هل الإسلام يساوي بين الرجل والمرأة

Discussion dans 'Roukn al mouslim' créé par فارس السنة, 12 Avril 2009.

  1. فارس السنة

    فارس السنة لا اله الا الله

    J'aime reçus:
    326
    Points:
    83
    هل هناك ذكر لمساواة المرأة بالرجل في القرآن الكريم ؟.

    الحمد لله

    أولا :

    مصطلح - المساواة – الذي ينادي به كثير من المفكرين في الشرق والغرب في مجالات الحياة المتعددة مصطلح يقوم على اعوجاج وقلة إدراك لا سيما إن تحدث المتحدث ونسب المساواة للقرآن الكريم أو للدين الحنيف .

    ومما يخطئ الناس في فهمه قولهم : الإسلام دين المساواة ، والصحيح أن يقولوا : الإسلام دين العدل .

    قال الشيخ ابن عثيمين – رحمه الله تعالى - :

    وهنا يجب أن نعرف أن من الناس من يستعمل بدل العدل المساواة وهذا خطأ ، لا يقال : مساواة ؛ لأن المساواة تقتضي عدم التفريق بينهما ، ومن أجل هذه الدعوة الجائرة إلى التسوية صاروا يقولون : أي فرق بين الذكر والأنثى ؟ سووا بين الذكور والإناث ، حتى إن الشيوعية قالت : أي فرق بين الحاكم والمحكوم ؟ لا يمكن أن يكون لأحد سلطة على أحد حتى بين الوالد والولد ليس للوالد سلطة على الولد ، وهلمَّ جرّاً .
    لكن إذا قلنا بالعدل وهو إعطاء كل أحدٍ ما يستحقه : زال هذا المحذور ، وصارت العبارة سليمة ، ولهذا لم يأت في القران أبداً : " إن الله يأمر بالتسوية " لكن جاء : { إن الله يأمر بالعدل } النحل/90 ، { وإذا حكمتم بين الناس أن تحكموا بالعدل } النساء/58 ، وكذب على الإسلام مَن قال : إن دين الإسلام دين المساواة ، بل دين الإسلام دين العدل وهو الجمع بين المتساوين والتفريق بين المفترقين . أما أنه دين مساواة فهذه لا يقولها مَن يعرف دين الإسلام ، بل الذي يدلك على بطلان هذه القاعدة أن أكثر ما جاء في القرآن هو نفي المساواة : { قل هل يستوي الذين يعلمون والذين لا يعلمون } الزمر/9 ، { قل هل يستوي الأعمى والبصير أم هل تستوي الظلمات والنور } الرعد/16 ، { لا يستوي منكم من أنفق من قبل الفتح وقاتل أولئك أعظم درجة من الذين أنفقوا من بعد وقاتلوا } الحديد/10 ، { لا يستوي القاعدون من المؤمنين غير أولي الضرر والمجاهدون في سبيل الله بأموالهم وأنفسهم } النساء/95 ، ولم يأت حرف واحد في القرآن يأمر بالمساواة أبداً إنما يأمر بالعدل ، وكلمة العدل أيضا تجدونها مقبولة لدى النفوس فأنا أشعر أن لي فضلاً على هذا الرجل بالعلم ، أو بالمال ، أو بالورع ، أو ببذل المعروف ، ثم لا أرضى بأن يكون مساوياً لي أبداً . كل إنسان يعرف أن فيه غضاضة إذا قلنا بمساواة ذكر بأنثى . " شرح العقيدة الواسطية " ( 1 / 180-181 ) .

    وعليه : فالإسلام لم يساو بين الرجل والمرأة في الأمور التي لو ساوى بينهما لظلم أحدهما ؛ لأن المساواة في غير مكانها ظلم شديد .

    فالقرآن أمر المرأة أن تلبس غير الذي أمر به الرجل ، للفارق في فتنة كل من الجنسين بالآخر فالفتنة بالرجل أقل من الفتنة بالمرأة فكان لباسها غير لباسه ، إذ ليس من الحكمة أن يأمر المرأة أن تكشف من بدنها ما يكشف الرجل لاختلاف الفتنة في بدنها وبدنه – كما سنبينه - .

    ثانياً :

    هناك أمورٌ تختلف فيها المرأة عن الرجل في الشريعة الإسلامية ومنها :

    1- القوامة :

    قال الله تعالى : { الرجال قوامون على النساء بما فضل الله بعضهم على بعض وبما أنفقوا من أموالهم } النساء/34 .

