مناطق التزلج الأوروبية التقليدية تتضايق من منتجع بمراكش يجمع بين رياضتي الغولف والتزلج على الجليد في

Discussion dans 'Scooooop' créé par toub9al, 18 Mars 2007.

  1. toub9al

    toub9al Visiteur

    J'aime reçus:
    9
    Points:
    0
    مراكش : المراكشية
    يجري في بريطانيا حاليا تسويق فيلات في مراكش أقامتها شركة «اعمار» الاماراتية باسعار تبدأ من حوالي 350 الف دولار. وتقول الشركة المسوقة لمشروع « دومين دولاخضر» إن المقيم في هذه العقارات يستمتع بشمس المغرب الدافئة شتاء ثم يتزلج على الجليد على مقربة ساعة واحدة من العقار..

    فعلى سفوح جبال الاطلس بالقرب من مراكش يجري العمل الان على توسيع منطقة سياحية هائلة تُقدّم على أنها المنتجع الوحيد في افريقيا الذي يجمع بين رياضتي الغولف والتزلج على الجليد في آن واحد.

    وتقول مصادر إعلامية إن المشروع يشمل الاف الوحدات السياحية ومنشآت مكاتب على مساحة 25 الف متر والفي غرفة فندقية. وبلغ من نشاط المنطقة ان اسعار الاراضي فيها زادت خمسة اضعاف خلال السنوات الخمس الماضية. وينشط ايضا بناء الفلل والشاليهات السياحية في المنطقة نفسها لانها تقدم موسما سياحيا مستمرا طوال العام.
    ويبدو - حسب خبراء في مجال السياحة- ان مسألة تسويق جبال اطلس على انها بديل لجبال الالب الاوروبية ازعجت القائمين على تسويق المناطق السياحية السويسرية الى درجة مهاجمة المشروع المغربي بأنه يفتقر الى البنية التحتية وأن الوصول الى طبقات الجليد على جبال اطلس يتطلب الصعود لارتفاعات شاهقة ويتطلب لياقة بدنية عالية. وهذا الهجوم في حد ذاته يعني ان مناطق التزلج الاوروبية التقليدية تخشى المنافسة المغربية.
    وتقول المؤسسة المشرفة على المشروع إن المغرب يقدم العديد من المزايا الاخرى، بالاضافة الى التزلج على الجليد. وهذا ما لا تملكه المنتجعات الاوروبية. كما ان العديد من الاوروبيين الذين وقعوا في حب المغرب واقاموا فيه فترات طويلة يؤكدون لكل زائر ان ما جذبهم الى المغرب بعد الطقس الدافئ هو حرارة الضيافة المغربية.
    http://www.almarrakchia.net/iaamr18mr.htm

     

Partager cette page