القدم الالمانية يشار إلى استاد "فيستفالين شتاديون" بمدينة شتوتجارت إما بعبارة "أوبرا دوري الدرجة الاولى الالماني" أو "سكالا ميلان" وذلك بفضل الاجواء الفنية الغالبة على هذا الاستاد.

    ولسنوات مديدة ظل "معبد" كرة القدم هذا بدورتموند والذي يطلق عليه الان اسم "سيجنال إندونا بارك" أحد أكثر الاستادات المحبوبة في ألمانيا.

    أنشئ هذا الاستاد من أجل بطولة كأس العالم 1974 بألمانيا. وكان الاستاد الوحيد الذي لا يوجد به مضمار لالعاب القوى نظرا لنقص الاموال. الا أن هذا الامر تحول إلى ميزة خفية. حيث بدأت أعداد الاندية التي تحقد على اقتراب الجماهير لهذا الحد من الملعب تتزايد بشدة.

    وقال هيلموت شوين مدرب منتخب ألمانيا الغربية في ذلك الوقت "لا يتفوق على هذا الاستاد سوى استاديو أزتيكا دي مكسيكو".

    ومع عدم تجاوز سعة الاستاد 54 ألف متفرج فقد كان أصغر الاستادات المضيفة لمباريات كأس العالم 1974 ولكن 90 بالمئة من المدرجات كان يحميها سقف الاستاد. كما أن الاتصال القريب بين الجماهير واللاعبين أثبت إيجابيته بالنسبة للطرفين.

    ونظرا للنجاح الذي كان يحققه نادي المدينة بوروسيا دورتموند فقد كان الاستاد دائما صغيرا على مباريات الفريق الكبرى. لذلك فقد قرر النادي توسيع الاستاد في التسعينات من القرن الماضي ليسع 81 ألفا و264 متفرجين بالنسبة لمباريات الدوري المحلي وأكثر من 65 ألف متفرج في المباريات الدولية.

    ويضم "فيستفالين شتاديون" أكبر مساحة للوقوف في أوروبا تسع 25 ألف متفرج وتحول إلى مقاعد خلال المباريات الدولية.

    ويمكن لاستاد دورتموند الان أن يضم أكبر عدد من الجماهير في ألمانيا ولهذا السبب ستستضيف دورتموند بالاضافة إلى ميونيخ مباراتي الدور قبل النهائي لبطولة كأس العالم 2006 بألمانيا.

    وتبلغ السعة القصوى للاستاد 56 ألفا و982 متفرجا ستخفض إلى 50 ألفا كحد أقصى خلال البطولة العالمية. كما يضم الاستاد 11 مقصورة بإجمالي 162 مقعدا و5300 مقعدا فئة كبار المسئولين.

    وتكلفت أحدث عمليات التجديد بالاستاد التي أجريت في موسم 2002/2003 نحو 40 مليون يورو (47 مليون دولار). أما الاقطاب الصفراء الثمانية التي يصل ارتفاع الواحد منها إلى 26 مترا حول الحافة الخارجية للاستاد فهي جزء رائع من لوحة مدينة دورتموند الواقعة في قلب منطقة الروهر.

    وتستضيف دورتموند أربع مباريات من دور المجموعات ببطولة كأس العالم 2006 بالاضافة إلى مباراة واحدة في دور الستة عشر ومباراة من الدور قبل النهائي.

    [​IMG]

    [​IMG]

    [img width=650 height=477]http://img84.imageshack.us/img84/469/dort33wz.jpg[/img]

    3- فرانكفورت

    "أكبر سقف قابل للطي في العالم" هو اللقب الذي حصل عليه استاد "فالدشتاديون" الحديث بمدينة فرانكفورت الالمانية والذي يعرف رسميا باسم "كومرتسبانك أرينا" ولديه سقف متحرك شفاف رائع يمكن نشره خلال 12 دقيقة فقط.

    وتكلفت عمليات تحديث الاستاد الذي شهد العديد من مباريات كرة القدم المهمة منذ عام 1926 نحو 126 مليون يورو (148 مليون دولار) وانتهى العمل فيها بعد أكثر من ثلاث سنوات في تشرين الاول/أكتوبر 2005.