    قال ابن كثير – رحمه الله تعالى - :

    يقول تعالى { الرجال قوامون على النساء } أي : الرجل قيِّم على المرأة ، أي : هو رئيسها وكبيرها والحاكم عليها ومؤدبها إذا اعوجت .

    { بما فضل الله بعضهم على بعض } أي : لأن الرجال أفضل من النساء ، والرجل خير من المرأة ، ولهذا كانت النبوة مختصة بالرجال ، وكذلك المُلك الأعظم ، لقوله صلى الله عليه وسلم " لن يفلح قوم ولَّوا أمرهم امرأة " رواه البخاري من حديث عبد الرحمن بن أبي بكرة عن أبيه ، وكذا منصب القضاء ، وغير ذلك .

    { وبما أنفقوا من أموالهم } أي : من المهور والنفقات والكلف التي أوجبها الله عليهم لهن في كتابه وسنة نبيه صلى الله عليه وسلم ، فالرجل أفضل من المرأة في نفسه وله الفضل عليها والإفضال فناسب أن يكون قيِّماً عليها كما قال الله تعالى { وللرجال عليهن درجة } الآية .

    وقال علي بن أبي طلحة عن ابن عباس : { الرجال قوامون على النساء } يعنى أمراء عليهن أي : تطيعه فيما أمرها الله به من طاعته ، وطاعته أن تكون محسنة لأهله حافظة لماله. .

    " تفسير ابن كثير " ( 1 / 490 ) .

    2- الشهادة : إذ جعل القرءان شهادة الرجل بشهادة امرأتين .

    قال الله تعالى :{ واستشهدوا شهيدين من رجالكم فإن لم يكونا رجلين فرجل وامرأتان ممن ترضون من الشهداء أن تضل إحداهما فتذكر إحداهما الأخرى } البقرة/282 .

    قال ابن كثير :

    وإنما أقيمت المرأتان مقام الرجل لنقصان عقل المرأة كما قال مسلم في صحيحه ….عن أبي هريرة عن النبي - صلى الله عليه وسلم - أنه قال : " يا معشر النساء تصدقن ، وأكثِرن الاستغفار فإني رأيتكن أكثر أهل النار ، فقالت امرأة منهن جزلة : وما لنا يا رسول الله أكثر أهل النار؟ قال : تكثرن اللعن ، وتكفرن العشير ، ما رأيت من ناقصات عقل ودين أغلب لذي لب منكن ، قالت يا رسول الله : ما نقصان العقل والدين ؟ قال : أما نقصان عقلها فشهادة امرأتين تعدل شهادة رجل فهذا نقصان العقل وتمكث الليالي لا تصلي وتفطر في رمضان فهذا نقصان الدين " .

    " تفسير ابن كثير " ( 1 / 336 ) .

    وقد يوجد بعض النساء أعقل من بعض الرجال ولكن ليس هذا هو الأصل ولا الأكثر والشريعة مبناها على الأعم الأغلب .

    وليس نقص عقل المرأة يعني أنها مجنونة ولكن تغلب عاطفتها عقلها في كثير من الأحيان ، وتحدث لها هذه الحالة أكثر مما يحدث عند الرجل ولا يُنكر هذا إلا مكابر .

    3- المرأة ترث نصف الرجل :

    قال الله تعالى : { يوصيكم الله في أولادكم للذكر مثل حظ الأنثيين } النساء/11 .

    قال القرطبي :

    ولأن الله تعالى أعلم بمصالحهم منهم فوضع القسمة بينهم على التفاوت على ما علم من مصالحهم .

    " تفسير القرطبي " ( 5 / 164 ) .

    ومن ذلك أن الرجل عليه نفقات أكثر مما على المرأة فيناسب أن يكون له من الميراث أكثر مما للمرأة .

    4- اللباس :

    فعورة المرأة تكون في بدنها كله وأقل ما قيل في عورتها أنها لا تكشف إلا الكفين والوجه . وقيل لا تكشف شيئا من ذلك .

    قال تعالى : { يا أيها النبي قل لأزواجك وبناتك ونساء المؤمنين يدنين عليهن من جلابيبهن ذلك أدنى أن يعرفن فلا يؤذين وكان الله غفورا رحيماً } الأحزاب/59 .

