مغربي يتعرض لاعتداء وحشي من قبل11 عنصرا في إسبانيا

Discussion dans 'Scooooop' créé par @@@, 20 Novembre 2008.

  1. @@@

    @@@ Accro

    J'aime reçus:
    252
    Points:
    83
    علمت وكالة المغرب العربي للأنباء من مصادر متطابقة، يوم الثلاثاء، أن شابا مغربيا يبلغ من العمر25 سنة تعرض، يوم الأحد بمالقة (جنوب إسبانيا)، لاعتداء وحشي من قبل11 عنصرا من حليقي الرؤوس (النازيين الجدد).
    وكان المهاجر المغربي مسافرا على متن حافلة تربط بين مالقة وبلدة توريمولينوس (جنوبا)، عندما بدأ أعضاء هذه المجموعة، ودون أي سبب، بتوجيه شتائم عنصرية له وإجباره على النزول من الحافلة.
    وعندما ترجل المهاجر من الحافلة، تبعه المعتدون ليشبعوه ضربا أمام أعين المسافرين الذين كانوا يتابعون بعجز كامل هذا المشهد المروع.
    وفي الوقت الذي انقض فيه عشرة أفراد من هذه المجموعة على الضحية موجهين له شتى أنواع الضرب، بما في ذلك الضرب بواسطة سكين، أرغم أحد حليقي الرؤوس سائق الحافلة، تحت التهديد، على الانتظار إلى حين انتهاء أصدقائه من «مهمتهم»، وكان على الركاب أثناء ذلك أن يتابعوا من مقاعدهم عبر نوافذ الحافلة تفاصيل هذا المشهد لعشر دقائق متواصلة.
    وأوضح بلاغ للشرطة المحلية بمالقة، تم نشره يوم الثلاثاء أن الشرطة ألقت القبض على العناصر ال11 لهذه العصابة، الذين تتراوح أعمارهم ما بين16 و23 سنة. ولم تستبعد مصالح الأمن تورط المعتدين، الذين كانوا يحملون علامات النازيين الجدد، في اعتداءات أخرى مماثلة وقعت في مدينة مالقة.
    وقد استخدم المعتدون خلال هذه «العملية» سكينا يبلغ طوله11 سنتمترا، وقنبلة مسيلة للدموع، ومطرقة، وسلسلة حديدية بطول متر تقريبا.

    http://www.al-alam.ma/def.asp?codelangue=23&id_info=5542&date_ar=2008-11-20 17:11:00

     

Partager cette page