    ورغم أن سعة الاستاد القصوى تصل إلى 48 ألفا و132 مقعدا إلا أن هذه السعة خفضت بحوالي 5000 مقعد لبطولة كأس العالم 2006 التي تستضيفها ألمانيا.

    كما أنه لن يكون من بين الاستادات الاكثر استضافة لمباريات الحدث العالمي ولن يلعب دورا رئيسيا بالبطولة مثلما كان عام 1974 عندما استضاف مباراة الافتتاح وإحدى مباراتي الدور قبل النهائي لكأس العالم بألمانيا ذلك العام.

    [​IMG]

    [​IMG]

    [img width=650 height=479]http://img84.imageshack.us/img84/8940/frank32oy.jpg[/img]

    4- هامبورغ

    عندما خسر المنتخب الالماني أمام ضيفه الهولندي 1/2 في كأس الامم الاوروبية عام 1988 على استاد مدينة هامبورج وصف أسطورة كرة القدم الالمانية فرانز بيكنباور المدير الفني للمنتخب الالماني آنذاك هذا الاستاد بأنه "ثلاجة".

    وبدا بعد ذلك أن المنتخب الالماني لن يتمتع بمزايا صاحب الارض عندما يلعب في هامبورج.

    ولم تكن هذه المباراة هي الاولى التي يخسرها المنتخب الالماني على ملعب هامبورج. ففي بطولة كأس العالم التي استضافتها ألمانيا عام 1974 وجه منتخب ما كان يعرف بألمانيا الشرقية صدمة كبيرة إلى منتخب ألمانيا الغربية المرشح للفوز باللقب وتغلب عليه 1/صفر في البطولة.

    ولكن هذه الهزيمة كان لها تأثير إيجابي على منتخب ألمانيا الغربية في نفس البطولة حيث تجنب الفريق مواجهة المنتخب البرازيلي حامل اللقب في الدور الثاني من البطولة لينجح في استكمال طريقه إلى المباراة النهائية ويتوج باللقب الغالي للمرة الثانية في تاريخ ألمانيا.

    ورغم ذلك فإن كل ذلك اختفى الان في طي التاريخ وقد تسعى هامبورج إلى محو هذا الماضي وبدء عهد جديد في بطولة كأس العالم 2006 بألمانيا.

    ومع وضع ذلك في الاعتبار حل الاستاد الجديد الحديث والذي جرى التخطيط له قبل حصول ألمانيا على حق تنظيم البطولة محل الاستاد القديم في المدينة.

    وبني الاستاد القديم "فولكس بارك" في عام 1953 محل الانقاض التي خلفتها الحرب العالمية الثانية في غرب مدينة هامبورج وقد بدأ هدمه في عام 1998 .

    وحل مكانه الاستاد الجديد الذي يتخذ شكل "معبد" والذي تكلف بناؤه 97 مليون يورو (114مليون دولار) وقد دار الملعب بمقدار 90 درجة ليسمح بوصول أكبر قدر من آشعة الشمس إلى عشب الملعب كما تتمتع المدرجات الجديدة بحماية كاملة بفضل السقف الذي يغطي الاستاد.

    وتبلغ السعة الاجمالية لاستاد هامبورج 51 ألفا و55 مشجعا بينما يبلغ عدد المقاعد فيه 45 ألفا 442 مقعدا خلال مباريات كأس العالم.

    ويستطيع الاثرياء مشاهدة المباريات من 50 مقصورة خاصة تسع كل منها لعدد من المشجعين يتراوح بين 10 و20 مشجعا.

    ويحتوي الاستاد أيضا على متحف ومطعم وتمثال ضخم من البرونز يزن أربعة أطنان لقدم أسطورة كرة القدم الالمانية وأوفي سيلر الرئيس الشرفي الحالي لنادي هامبورج الذي لعب له سابقا.

    ورفع الاتحاد الاوروبي للعبة (يويفا) فئة استاد "إيه أو إل" في هامبورج إلى استاد خمس نجوم وهي أفضل فئة ممكنة.

    ويستضيف هذا الاستاد أربع من مباريات الدور الاول في كأس العالم 2006 بالاضافة إلى مباراة واحدة في دور الثمانية للبطولة.