    والرجل عورته من السرة إلى الركبة

    قيل لعبد الله بن جعفر بن أبي طالب حدثنا ما سمعت من رسول الله صلى الله عليه وسلم وما رأيت منه ولا تحدثنا عن غيره وإن كان ثقة ، قال : سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : " ما بين السرة إلى الركبة عورة " .

    رواه الحاكم في المستدرك ( 6418 ) . وحسَّنه الألباني في " صحيح الجامع " ( 5583 ) .


    والأمثلة على سبيل التوضيح لا الحصر ,

    وهناك فوارق أخرى بين الجنسين منها :

    أن الرجل يتزوج أربع نسوة ، والمرأة ليس لها إلا زوج واحد .

    ومن ذلك : أن الرجل يملك الطلاق ويصح منه ، ولا يصح منها الطلاق ولا تملكه .

    ومن ذلك : أن الرجل يتزوج من الكتابية ، والمرأة المسلمة لا تتزوج إلا مسلماً .

    ومن ذلك : أن الرجل يسافر بلا زوجة أو أحد من محارمه ، ، والمرأة لا تسافر إلا مع محرم .

    ومن ذلك : أن الصلاة في المسجد حتم على الرجال ، وهي على النساء على خلاف ذلك ، وصلاتها في بيتها أحب إلى الله .

    وهي تلبس الحرير والذهب ، ولا يلبسه الرجل .

    وكل ما ذُكر قائمٌ على اختلاف الرجل عن المرأة ؛ لأن الذكر ليس كالأنثى ، فقد قال الله تعالى : { وليس الذكر كالأنثى } آل عمران/36 ، فالذكر يفارق الأنثى في أمور كثيرة في قوته ، وفي بدنه ، وصلابته ، وخشونته ، والمرأة ناعمة لينة رقيقة .

    ويختلف عنها في العقل إذ عُرف الرجل بقوة إدراكه ، وذاكرته بالنسبة إليها ، وهي أضعف منه ذاكرة وتنسى أكثر منه ،وهذا مشاهد في أغلب العلماء والمخترعين في العالم هم من الرجال ، ويوجد بعض النساء أذكى من بعض الرجال وأقوى منهم ذاكرة ولكن هذا لا يُلغي الأصل والأكثر كما تقدم .

    وفي العواطف فهو يتملكها عند غضبه وفرحه ، وهي تتأثر بأقل المؤثرات العاطفية ، فدموعها لا تلبث أن تستجيب لأقل حادثة عاطفية .

    ومن ذلك أن الجهاد على الرجال ، والنساء ليس عليهن جهاد القتال ، وهذا من رحمة الله بهن ومن المراعاة لحالهن .

    فحتم أن نقول : وليست أحكام الرجل كأحكام الأنثى .

    ثالثاً :

    سوّى الشرع بين المرأة والرجل في كثير من العبادات والمعاملات : فمن ذلك أنها تتوضأ كوضوء الرجل ، وتغتسل كغسله ، وتصلي كصلاته ، وتصوم كصيامه إلا أن تكون في حال حيض أو نفاس ، وتزكي كما أنه يزكي ، وتحج كحجه – وتخالفه في يسير من الأحكام - ويجوز البيع منها ويقبل ، وكذا لو تصدقت جاز منها ، ويجوز لها أن تعتق من عبيدها ما ملكت يمينها ، وغير ذلك كثير لأن النساء شقائق الرجال كما في الحديث :

    عن عائشة قالت : سئل رسول الله صلى الله عليه وسلم عن الرجل يجد البلل ولا يذكر احتلاما، قال: يغتسل ، وعن الرجل يرى أنه قد احتلم ولم يجد بللاً ، قال: لا غسل عليه ، قالت أم سلمة : يا رسول الله هل على المرأة ترى ذلك غسل ؟ قال : نعم ، إن النساء شقائق الرجال .

    رواه الترمذي ( 113 ) وأحمد (25663) وصححه الألباني في " صحيح الترمذي " ( 98 ) .

