مغربي يموت في العراق دفاعا عن أمريگا

Discussion dans 'Scooooop' créé par ali-didi, 28 Août 2007.

  1. ali-didi

    ali-didi الله مولانا ولا مولى لهم Membre du personnel

    J'aime reçus:
    105
    Points:
    63
    la 7awla wala 9owata illa bi allah al3aliy al3adim ba3 lakhra diyalo bi mata3 fanin mina addoniya


    مغربي يموت في العراق دفاعا عن أمريگا



    يلفظه بلده وتبتسم له القرعة الأمريكية ليلقى مصيره الحتمي مع عسكريين في انفجار ببغداد العاصمة العراقية فيعود أشلاء في تابوت إلى مقبرة بمدينة وجدة قبل أن تطالب زوجة مزيفة بالدية والتعويضات بدل أسرته المعدمة.

    عاد فريد العزوزي إلى مدينة وجدة، التي شبَّ فيها، أشلاء في تابوت وهو في زهرة شبابه إذ لم يكن يتجاوز عمره السابعة والعشرين سنة. وهو من مواليد 25 شتنبر 1980 بجرسيف من أصل ريفي من الحسيمة. لم يكن يعلم أحد أن معاناته في بلده مع البحث عن شغل سيقوده إلى موت رهيب حيث توفي صباح ذلك الخميس الأسود 14 من شهر يونيو الماضي ببغداد عاصمة العراق في انفجار قوي للغم تحت سيارتهم المدرعة التي ركبها بمعية زميلين له في خرجة استطلاعية، هي أول خرجة له بعد سنة من الاشتغال داخل مكاتب الإدارة العسكرية الأمريكية ببغداد... كانت مراسيم الدفن بمقبرة مدينة وجدة يوم الجمعة 20 يوليوز الماضي صامتة بحضور الكولونيل «براون» الملحق العسكري بالسفارة الأمريكية بالرباط وزميلته في العمل في بغداد ومرافق جثته من نيويورك إلى وجدة عبر طائرة خاصة وأحد ممثلي السلطة المحلية وأسرته الصغيرة المتكونة من والدته وشقيقته نعيمة وزوجها وشقيقيها رشيد ويونس وقليل من المعارف

    (goul lhad chakhssiyat lakbar idokhlo m3ah la9bar ifawdo 3lih)


