مسلسل "هدوء نسبي" أفضل المسلسلات لشهر رمضان الحالي

Discussion dans 'Art' créé par jijirose, 15 Septembre 2009.

  1. jijirose

    jijirose this is my life

    J'aime reçus:
    390
    Points:
    83
    [​IMG]

    رأى نقاد ومشاهدون لشاشات التلفزيون في مصر أن مسلسل "هدوء نسبي" أفضل المسلسلات العربية في رمضان الحالي اخراجاً وسيناريو حيث سطر حدثاً شد العرب في كل المناطق واوغل في السياسة لكنه حافظ على عمق الجانب الانساني.

    واعتبر معظم النقاد أن المسلسل ورغم فضحه ديكتاتورية الرئيس العراقي صدام حسين الحاضر الغائب، فإنه لا يخضع لأفكار من أسقطوا نظامه من قوى التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة الأمريكية لأنهم لم يختلفوا في ممارساتهم عنه بل أسهموا في تدمير العراق وتدمير بنيانه الاقتصادي والانساني والثقافي.

    ولاحظ النقاد وبينهم أشرف بيومي أن "المخرج ( التونسي ) شوقي الماجري استطاع أن يقدم صدمة العالم العربي في سقوط بغداد إلا أنه أيضاً استطاع أن يصور صعود المقاومة بشكل عفوي دون صراخ واطلاق شعارات لا مبرر لها مقدماً تحليلاً سياسياً واجتماعياً لصعودها".

    وأكد الناقد السينمائي والدرامي طارق الشناوي أن "المسلسل يعتبر رقم واحد بين مسلسلات رمضان كنص كتبه الروائي السوري وكاتب السيناريو خالد خليفة الذي اختار لحظة زمنية خارقة محلياً وعالمياً".

    ويوضح الشناوي "نحن أمام شخصيات تتمتع بدرجة شفافية تجعلنا نراها بدون أي مكياج داخلي وتقدم حالة ابداعية مختلفة مثل الشخصيات التي يقدمها غالبية أبطال العمل بينهم عابد فهد ونيللي كريم" التي قال أنها "قدمت أفضل أدوراها خلال حياتها الفنية في هذا المسلسل".

    ونوه الناقد سيد محمود ب "قدرة كاتب السيناريو على خلق قصص حب وأشكال الحياة في ظل الحرب وكأن الحب شكل من أشكال مواجهة الموت، الى جانب العناية بالتفاصيل خصوصاً اللهجات العربية للمراسليين الحربين واستخدام الانكليزية والفرنسية ضمن واقعها المحدد في الحوارات بينهم".

    وراى في مشهد سقوط بغداد "مشهداً مؤثراً الى أبعد حد حيث كان شديد الحرفية يعيد فيه المؤلف والمخرج انتاج الواقع بشكل فني مع الاهتمام بالتفاصيل الانسانية أكثر من العناية بالموقف السياسي لأن ما جرى في العراق معروف فهو لا يعيد تكراره لكنه يتامل العلاقات التي تنشأ في ظل هذا الواقع الكئيب".

    من جهتها أكدت علا الشافعي أن "كل مشاهد الدمار والقتل لم تلغ الرومانسية التي تمت بين المراسليين الحربيين الذين يقفون على حافة الموت اليومي من خلال الاحداث واستطاع من خلالهم أن يكشف شفافية نفسيه نقلت من خلالها ما يعيشه أهل العراق من قلق وموت يومي".



    وتضمن الخط الرومانسي العلاقة القائمة بالخصوص بين عابد فهد ونيللي كريم والعلاقة الهاتفيه بين المراسليين وزوجاتهم وأهاليهم خارج العراق والقلق المشترك الذي يعيشه الطرفان.

    جمع المسلسل ممثلين من عدة جنسيات عربية من مصر وتونس والعراق وسوريا وفلسطين ولبنان والاردن الى جانب فنانين اجانب من امريكا وفرنسا. وبلغت كلفة المسلسل الذي انتجته ثلاث شركات عربية, ما يفوق ال 30 مليون جنيه ( 5,5 ملايين دولار ) وهذه اعلى كلفة انتاج لمسلسل عر​

    source
     

Partager cette page