    فالخلاصة :

    أن المرأة تماثل الرجل في أمور وتفارقه في أخرى وأكثر أحكام الشريعة الإسلامية تنطبق على الرجال والنساء سواء ، وما جاء من التفريق بين الجنسين ينظر إليه المسلم على أنه من رحمة الله وعلمه بخلقه ، وينظر إليه الكافر المكابر على أنه ظلم ، ويركب رأسه ليزعم المساواة بين الجنسين فليخبرنا كيف يحمل الرجل جنيناً ويرضعه ويركب رأسه وهو يرى ضعف المرأة وما ينزل عليها من الدم حال الدورة الشهرية ، وهكذا يظل راكباً رأسه حتى يتحطم على صخرة الواقع ، ويظلّ المسلم مطمئناً بالإيمان مستسلماً لأمر الله ( ألا يعلم من خلق وهو اللطيف الخبير ) الملك/14

    والله أعلم

    الإسلام سؤال وجواب
     
  2. kamusta

    kamusta al itijah almo3akis

    J'aime reçus:
    17
    Points:
    0
    BARAKA ALLAHO FIK
     
  3. fati5

    fati5 lamgajfa

    J'aime reçus:
    159
    Points:
    63
    faris asonna: awalan ana mafhamtch mnin katjib chi hadra la 2asas laha mina alwa9i3 hadak 9awl lah ta3ala arijal 9awamouna 3la nisa2 machi hit howa ra2issoha wa hakimoha wa mo2adiboha ida i3wajat aslan almar2a kholi9at 3awja o ila jiti t9adha ghadi tharass hit hakdak dayra raha makhlou9a man dal3a o 3alayah 9awlo rassoul sala laho 3alayhi wasalam: rif9an bil9arourat ohna chabah almar2a bal 9ar3a li ikhtilafiha 3la rajol f tab3 fhiya hchicha 3lih ya3ni ila chaditi chi 9ar3a o darti ay mouvement brusque hadi tharass, o3ad machi hakimoha wela ra2issoma hadik wadifat dial rabi soubhanaho wa ta3ala 3liha ta3to howa hit hiya 3abda dialo machi dial rajelha hadik ta3a dial rajol makhtalfa omawdou3 akhor.

    arijal 9awamoun 3la nissa2 f 2 choses: fil jihad o f nafa9a, ljihad hit rajol nadaran likawnih rajol howa li ghadi yakhraj y9atal 3la marto wela blado wela dino machi hiya wakha din dialna 3atina bezaf dial al2mtila dial nissa2 harbo hta homa mais hada kayb9a wajeb rajol, olhaja tania lihiya nafa9a rah bayna rajol li khass yhaz marto machi l3aks o almal dialha kayab9a khass biha mais yamkan howa ykoun wassi 3lih..


    kantmana twata9 mazian 9bal matabda t copier o tcoller ay haja surtt o anak msami rasak fariss assonna wakha howa l9alab kbir 3la lbachariya kamla.
     
    1 personne aime cela.
  4. فارس السنة

    فارس السنة لا اله الا الله

    J'aime reçus:
    326
    Points:
    83
    يا له من خطأ فظيع في حق المرأة بشكل عام فالرسول صلى الله عليه و سلم لم يقل هكدا بل قال عليه الصلاة و السلام

    رفقا بالقوارير
    الراوي: - المحدث: الألباني - المصدر: جلباب المرأة - الصفحة أو الرقم: 33
    خلاصة الدرجة: أخرجه البخاري بمعناه


    و القوارير ليست هي القارورات كما دكرتي فتأكدي من الحديت قبل لصقه في المنتدى و لا تهرفي بما لا تعرفي

    أن النبي صلى الله عليه وسلم كان في سفر ، وكان غلام يحدو بهن يقال له أنجشة ، فقال النبي صلى الله عليه وسلم : ( رويدك يا أنجشة سوقك بالقوارير ) . قال أبو قلابة : يعني النساء . حدثنا إسحق : أخبرنا حبان : حدثنا همام : حدثنا قتادة : حدثنا أنس بن مالك قال : كان للنبي صلى الله عليه وسلم حاد يقال له أنجشة ، وكان حسن الصوت ، فقال له النبي صلى الله عليه وسلم : ( رويدك يا أنجشة ، لا تكسر القوارير ) . قال قتادة : يعني ضعفة النساء
    الراوي: أنس بن مالك المحدث: البخاري - المصدر: الجامع الصحيح - الصفحة أو الرقم: 6210
    خلاصة الدرجة: صحيح