    كانت نعيمة شقيقته تذرف الدمع وهي تنظر لآخر مرة إلى التابوت ينزلق إلى القبر قبل أن يلفه التراب وتدفن معه آمال أسرة علقت على المرحوم فريد الذي لا أحد يمكن أن يقدر مدى معاناته وآلامه التي كابدها ليسير نحو مصيره الحتمي...كما لا أحد يمكن أن يقدر المحن والمصائب التي مرت بها أسرته...تذكرت نعيمة بكر الأسرة المتكونة من خمسة أشقاء (رشيد وحميد ويونس ونعيمة وكذا فريد) بالإضافة إلى والدتهم، سنة 1996 وهي سنة وفاة والدها الذي كان ينتمي إلى أفراد القوات المساعدة بتازة، الذي التحق بربه في سن الخامسة والأربعين إثر سكتة قلبية وهو يزاول رياضة المشي صباحا كعادة العسكريين، تذكرت بداية معاناتها مع القهر والحرمان والعوز والقسوة والظلم والجور ومصائب الموت بدءا بوالدها، مرورا بطفلتها، ووصولا إلى شقيقها فريد... تابع فريد دراسته الابتدائية بمدرسة مولاي يوسف، ثم التحق بإعدادية مولاي رشيد، ثم ثانوية ابن ياسمين. ولما حصل على شهادة الباكالوريا تخصص إنجليزية، التحق بجامعة فاس بكلية الآداب بعد أن اختار تعميق دراسته في اللغة الإنجليزية وآدابها. ثم اجتاز مرة ثانية امتحان نيل شهادة الباكالوريا بصفته طالبا حرا، وحصل عليها ليتابع دراسته الجامعية بمسلك الجغرافيا. ثم انتقل إلى مدينة وجدة ليتابع دراسته بالمدرسة الفرنسية للأعمال لمدة سنتين حيث حصل على الدبلوم لتبدأ معاناته مع البحث عن العمل في ظل وضعية مزرية، قاسية لأسرته بعد أن سُدَّت أمامه الأبواب وفُتِحت أمام أقرانه نتيجة وضعية أوليائهم الاجتماعية أو لعلاقاتهم المجتمعية أو بواسطة طريقة من الطرق التي يتم نهجها وسلوكها للحصول على شغل أو اجتياز مباراة. كان فريد مرهف الحس وحسن الطبع وطيب الخلق وكانت له هوايات عدة، منها كتابة قصائد الشعر حيث نشر إحداها بجريدة محلية حول مدينة تازة، وروايات منها «لهيب الانتقام» كما كان بصدد تأليف قصة أخرى عنونها بـ «الحزام الأسود». بالإضافة إلى ممارسته عدة رياضات من الفنون الحربية كالكاراطي والتيكواندو وكمال الأجسام وحصل على شواهد فيها و حتى الموسيقى تعلمها... كان مؤمنا بالله محافظا على دينه وشابا عصاميا ثقته في الله كبيرة وفي بلده الذي كان يحاول أن يجد به مكانا وشغلا ولو متواضعا يدفع به عنه الفاقة وعن أسرته الحاجة. لم تكن لديه فكرة كأقرانه في «الحريك» إلى الضفة الأخرى، حيث كان يتوفر على شواهد ومستوى ثقافي محترم يمكنه من ولوج أبسط وظيفة واجتياز أدنى المباريات، الأمر الذي جعله يتقدم منذ كان يتابع دراسته الجامعية للعديد منها كلما وصل إلى علمه خبر مباراة عن طريق الجرائد أو الأصدقاء أو الملصقات، «كان بْغَى يَوْصل بالقراية ويخدم في بلادو لكن بلادو ما عطاتوش...دار المستحيل وحتى حاجة ما كانتش. كيدخلو غير ولد فلان وفلان وإلى كاين شي تدويرة أو شي معرفة»، تقول الشقيقة بعينين دامعتين رفضتا أن تَجِفَّا. تَوكَّل على الله وجهز ملفات تقدم بها إلى مباريات ولوج سلك الدرك الملكي وسلك الشرطة والمدرسة العسكرية بمكناس وحراس السجن ولكن دون جدوى، بل ذهب إلى حد دفع مليون سنتيم إلى أحد الأشخاص (تدويرة) بعد أن وضع فيه ثقته بمدينة مكناس، إذ وعده بإنجاحه في إحدى المباريات دون أن يظهر له أثر بعد إعلان النتائج، فانسدت أمامه الأبواب جميعها وأصابه اليأس في بلده وفقد ثقته في كل شيء.
    زاده الفقر والعوز يأسا على يأس إلى أن كره الحياة والعيش لولا إيمانه القوي بالله «كان كيبكي ليل ونهار...». قام فريد بالمشاركة في القرعة التي تنظمها الولايات المتحدة ليجرب حظه مثل الآلاف من الشباب العاطل وغير العاطل الراغب في العثور على عمل كريم وقوانين تحميه من مصائب الحياة وتؤمن مستقبله ومستقبل أفراد أسرته التي لم تجد حتى ما تعالج به رضيعة شقيقته نعيمة التي توفيت بعد تسعة أشهر من الغيبوبة، والتي كانت تبيع أثاثها لتبقى على قيد الحياة دون أن تجد من ينظر إلى حالها... هذه الأسرة التي لم تعرف الأعياد ولا الحفلات ولا العطل كباقي عباد الله...أسرة تعيش بـ600 درهم معاش الوالدة من زوجها، مع العلم أنها تعيش ببيت جِدُّ متواضع مكترى بحي الطوبة الخارجي...