    [​IMG]

    [​IMG]

    5- مدينة ميونخ

    عندما يتوجه الزائر إلى قلب مدينة ميونيخ قادما من المطار تظهر مظلة هذا الاستاد الرائع فجأة في الافق.

    ذلك الاستاد البيضاوي البنية الذي استخدمت الجماهير عبارات مثل "القارب المطاطي" أو "قارب النجاة الرائع" وغيرها لوصفه والذي يغطيه 2760 لوحا معيني الشكل مملوءا بالغاز ويضيء - حسب المناسبة - بالالوان الحمراء أو الزرقاء والبيضاء لفريقي المدينة بايرن ميونيخ و1860 شالكه.

    ويمكن القول بأن خليفة الاستاد الاوليمبي بميونيخ هو درة تاج الاثني عشر استادا المضيفين لمباريات كأس العالم 2006 بألمانيا. فقد بلغت تكاليف إنشاءه 280 مليون يورو ليحطم جميع أنواع الارقام القياسية. ويقول أسطورة كرة القدم الالمانية فرانز بيكنباور رئيس اللجنة المنظمة لكأس العالم 2006 وأكبر مسئولي نادي بايرن ميونيخ "إنني أحسد هؤلاء الذين يستطيعون لعب مباراة على هذا الاستاد".

    ويوجد بالاستاد الواقع شمال ميونيخ مساحة للسيارات تحت الارض تسع 9800 سيارة وهي الاكبر من نوعها في أوروبا. وتبلغ سعة الاستاد القصوى 66 ألفا و16 مقعدا ستخفض إلى 52 ألفا خلال كأس العالم. ومقاعده مرتبة في ثلاثة طبقات وهو شكل فريد من نوعه بالنسبة لاستاد ألماني. وتبعد جماهير الصفوف الاولى 5ر7 أمتار فقط عن خطوط الملعب.

    ومن أهم مميزات الاستاد أيضا أنه ملعب لناديين مختلفين. فعندما يلعب فريق بايرن ميونيخ عليه يصبغ الاستاد باللون الاحمر بدءا من الالواح ووصولا إلى بعض المقاعد. أما إذا كان 1860 ميونيخ هو الذي يلعب فيتحول لون الاستاد إلى الازرق. بينما يتحول لون الاستاد إلى الازرق والابيض لونا ولاية بافاريا الفيدرالية عندما يستضيف مباراة محايدة.

    ويضم الاستاد أكبر عدد للمقصورات في ألمانيا -104 مقصورة تسع 1400 متفرج كما يوجد به 2200 مقعدا من درجة رجال الاعمال.

    ويحمل استاد ميونيخ أو "أليانز أرينا" اسم الراعي الرئيسي له وهي شركة تأمين ألمانية عملاقة. ولكن هذا الاسم سيتغير أثناء بطولة كأس العالم إلى "استاد كأس العالم بميونيخ". وسيستضيف الاستاد مباراة الافتتاح بالبطولة في التاسع من حزيران/يونيو وإحدى مباراتي الدور قبل النهائي إلى جانب أربع مباريات أخرى بدور المجموعات.

    [​IMG]

    [​IMG]

    [img width=650 height=465]http://img78.imageshack.us/img78/8937/mun32xy.jpg[/img]

    6- مدينة نورمبرج

    استاد نورمبرج هو أصغر الملاعب المقرر لها أن تستضيف فعاليات بطولة كأس العالم 2006 بألمانيا.

    وقد افتتح الاستاد في عام 1928 وهو معقل فريق نورمبرج أحد أندية الدرجة الاولى بالدوري الالماني ولكنه خضع لبعض التجديدات ليطابق المعايير البيئية التي يطلبها الاتحاد الدولي للعبة (فيفا) في استادات كأس العالم.

    ونتيجة للتجديدات التي أجريت على الاستاد تقلص عدد المقاعد في مدرجاته من 41 ألفا و936 مقعدا إلى 37 ألف مقعد فقط.