    لو أمرت أحدا أن يسجد لأحد ؛ لأمرت المر أة أن تسجد لزوجها ؛ من عظم حقه عليها ، ولا تجد امر أة حلاوة الإيمان ؛ حتى تؤدي حق زوجها ، ولو سألها نفسها وهي على ظهر قتب
    الراوي: معاذ بن جبل المحدث: الألباني - المصدر: صحيح الترغيب - الصفحة أو الرقم: 1939
    خلاصة الدرجة: حسن صحيح


    هل يوجد كلام أفضل من كلام النبي صلى الله عليه و سلم
     
  5. lmgred

    lmgred Accro

    J'aime reçus:
    54
    Points:
    48
    choukran fariss souna
     
  6. casawia94

    casawia94 Sousou

    J'aime reçus:
    367
    Points:
    83
    sme7 li fariss assonna , mais moi personnellement je vois que l'islam n'a pas fait l egalité entre l'homme et la femme , 7it ki3tabr lmra na9ssa l39al ou kolchi mamno3 3liha , ou katjib l3ar ilakh ilakh , hadchi ra machi bssa7 , bl3akss lmar2a hya nissf lmojtama3 w khassha tkhroj ou tkhdem sois m3a les femmes wla les hommes 7it lwa9t bghat haka , mé f wa9t rassoul (s3w) kant lmra ma7goura , makatkhroj makadroj w kaybi3o wichriw fiha kif bghaw (ljawari) ou kan khassha tkhdem rajlha w li galha liha dirou wakha mabaghahch , non hadchi ra 9am3 , et aussi makan ta wahd kissme3 l ra2y dial lmra (ki3tabroha na9ssa f l39al) mais au contraire lbnat sont plus intelligentes que les hommes .. !!
     
  7. فارس السنة

    فارس السنة لا اله الا الله

    J'aime reçus:
    326
    Points:
    83
    هدشي لي قلتيه أختي راه كان فالجاهلية لكن منين جا الاسلام عطا المرأة المكانة ديالها و عزها لكن مع الأسف الجاهلية رجعات

    فين بان ليك الخلل و لي لا قدرتي تعطيني متال الله اخليك لأن هاد شي لي دكرتيه معندوش صلة بالاسلام بتااااتا
     
  8. casawia94

    casawia94 Sousou

    J'aime reçus:
    367
    Points:
    83
    3lach makhassch lmra tkhdem f chi blassa fiha rjal ? rah makaynch chi khedma fiha ghir l3yalat !! 3lach kigol l2isslam beli lmra na9ssa din w 39al ? malha machi bnadm ?? ra 7choma hadchii :(
     
  9. فارس السنة

    فارس السنة لا اله الا الله

    J'aime reçus:
    326
    Points:
    83
    يجوز للمرأة العمل خارج بيتها لكن بضوابط شرعية ان أرادت أن تفلح باخرتها و أن تدخل الجنة ولا يجوز عمل المرأة في حالة الاختلاط بالرجل لأسباب قد تعرفينها و ما أكتر الفتنة في زماننا

    من الدي قال لك بان المرأة ليست بانسان كان عليك اتمام الحديت النبوي حتى يتسنى لك فهمه فلا يجوز أن يطلق هذا اللفظ على إطلاقه أعني قول : المرأة ناقصة عقل ودين هكذا على إطلاقه و اليك الحديت كاملا

    خرج رسول الله صلى الله عليه وسلم في أضحى ، أو فطر ، إلى المصلى ، فمر على النساء ، فقال : يا معشر النساء تصدقن فإني أريتكن أكثر أهل النار . فقلن : وبم يا رسول الله ؟ قال : تكثرن اللعن ، وتكفرن العشير ، ما رأيت من ناقصات عقل ودين أذهب للب الرجل الحازم من إحداكن . قلن : وما نقصان ديننا وعقلنا يا رسول الله ؟ قال : أليس شهادة المرأة مثل نصف شهادة الرجل . قلن : بلى ، قال : فذلك من نقصان عقلها ، أليس إذا حاضت لم تصل ولم تصم . قلن : بلى ، قال : فذلك من نقصان دينها
    الراوي: أبو سعيد الخدري المحدث: البخاري - المصدر: صحيح البخاري - الصفحة أو الرقم: 304
    خلاصة الدرجة: صحيح​
     
    1 personne aime cela.
  10. casawia94

    casawia94 Sousou

    J'aime reçus:
    367
    Points:
    83

    wakha , walayni machi lmar2a bo7dha li kadir lfitna , rah koun makan rajel 3ino zaygha maghadich t8tam bih lmra , koun kan mta9i llah w mli kaychof chi mra kay7dr rassou dik sa3a lmra kat7tarmo w kat3aml m3ah f7al khaha non plus , fhnti kifach wla la ? rah les deux parts kaydiro lfitna machi ghir lmar2a !!
     