    ابتسمت الدنيا لفريد لأول مرة واختارته القرعة إلى جانب العديد من الشباب المغاربة وتوكل على الله وشد الرحال إلى بلاد العم سام ليحط بمدينة نيويورك بداية سنة 2005. «ذهب مرغما وهو يبكي حيث لم يكن يحب أن يشتغل خارج بلده...». التقى فريد في مطار نيويورك بأشخاص مصريين أخذوه معهم ثم التقى بعد ذلك بأحد أصدقائه يدعى «عبدالحق» حيث اشتغل معه في أحد المطاعم. وخلال مقامه بنيويورك لفت انتباهه إعلان عن توظيف مترجمين في اللغات وخاصة من اللغة العربية إلى اللغة الانجليزية الأمر الذي دفعه إلى التقدم إلى المباراة حيث نجح في الولوج إلى إحدى المدارس بنفس المدينة للاستفادة من فترة دراسية من ستة أشهر في مادة الترجمة ثم بعدها استفاد من تداريب بالتيكساس ثم بعد ذلك بهاواي حيث اشتغل مدة سنة مما جعله يتوصل بحوالة مكنته من تقديم مساعدات مالية مما استطاع توفيره عن طريق «ويسترن يونيين» ما بين 2000 و3000 درهم لوالدته وشقيقيه بتازة، ولأسرة شقيقته بوجدة التي كانت طفلتها مصابة بحمى دخلت على إثرها في غيبوبة لمدة طويلة قبل وفاتها، حسب ما يرويه شقيقه. وبعد أشهر من العمل، ارتأت وزارة الدفاع الأمريكية توظيف مترجمين في إدارة عسكرية. وفي هذا السياق استجاب فريد العزوزي لإعلان قامت به هذه الأخيرة حيث تم قبول ملفه ضمن الفيلق 28 للمشاة - فرقة «دال» واستجابت لطلبه بمنحه الجنسية الأمريكية التي حصل عليها بالفعل قبل وفاته (وليس بعد وفاته كما ذكرت بعض الأخبار). أُرسل العزوزي ضمن الفيلق 28 للمشاة - فرقة «دال» إلى بغداد بالعاصمة العراقية حيث أسندت له مهمة ترجمة الوثائق من اللغة العربية إلى اللغة الانجليزية ليبقى هناك لمدة وصلت إلى السنة تقريبا إلى أن وقع له ما وقع...
    لم يكن فريد يريد الاشتغال في المجال العسكري وكان ينتظر الفرصة للعودة إلى الولايات المتحدة لولوج الوكالة الأمريكية للفضاء (نازا) حيث كان متأثرا كثيرا بما يقع في العراق من المجازر اليومية التي كانت ترتكب هناك وبسلوك العسكر الأمريكي تجاه العراقيين حيث بكى يوم تم شنق الرئيس العراقي السابق «صدام حسين» كما كان التأثر يظهر عليه بسرعة، الأمر الذي كان يدفع زملاءه العرب إلى تنبيهه من مغبة إظهار ذلك أمام الجنود والمسؤولين الأمريكيين، حسب ما جاء في شهادة شقيقته التي كانت باتصال متواصل معه عبر الهاتف. اشتغل فريد في مجال ترجمة المنشورات والمقالات وبرع فيه ولم يكن يسمح له الوقت بقراءة الجرائد ولا مشاهدة القنوات التلفزية. اشتغل لمدة تقارب السنة ولم يسعفه الحظ في تجاوز عتبة ثكنته الإدارية خلالها. كان الكل يعيش في الفزع والخوف والهلع والقلق مما كان يسمعونه ويشاهدونه في نشرات الأخبار، بل كان يصل دوي الانفجارات إلى مسامعهم وكانوا متأكدين أنهم لم يكونوا في مأمن من أي عملية انفجارية في أي وقت من الأوقات بل في لحظة من اللحظات. لم يكن لأي جندي من الجنود الأجانب شجاعة التجوال خارج المناطق المحددة بل كل مناطقهم كانت مهددة بحكم أنه كان في قدرة المقاومين العراقيين الوصول إلى أي نقطة. كان الخوف يقتلهم قبل أن تقتلهم الألغام أو السيارات المفخخة أو العمليات الانتحارية أو حتى طلقات الأفراح والأعراس والحفلات. كان الإيمان بالله وبالقدر سلاح فريد الذي كان ينتظر إنهاء السنة ليعود إلى نيويورك ويحقق حلمه المتمثل في ولوج الوكالة الأمريكية الفضائية وإتمام دراساته وتكوينه. أسندت مهمة استطلاعية واكتشافية لعسكريين ثلاثة من ضمهم فريد العزوزي مغربي الأصل أمريكي الجنسية بواسطة سيارة مدرعة وكانت تلك المهمة بالنسبة له أول خرجة منذ أن وطِئت قدماه أرض الشام وبلد الرافدين. كان الخوف والقلق يلازمانه ولم يكن يدري لماذا ولكن كان يقول «ستكون هذه الخرجة الأولى والأخيرة الزيارة الأولى والأخيرة ومناسبة لرؤية منطقة من مناطق بغداد الغالية قبل أن أعود بصفة نهائية إلى أمريكا وأزور أسرتي بالمغرب بعد ذلك». امتطى فريد السيارة المدرعة إلى جانب زميليه الأجنبيين في الجندية وانطلقت الآلة في مهمتها الاستطلاعية وما كادت تخطو خطوات خارج المنطقة المحمية حتى سُمع دوي انفجار قوي اخترق زجاج نوافذ الجدران الإسمنتية المسلحة للإدارة العسكرية الأمريكية ببغداد وأطلقت صفارة الإنذار وهبت إلى المكان القوات الأمريكية بأسلحتها الكبيرة لتحاصر المكان وتتحسس المقاتلين العراقيين...