    وجرت تجربة الاستاد في كأس العالم السابعة للقارات التي استضافتها ألمانيا منتصف العام الحالي 2005 حيث استضاف ملعب نورمبرج مباراة الدور الاول بين المنتخبين الالماني والارجنتيني ثم مباراة ألمانيا والبرازيل في الدور قبل النهائي.

    ومما يلفت النظر إلى استاد نورمبرج هو شكله الثماني الاضلاع كما أنه واحد من عدد قليل من الاستادات التي تستضيف فعاليات كأس العالم 2006 التي يوجد بها مضمار لممارسة ألعاب القوى.

    كما يضم هذا الاستاد 14 مقصورة يمكنها أن تستوعب 124 شخصا.

    وتكلفت عملية تجديد وتحديث استاد فرانكين 56 مليون يورو (66 مليون دولار) وجرت عمليات التحديث خلال الفترة من 2003 إلى 2005 . ويشمل الاستاد مبنى خاص لرجال الصحافة والشخصيات المهمة. وخفض مستوى أرض الملعب بمقدار 3ر1 متر.

    ومن وجهة النظر البيئية يمثل استاد فرانكين مشروعا نموذجيا حيث يسمح نظام صرف المياه فيه بتجميع مياه الامطار ثم استخدامها فيما بعد في ري عشب الملعب.

    وكان الاستاد قد استحوذ على اهتمام إعلامي كبير في الفترة القصيرة الماضية عندما ظهرت مشكلة في الجزء العلوي من المدرجات حيث لاحظ المشجعون اهتزاز المدرجات عندما يقفزون في الهواء احتفالا بأي هدف لفريق نورمبرج وهو ما كاد يسبب أزمة قبل شهور قليلة من استضافة الاستاد لمباريات كأس العالم ولكن المنظمون عالجوا هذه المشكلة بتركيب معدات ممتصة للصدمات في هذا الجزء من المدرجات.

    ويستضيف استاد فرانكين في نورمبرج أربع من مباريات الدور الاول لكأس العالم بالاضافة إلى مباراة واحدة من مباريات الدور الثاني (دور الستة عشر).

    [​IMG]

    [​IMG]

    [img width=650 height=479]http://img79.imageshack.us/img79/9246/nor3333338nf.jpg[/img]
     
  2. فارس السنة

    فارس السنة لا اله الا الله

    J'aime reçus:
    326
    Points:
    83
    Re : مدن و ملاعب كأس العالم

    7- مدينة هانوفر​

    يمكن أن يكون اختيار الطرق الرائدة مكلفا في بعض الاحيان ولكنه دائما ما ينتهي بالفوز.

    حيث كان استاد "نايدرساشن شتاديون" بحالة ممتازة أثناء دخول الالفية السابقة في أعوامها الاخيرة.

    وقد افتتح استاد "نايدرساشن شتاديون" عام 1954 أثناء قيام الاقتصاد الالماني من جديد بعد الدمار الذي حل بالبلاد من الحرب العالمية الثانية. ثم جدد لاستضافة مباريات بطولة كأس العالم 1974 بألمانيا.

    ومع عدم ظهور أي مستثمرين جدد لتحديث الاستاد قررت السلطات تخصيص مشروع بتكلفة 64 مليون يورو لضمان وفاء ملعب "آيه دابليو دي" المستقبلي للمقاييس التي وضعها الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا).

    ولم تترك التخطيطات الجديدة للاستاد سوى المنحنى الغربي فقط من الاستاد الاصلي الذي ظل صامدا أثناء غارات الحرب. ولم يكن ذلك للحفاظ على جزء من التاريخ وحسب وإنما لان هذا الجزء بالتحديد كان قد جدد بأكمله أثناء المعرض العالمي "إكسبو 2000".

    أما المدرجات الثلاثة الرئيسية الاخرى بالاستاد والتي انتهى العمل فيها في كانون الثاني/يناير 2005 فهي أكثر ارتفاعا من المدرجات الغربية مما جعل الاستاد نموذجا لفن عمارة اللاتناسق. وهو ما يميز ملعب "آيه دابليو دي أرينا" بشدة عن بقية الاستادات المضيفة لمباريات بطولة كأس العالم 2006 بألمانيا.

