مقتل خمسة جنود أمريكيين في جنوب أفغانستان وجنرال بريطاني يقدم استقالته

Discussion dans 'Info du monde' créé par @@@, 25 Septembre 2009.

  1. @@@

    @@@ Accro

    J'aime reçus:
    252
    Points:
    83
    كابول- لندن- أعلنت قوة المساعدة الأمنية الدولية (إيساف) التي يقودها حلف شمال الأطلسي (ناتو) في أفغانستان الجمعة مقتل خمسة جنود أمريكيين في انفجار وإطلاق نار من قبل مسلحين وكمين نصب لدورية تابعة لها في جنوب أفغانستان.

    ولقي الجنود الخمسة حتفهم الخميس، حيث أودى الانفجار بحياة اثنين منهما، وأصاب ثالث بجروح خطيرة.

    وقالت (إيساف) إن جنديا رابعا قتل في إطلاق نار خلال هجوم شنه مسلحون، في حين لقي خامس حتفه في هجوم استهدف دوريته.

    وأضافت القوة الدولية انها اعتقلت الجمعة ستة أشخاص يعتقد انهم ينتمون للمسلحين، في هجوم على شبكة (حقاني) المتحالفة مع طالبان والتي تعمل عبر الحدود الأفغانية- الباكستانية.

    وأشارت (إيساف) إلى أنه يتم إجراء عمليات بحث وتفتيش في مباني منطقة نادر شاه كوت بإقليم خوست شرقي البلاد، حيث يعتقد أن مسلحي (حقاني) يأوون إليه.

    واتهمت قوة المساعدة الأمنية المسلحين بالمشاركة في إطلاق وسائل إعلامية مناوئة للحكومة وتقديم المساعدة اللوجستية والمالية للمسلحين في المنطقة المتاخمة للحدود الباكستانية.

    وأوضحت إيساف ان الهجوم على شبكة (حقاني) جرى دون إطلاق رصاصة واحدة.

    وفي سياق آخر، أعلن الجنرال البريطاني أندرو ماكي استقالته من منصبه نتيجة صدامات مع وزراء حكومة بلاده حول حرب أفغانستان والسياسة التي تنتهجها حيال القوات البريطانية المنتشرة هناك.

    وقالت صحيفة ديلي ميل الصادرة الجمعة إن وزارة الدفاع البريطانية أصرت على أن الجنرال ماكي سيتقاعد بصورة مبكرة الشهر المقبل، لكن مصادر عسكرية أكدت أن استقالته مرتبطة باستيائه من الطريقة التي تتعامل بها الحكومة البريطانية مع قواتها في أفغانستان.

    وأضافت الصحيفة أن الجنرال ماكي (52 عاماً)، مهندس الإستراتيجية العسكرية الجديدة لمكافحة التمرد في أفغانستان والحاصل على وسام الإمبراطورية البريطانية تقديراً لخدماته في إقليم هلمند، أبلغ زملاءه بأنه مستاء من غياب المصادر المتوفرة للقوات البريطانية في ساحة القتال ضد مقاتلي طالبان، ومحبط من فشل وزارتي الخارجية والتنمية الدولية البريطانيتين في الوفاء بالتزاماتهما حيال أفغانستان.

    ويُعد الجنرال ماكي أبرز ضابط بريطاني يترك الجيش حتى الآن نتيجة الاستياء من سير المهمة العسكرية البريطانية في أفغانستان.

    وأشارت الصحيفة إلى أن استقالة الجنرال ماكي ستسبب نكسة قوية للحكومة البريطانية وصدمة للجيش بسبب الدور الذي مارسه في وضع إستراتيجية مكافحة التمرد خلال خدمته لمدة ثلاث سنوات في إقليم هلمند


    http://www.alquds.co.uk/index.asp?f...يطاني يقدم استقالته&storytitleb=&storytitlec=
     

Partager cette page