وبعد أن هدأ الوضع وخمدت النيران نزل الجنود لتقييم الوضع وتسجيل الخسائر. تحولت السيارة المدرعة، بعد أن مرت على لغم، إلى أجزاء وراكبوها إلى أشلاء... فتم جمع ما أمكن جمعه ووضعت الأشلاء في أكياس لترسل إلى نيويورك بالولايات المتحدة الأمريكية ليتم وضعها في توابيت بعد القيام بالاجراءات القانونية العسكرية والإدارية. كلف هناك فقيه بالقيام بالمراسيم الدينية الإسلامية من غسل الميت وقراءة ما تيسر من الذكر الحكيم لما تم جمعه من أشلاء جثة فريد، قبل أن توضع في مستودع الأموات لمدة أربعين يوما في انتظار إتمام إجراءات ترحيل الجثة من نيويورك إلى مدينة وجدة، ثم إلحاقها بأمتعته. «اتصل بنا بعض المسؤولين بالسفارة الأمريكية بالرباط وطلبوا لقاءنا للتحدث إلينا دون أن يوضحوا لنا سبب ذلك» يقول الشقيق الأصغر، ثم يضيف «جاؤوا إلى تازة حيث والدتي، جاء الكولونيل «براون» الملحق العسكري المختص في تبليغ الأهالي مثل هذه الأنباء برفقة سيدة تشتغل معهم بعد أسبوع على وفاة شقيقي فريد وأبلغونا وفاته على إثر انفجار لغم أرضي تحت سيارتهم المدرعة خلال قيامهم بجولة استطلاعية...». وبعد تقديمهم العزاء، طلبوا من الأسرة معلومات حول أفرادها وعن حاجياتها ومتطلباتها في مثل هذا الحادثة، وكذلك فيما يخص التعويضات. لم تُبلَّغْ نعيمة الشقيقة الكبرى بنبأ وفاة شقيقها فريد لوجودها في المستشفى بعد أن خضعت لعملية جراحية. لكن تم إخبارها بذلك بعد أربعة أيام من طرف سيدة أردنية/فلسطينية تدعى «الزهراء» تشتغل مع شقيقها في الترجمة هناك بالعراق. وبالفعل قامت السفارة بنقل الجثة من الولايات المتحدة إلى مدينة وجدة حيث وصلت عبر الطائرة يوم الجمعة 20 يوليوز الماضي لتتم مراسيم دفن العريف فريد العزوزي بزيه العسكري وميداليته ونياشينه...
    مع التذكير أن أسرته المكلومة ترفض أن يقال عنه إنه كان عسكريا محاربا حيث إن الظروف هي التي تحكمت فيه وقادته إلى وضعيته تلك. كان أمل الأسرة كبيرا في فريد لإخراجها من الفقر والعوز والحاجة حيث كان ينوي ترحيل شقيقيه إلى الولايات المتحدة. وتم في هذا الصدد عقد اتفاق ما بين إحدى المغربيات التي تشتغل معه وتتوفر على الجنسية الأمريكية، وذلك بأن يعقد هو زواجا أبيض بشقيقتها الموجودة بمراكش بالمغرب، في الوقت الذي تعقد هي زواجا أبيض مع شقيقه الذي يشتغل بالقوات المساعدة ليتمكن الاثنان من الحصول على الوثائق الرسمية والهجرة إلى بلاد العم سام. وفعلا تم ذلك مع إقدام شقيق المتوفى على تقديم استقالته من وظيفته حتى يتمكن من ذلك. كان هلاك فريد بمثابة كارثة ومصيبة حطت على أفراد الأسرة كلهم حيث تقدمت الزوجة المزيفة على أساس عقد زواج شرعي بطلب الدية والتعويضات «وهي كلمة حق أريد بها باطل» مع العلم أنه لا يعرفها ولم يدخل بها ولم تكن له أي علاقة بها ،بل لم تظهر إلا خلال مدة العقد الممتد على طول سنة ولم تطالب بجثته خلال أربعين يوما التي احتفظ بها في مستودع الأموات بنيويورك كما لم تحضر لجنازته ولا تعرف أي فرد من أفراد أسرته. ظهرت الزوجة المزيفة لتقصد السفارة الأمريكية وتطالب بالتعويضات إلى جانب شقيقتها صاحبة الخطة لتجد هذه الأخيرة نفسها في وضعية غريبة وتُعَلِّق إجراءات التعويضات إلى حين إحقاق الحق وإزهاق الباطل وحماية أسرة غارقة في الفقر المدقع والأسى العميق والقهر حيث لم تجد ما تقتات به فبالأحرى تنصيب محام للدفاع عن حقوقها. ومن جهة أخرى، استقال الشقيق الثاني من وظيفته وسدت الأبواب أمامه فيما اشترى زوج الشقيقة الكبرى أيام عمله لمعالجة طفلته التي فارقت الحياة وتحول إلى عاطل التحق بالعاطلين في الأسرة. باعت أسرة الشقيقة كل ما تملك ورحلت الأم من تازة إلى مدينة وجدة بعد أن تخلصت من أثاثها المتواضع بالجوطية لإقامة مراسيم الجنازة والتعازي والتجأت إلى ابنتها البكر نعيمة دون أي مساعدة من أي كان «كان هو اللي خدام علي ، كان هو اللي يدير لي كلشي. لا ولدي ، ولا فلوس، ولا خدمة، ولا حق...ربي يدير شي تاويل ، وربي يخلص، الله يرحم فريد ولدي..حنا ضايعين...» تبوح الوالدة العجوز بلكنة ريفية بكل براءة وبكل سذاجة في انتظار حل من السماء...