    وتصل السعة القصوى لاستاد هانوفر الذي سيطلق عليه اسم "استاد كأس العالم بهانوفر" أثناء البطولة العالمية إلى 44 ألفا و652 مقعدا ستخفض إلى أقل من 40 ألفا خلال كأس العالم.

    ومن أبرز تفاصيل سقف الاستاد الذي يحمي كل مقاعده هو سطحه الغشائي الذي يسمح بمرور الاشعة فوق البنفسجية إلى الملعب مما يساعد على النمو الصحي للعشب. وهو ما يعد تحديا حقيقيا في الملاعب الحديثة المخصصة لكرة القدم والمبنية بطريقة تسمح للمتفرجين بالاقتراب الشديد من أرض الملعب على أن يظلوا محميين من الامطار.

    وجاء هذا الغطاء المبتكر لسقف الاستاد ليدحض الحاجة المكلفة للنجيلة الصناعية أو بديل العشب والذي يجب أن يوجد تحته شبكة لصرف مياه الامطار ونظام تدفئة.

    وتستضيف هانوفر أربع مباريات من دور المجموعات ببطولة كأس العالم 2006 بالاضافة إلى مباراة واحدة من دور الستة عشر.

    [​IMG]

    [​IMG]

    [img width=650 height=479]http://img76.imageshack.us/img76/8315/han39uy.jpg[/img]

    8 - مدينة شتوتجارت

    في استاد كوتليب دايلمر بمدينة شتوتجارت كانت البداية لنجم منتخب المانيا السابق ومدربه الحالي يورجن كلينسمان أحد أفضل المهاجمين في تاريخ اللعبة حيث عاش نجاحاته الأولى في البوندزليجا مطلع الثمانينات واختتم مشواره الكروي في مايو سنة 1999 مودعا عشاقه من حيث بدأت شهرته وعرف اسمه . .

    وقد شيد الهيكل الاصلي للملعب لاستضافة مهرجان الجمباز القومي سنة 1933 يومئذ كان النازيوون يستلمون زمام الحكم في المانيا فسمي الملعب بعد ذلك على اسم قائد الحزب أدولف هتلر وبعد انتهاء الحرب العالمية الثانية تم تغيير مسمى الاستاد الى أستاد نيكير نسبة الى نهر نيكير القريب من الملعب .

    في سنة 1950 أقيمت المباراة الدولية الأولى لمنتخب ألمانيا الغربية بعد التقسيم على أرض هذا الاستاد في مواجهة منتخب سويسرا . .

    وبعد اربعة عقود كاملة لعبت المانيا الموحدة أول مبارياتها على ذات الملعب أيضا وأمام منتخب سويسرا الجارة بالذات !

    استضافت مدينة شتوتجارت عددا من مباريات دوري المجموعات في مونديال 1974 وكانت مقر منتخبي ايطاليا و الارجنتين ذلك الوقت .

    كما استضافت شتوتجارت سنة 1993 بطولة العالم لالعاب القوى على نفس الاستاد ( استاد كوتليب دايلمر ) وقد اطلق هذا الاسم على الملعب احياءا لذكرى دايلمر أحد مؤسسي شركة بنز الذي قام بتمويل تحديثات أجريت على الاستاد .

    أجريت بعض التعديلات على الملعب استعدادا لكأس العالم حيث تمت اضافة مرافق في الاستاد و تم وضع شاشتين عملاقتين داخله . . وكلفت كافة التحسينات التي اجريت على الملعب حوالي ستين مليون دولار . .

    سعة الاستاد الاجمالية سيتم تقليصها من 52 ألف متفرج الى 40 ألف متفرج في مباريات كأس العالم

    وسيستضيف استاد كوتليب دايلمر 4 مباريات في الدور الأول ومباراة واحدة في دور الستة عشر ثم سيستضيف أخيرا مباراة المركزين الثالث والرابع

    [​IMG]

    [​IMG]

    [img width=650 height=479]http://img87.imageshack.us/img87/1736/sht34fm.jpg[/img]
     
  3. فارس السنة

    فارس السنة لا اله الا الله

    J'aime reçus:
    326
    Points:
    83
    Re : مدن و ملاعب كأس العالم

    [:Z] al 3az onsar [:Z]
     

Partager cette page