  11. فارس السنة

    فارس السنة لا اله الا الله

    J'aime reçus:
    326
    Points:
    83
    أعتقد بلي كلام رسول الله عليه الصلاة و السلام غدي تلقاي فيه الجواب

    ما تركت بعدي فتنة أضر على الرجال من النساء
    الراوي: أسامة بن زيد المحدث: البخاري - المصدر: صحيح البخاري - الصفحة أو الرقم: 5096
    خلاصة الدرجة: صحيح


    راحنا بنادم دم و لحم أو عندنا الشهوات ديالنا و النساء لي متيحتارموش راسهم أو تيستفزو الرجال او تيخليوهم اوقعو فالمعصية
     
  12. casawia94

    casawia94 Sousou

    J'aime reçus:
    367
    Points:
    83
    ye3ni rjal 3la sebba awla ?

    lmouhim kib9a kol wa7d w nadra dialou lel2isslam , w ana kan7tarm ra2y dialk a khay

    mabrouk 3wachrek
     
  13. فارس السنة

    فارس السنة لا اله الا الله

    J'aime reçus:
    326
    Points:
    83
    هدا ماشي راي ديالي هدا كلام الرسول عليه الصلاة و السلام تيلزم عليك تبعيه بغيتي أو لا كرهتي
    و تدكري جيدا قول الله سبحانه
    ومن يعصي الله ورسوله فقد ضل ضلالا مبينا سورة الاحزاب الاية36
     
  14. hicham2978

    hicham2978 Bannis

    J'aime reçus:
    27
    Points:
    0
    hadakchi lli fhemtih "nta", mn lli galou 3liha, hedra diel wa7ed"achraf lmoursaline", houwa braso gal "la taktibou kalami min ba3di(w tahadi koulha ki tayfhemha)"
    lmhm li akid ana arrasol(sl3ws) houwa lli rfe3 makanat lmra wkhella nass tchouf fiha bachar,fl-3alam bi2asrih,fwe9t ken wa2d lbenet 3ada mntachra 3alamian
     
  15. casawia94

    casawia94 Sousou

    J'aime reçus:
    367
    Points:
    83
    makan3ssa la rebbi la rasoulou alhamdolillah ,
     
  16. prince d'amour

    prince d'amour ZaKaRiA

    J'aime reçus:
    210
    Points:
    63
    الرجال قوامون على النساء

    هذه الآية قصد بها إعفاء النساء من الحكم و من العمل كقاضية

    ماشي داك الكلام اللي قلتي ا خويا

    ثانيا الإسلام يأمر بالعدل و المساواة

    حتى في عقوبة أي جرم أو ذنب فنفس جزاء هو للمرأة

    أعظم دين كرم المرأة هو دين الإسلام

    ما يغركومش الهدرة ديال الغرب و البلا بلا ديال حرية المرأة

    الإسلام عاطيها الحرية من 14 القرن

    و الحرية اللي كاقولوا عليها راها في حد ذاته إهانة للمرأة
     
  17. arimas

    arimas Touriste

    J'aime reçus:
    22
    Points:
    18


    ;
    ;
    ;
    ;
    ;