    عن الاحداث المغربية
    http://www.ahdath.info/article.php3?id_article=29406

     
  2. MIMALION

    MIMALION Visiteur

    J'aime reçus:
    439
    Points:
    0
    la 7awla wala 9owata illa bi allah, allah yera7mo o ya8di wlidatna lli 3mahoum wa8me amrika
     
  3. Saad.

    Saad. Accro

    J'aime reçus:
    99
    Points:
    48
    la faute machi meno mais men blado !!! bghite ana daba ghir ne3raf achno driss lbasri kay 3awd lihoum daba !! le li matou b sbabo la li mazal gahdi imouto b sbabo
     
  4. Pe|i

    Pe|i Green heart ^.^

    J'aime reçus:
    501
    Points:
    113
    allah yra7mou mskine :(

    je suis de plus en plus dégouté de ce pays
     
  5. vanlee

    vanlee Abou Mouataz

    J'aime reçus:
    118
    Points:
    0
    allah yra7mo w yal3an dorof li tata3mi bnadam
     
  6. nassira

    nassira العـــز و النصــر

    J'aime reçus:
    335
    Points:
    83

    makayan la dorouf la walou, 3andou lwraq dyal qor3a raha 7ssan man aye wraq , 3andou la residence + il peut travailler comme les americains dans n'importe quel domaine apres 5 ans il aura sa nationalite ... ach dah l militaire w l'3iraq baddabt ???

    ana kon jat 3liya kon dafnouh f chi bir dyal lpetrol tamma ga3 mayjibouh 7etta l'maghreb !
     
  7. souf_red

    souf_red Visiteur

    J'aime reçus:
    4
    Points:
    0
    yala6if ch7al 2almatni 8ad l7adita la8 yra7mo meskine w ysaber 3a2ilto 3li8
     
  8. maximus_khaled

    maximus_khaled choof b9a tatchoof

    J'aime reçus:
    3
    Points:
    0
    machi sa faute hadik <(
     
  9. samira

    samira Visiteur

    J'aime reçus:
    2
    Points:
    0
    allah yra7mou maskin ...
     
  10. 7amil almisk

    7amil almisk مهدي يعقوب عاشق الأحرف

    J'aime reçus:
    173
    Points:
    63
    نسأل الله أن لا يرحمه إن كان ذهب يعيث فسادا في أرض العرب ، بدلا من أن يحارب المحتل ! اللهم عليك بهم اللهم إن كان ذهب دفاعا عن الخنازير اللهم لا ترحمه و لا تخرجه من النار أبدا ، و لا أسامحه أبد الدهر


    اللهم عليك بهم اللهم عليك بهم ، اللهم عليك بالخونة العملاء الذين يدافعون عن الخنازير ، و لا عذر له لا عذر له ، لا عذر له ، أشرف لي أن أموت جوعا على أن أركب في مدرعة أمريكية في العراق ، اللهم يا أرحم الراحمين ، لا ترحمه إن كان ذهب للدفاع عن من يغتصب المسلمين و يعيثون في الأرض فسادا ، اللهم دمرهم و دمر كل من يقف بجانبهم

