مزوار يكيل المديح للسيسي .. ويذم منظمة الاتحاد الإفريقي

Discussion dans 'Info du monde' créé par RedEye, 9 Juin 2014.

  1. RedEye

    RedEye - أبو عبدالرحمن - Membre du personnel

    J'aime reçus:
    4153
    Points:
    113
    أغدق وزير الشؤون الخارجية، صلاح الدين مزوار، صفات المديح والثناء على الرئيس الجديد لمصر، عبد الفتاح السيسي، حيث وصفه برجل الدولة المحنك، وبعيد النظر، والمحب للوطن، والراغب في البناء الصادق للدولة المصرية التي تمزج بين الحضارة العريقة والواقع القرن الواحد والعشرين".

    إشادة مزوار بالرئيس السيسي، الذي فاز في انتخابات بلده التي أجريت في 26 و27 و28 مايو المنصرم، جاءت بمناسبة استضافته في برنامج "هنا العاصمة" على فضائية "سي بي سي، وذلك عقب تمثيل الوزير المغربي للملك محمد السادس في حفل تنصيب السيسي رئيسا لمصر.

    وقال مزوار إنه لمس، بمناسبة حضوره في حفل تنصيب السيسي في قصر القبة بالقاهرة، أن مصر تعيش حاليا لحظة مؤسسة لتاريخ قادم مجيد، وتدشن محطة فارقة لبناء دولة قوية بمؤسساتها لفائدة أهل مصر، مثلما عبر عن ذلك الرئيس عبد الفتاح السيسي.

    وأفاد وزير الخارجية بأنه أبلغ السيسي تهاني الملك محمد السادس، وتأكيده بأن الرئيس الجديد لمصر سيجد إلى جانبه عاهل البلاد والشعب المغربي"، مبرزا في ذات الوقت أن الرباط أعربت منذ البدء عن موقفها الرسمي إزاء دعم خارطة الطريق المستقبلية التي أتى بها السيسي لبناء المؤسسات في مصر.

    وتطرق الحوار مع مزوار، في البرنامج التلفزي ذاته، إلى موضوع خروج المغرب من منظمة الاتحاد الإفريقي، حيث أكد أن هذه المنظمة خرجت عن المنطق بأن قبلت بحركة انفصالية سنة 1984، واعتبرتها دولة قائمة الذات إلى جانب المغرب البلد المؤسس لمنظمة الاتحاد الإفريقي.

    وأكد مزوار بأن أغلب الدول الإفريقية لم تعد راضية عن وضعية الاتحاد الإفريقي، بعد أن انحرفت هذه المنظمة عن لعب دورها الذي يتعين أن تقوم به، مشددا على "ضرورة أن تعمل الدول التي لها غيرة على القارة السمراء على تصحيح المسار وإعادة الأمور إلى نصابها".

    وجوابا على سؤال يتعلق بخصوصية الإسلام السياسي بالمغرب، واتسامه بالمرونة عكس خشونة الإسلام السياسي في المشرق، أفاد الوزير بأن الأمر يتعلق بمسارات كل دولة في بناء ديمقراطيتها ونهج التعدية السياسية والحق في الاختلاف، مشيرا أنه "في المغرب كل التيارات لها تعبير سياسي ضمن تنافس ديمقراطي".

    واستطرد المتحدث بأن "الثقافة الديمقراطية وحق الاختلاف ساعدت كل التوجهات اليسارية والإسلامية والليبرالية والوسطية واليمينية على أن تجد لها إطار للعمل على الأرض"، قبل أن يشدد على ضرورة محاربة الفكر الإقصائي والمتطرف من خلال التنمية ومحاربة الفقر والهشاشة".

    وحول مستوى العلاقات الاقتصادية بين الرباط والقاهرة، والتي لا ترقى إلى التميز الذي يسم الروابط السياسية بين البلدين، سجل مزوار بأن "ثقافتنا الاقتصادية ارتبطت بالأسواق الأمريكية والأوربية، حيث كان التوجه إلى الاستفادة من هذه الأسواق"، مؤكدا على "ضرورة أن يتم إرساء شراكات إستراتيجية جنوب جنوب لكونها تشكل مستقبل المنطقة".


    المصدر

     
  2. RedEye

    RedEye - أبو عبدالرحمن - Membre du personnel

    J'aime reçus:
    4153
    Points:
    113
    elli bgha yshouf les vidéos yamshi la source dial l'article
     
  3. insensible

    insensible Bad

    J'aime reçus:
    414
    Points:
    63
    wafa9a channon taba9a
     
  4. insensible

    insensible Bad

    J'aime reçus:
    414
    Points:
    63
    "ثقافتنا الاقتصادية ارتبطت بالأسواق الأمريكية والأوربية، حيث كان التوجه إلى الاستفادة من هذه الأسواق"
    "تبعيتنا الاقتصادية ارتبطت بالأسواق الأمريكية والأوربية، حيث كان التوجه إلى افادة هذه الأسواق"
     
    RedEye et Cinema Alkhamis aiment ça.
  5. Cinema Alkhamis

    Cinema Alkhamis Citoyen

    J'aime reçus:
    220
    Points:
    43
    des chiens w saf, qui ne font qu’aboyer
     
    RedEye et insensible aiment ça.

Partager cette page