موطني الذليل

Discussion dans 'toutes les poésies...' créé par HANDALA, 10 Juin 2008.

  1. HANDALA

    HANDALA Bannis

    J'aime reçus:
    91
    Points:
    0
    موطني الذليل


    قم واسكب الخمر العتيق فإنـه
    يُنسي الهموم و يٌذهب الأحزانا

    ويُزيح عنك مصائباً و مصاعباً
    أدمنتهـا ويزعـزع الأركانـا

    ويُزيل عقلاً كم شقيـتَ لأجلـه
    اشربْ وعشْْ بين الورى حيوانا

    فالشعب يحلم أن يعيش حياتـه
    أرأيت ليثـاً صاغـراً ومهانـا

    أرأيت أغنامـاً تُقاتـل بعضهـا
    أرأيـت كلبـاً مـرةً خـوانـا

    ياصاحبي مالـي أراك معاتبـاً
    مَن ذا يُعاتـب واحـداً نشوانـا

    ما عُدت أخشى أن أُقـاد مقيـداً
    أدمنت ضرب سياطهـم إدمانـا

    كم علمونا في المـدارس أننـا
    نفنى لكي يبقى المليـك زمانـا

    أن المليك منــزلٌ و منــزه
    وبمائه تلـد النســا فـرسانا

    واللهُ يغضب حين يُشتم حاكـمٌ
    أوليس يكفي أنـه آوانـا ؟

    عقل العـروبة يا نديمي غائـبٌ
    او هل تـرى من بيننـا إنسانـا


    * * * * * * *

    ما للمـدام تشـب فيَ حـرائقاً
    لحـرائقي وتـزيدنـي أشجانا

    هل لي بكـأس من كـؤوسك شافياً
    فلقد شـربتُ مـن الأسى ألوانا

    وطنـي يعيـش ميتمـاً و منتفـاً
    فلكم بدا مـن بأسـه عُـريانـا

    ولكم غـدا متشتتـاً و منهشـا
    و مشوهـاً لا يشبـه الأوطانـا

    فمواطنٌ ضحك الزمان لجهلهـا
    ومواطنٌ منهـا الظـلام أتانـا

    ومواطنٌ أخرى تجــر نساءها
    نحـو الخنا و تهيـئ الغـلمانا

    حتى تكون مـن تجـارة بغيها
    جيشاً فتيـاً يفـتدي السلطـانا

    ابن الخياط

     

Partager cette page