     
  11. 7amil almisk

    7amil almisk مهدي يعقوب عاشق الأحرف

    J'aime reçus:
    173
    Points:
    63
    اللهم يا ارحم الراحمين ، يا ذا البطش الشديد ، اللهم لا ترحم من ساعد على دخول الخنازير إلى أرض الإسلام ، و من عاونهم ، و من سهل لهم ، اللهم عليك بهم اللهم لا ترحمه يا جبار السماوات و الأرض ، اللهم انتقم من الخنازير و من والى الخنازير و من ساعد الخنازير و من الذين ذهبوا و خدموا الخنازير ، اللهم يا أرحم الراحمين ، لا أسامحه أبدا ، اللهم عليك به ، اللهم عليك بهم
     
  12. izeli

    izeli ●[●ЖΣΨ

    J'aime reçus:
    229
    Points:
    63


    alla8 ira7emo hada makteb allah.mais el gharib f el amer dik lisakena f marrakech libghat diya...chof tema3 b3ni8,masadekatch li8a el macheya l' usa ,bant liha f el warata o8iya ma3mer chaf8a el mar7om.qlq fois kayban lik bendam be7al el 7ayawan f chi ghaba lilka koddamo kaydoz fi8..tefooo 3la type zar3et el kanneb.
     
  13. 7amil almisk

    7amil almisk مهدي يعقوب عاشق الأحرف

    J'aime reçus:
    173
    Points:
    63


    إلهنا اقهرهم كما قهرونا ، اذحرهم كما آذوا إخواننا
    اللهم عليك بهم فإنهم لا يعجزونك ، اللهم أنزل عليهم و على من والاهم عذابك الأكيد
     
  14. nassira

    nassira العـــز و النصــر

    J'aime reçus:
    335
    Points:
    83

    la faute de qui alors ?
    si tu vis aux USA, rak katchouf chaque jour f les journaux hadok les millions bach kaygharro les arabes parfois ktar man (180 million $) l'3am "pour annee" , kay3tiwh had la somme w kaygoulou lih sir ghir bach tarjam lina f l'3iraq ...

    hadi qissa waq3at qaddami : wa7ad sayad kay3arfou rajli (maghrebi 3ayach f usa), ja 3and rajli w gallih rani ghadi l'3iraq ghir bach n'tarjam, ra8om kaykhalssou 180 million dyal dolar f l'3am , 3ya m3ah rajli bach iqan3ou mayamchich gallih rak kaddir f l'3am ktar man 100 million f khdamtak ach ddak l' chi 3iraq... kifach ghadin ykoun l'27ssas dyalak ila chafti mirakani kayadrab f mra mssalma w wladha ???? o zid o zid ..walou dar lli frassou khalla mratou w 2 dyal lawlad w mcha, dazat 3 mois ja fi karrousa mqat3in lih yaddih w rajlih rah ghir marmi f wa7ad l'hopital dyal militaire f washignton ... alors la faute de qui ?
     
  15. zbougz

    zbougz بــــابــــا عـــــروب Membre du personnel

    J'aime reçus:
    559
    Points:
    113
    awedi hadchi kent chefto f wa7ed l'episode dyal NCIS qui refléte had lwa9i3 taykedbo 3la les americains b rasshoum bach ydekhlo l'armée!!! o taygherouhoum!!! o fla fin tayel9aw ghir lja7im en IRAK
     
  16. izeli

    izeli ●[●ЖΣΨ

    J'aime reçus:
    229
    Points:
    63
    8ada tamma3 ..
     
  17. Friend

    Friend Bannis

    J'aime reçus:
    24
    Points:
    0
    C'est un traitre et un apostat..la3natou allahi 3lay8 ila yawmi ddine!
     
  18. ramadan_sadek

    ramadan_sadek Visiteur

    J'aime reçus:
    0
    Points:
    0
    حسبى الله ونعم الوكيل

    هل وصل حال الشباب العربى لهذا
     
  19. yusef84

    yusef84 MARIBI NEL CUORE

    J'aime reçus:
    1
    Points:
    0
    lah iwesse3 3lih da99at al 9obor
    because hasbin rashom homa li kifahmo fi al 3alam kamel
     

Partager cette page