    النظرة الإسلامية :
    إن حقيقة العلاقة بين الرجل والمرأة في الإسلام أنها علاقة تكاملية وليست علاقة تنافسية كما هي عند الغرب . بمعنى أن كلاً منهما يكمل الآخر .
    فالإسلام ينظر إلى الرجل والمرأة على أنهما شيء واحد هو الإنسان ، وأن هذا الإنسان جنسان أو قُل جزآن متكاملان هما الرجل والمرأة ، وأنهما ليسا متساويين في التكوين والقدرات ، وبالتالي فيستحيل أن يتساويا في الحقوق والواجبات ، لأن المساواة في أي شيء بين المختلفين نقص في العقل ، وظلم في الحكم . وإن من حكمة الله الخالق جل وعلا أنه لم يجعل الاختلاف بين الرجل
    و المرأة في التكوين الجسمي والنفسي اختلاف تضاد ، بل جعله اختلاف تكامل . فطبيعة الرجل الجسمانية مكملة لطبيعة المرأة ، وكل منهما لا يستغني عن أن يكمّل نفسه بالآخر، ولذلك أصبح الزواج ضرورة إنسانية ، نظراً لأن الجنسين
    لا يمكن أن يستقل أحدهما عن الآخر .
    كذلك فإن بقاء الجنسين في هذه الحياة لا يكون إلى عن طريق هذا التكامل ، ولو استقل كل منهما عن الآخر ليكون منافساً له – كما تصوره النظرة التنافسية العلمانية التي تدعي المساواة – لفنيَ بنو الإنسان ، وانتهت الحياة .
    إن قوة الرجل الجسمانية والنفسانية تناسب مواجهة ظروف الحياة الخارجية للأسرة لحمايتها وتموينها ، وإن ضعف المرأة الجسماني والنفساني يناسب الطمأنينة والسكينة التي تحتاجها الأسرة في جوها الأسري الداخلي .
    ولذلك فالعلاقة التكاملية بين الرجل والمرأة تحيط الأسرة بسياج أمني لحياتها المعيشية ، وجوّ مخملي لطيف لحياتها النفسية والاجتماعية .
    إن المرأة ليست أقل ولا أكثر من الرجل في قيمتها الإنسانية ، ولا منزلتها الإيمانية ، فهما سواء في القيمة ، ولكنهما مختلفان في الدور والوظيفة .
    إن كلاُ من الرجل والمرأة إنسان مكلف في الإسلام ، ولكن وظيفة كل منهما في الحياة تختلف باختلاف طبيعته الجسمانية والنفسانية ، واختلاف إمكاناته الفطرية التي فطره الله عليها .
    هذا هو عدل الإسلام ، ورحمة الإسلام ، وحكمة الإسلام .
    إن الرجل والمرأة لكل منهما في الأسرة المسلمة والمجتمع المسلم دوره الذي يكمل دور الآخر ، ووظيفته التي لا تتعارض مع وظيفة الآخر ، وقُل إن شئت إنهما شيء واحد جزآه يكمل بعضهما الآخر .

    النظرة العلمانية :
    أما العلاقة التنافسية بين الرجل والمرأة القائمة على دعوى المساواة بينهما ، كما في النظرة العلمانية ، فإن من صفاتها :
    1/ أنها تقوّض الأسرة التي هي نواة المجتمع الأولى بإبعاد المرأة عن دورها الأساسي في الأسرة وهو الأمومة ورعاية الأسرة ، وتحرم الطفولة من رعاية الأمومة وحنانها ، وتجعل المنزل أشبه بالفندق أو النادي الذي يعج بالفوضى والمتاعب .
    2/ أنها تقوّض الحياة التنموية والاقتصادية حين تخرج المرأة إلى ميادين الرجل لتنافسه ، وتحرمه كثيراً من فرصه الوظيفية ، وأدواره التنموية ، مع قصورها عن أداء دوره ، والقيام بمهمته . ولا يخفى أن معظم معاناة كثير من دول العالم لمشكلة البطالة ، إنما كان سببه مزاحمة النساء للرجال في وظائفهم ، مع ترك البيوت شاغرة عمن يشغل وظيفة الأمومة والرعاية الأسرية .
    3/ إن خروج المرأة للعمل أو غيره مقروناً بدعوى الحرية – كما في النظرة العلمانية – يقوّض الأخلاق ، ويدفع بالمرأة إلى الانحلال والتبذل ، ويعرِّضها للابتزاز ، ويشيع الفواحش والفضائح في المجتمعات ، ويبدد معاني العفة والفضيلة والاحتشام .
    ونتائج ذلك مسجلة في الإحصاءات الغربية حيث تتضاعف فيها معدلات الزنا والاغتصاب والجرائم الأخلاقية المتنوعة مئات الأضعاف عن غيرها من البلدان الملتزمة بالقواعد الأخلاقية ، والحياة الطبيعية للإنسان .
    4/ إن العلاقة التنافسية وفق نظرية المساواة بين الرجل والمرأة ، تشيع روح العداء و التسخط بين الجنسين ، كما تحيل العلاقة بين الجنسين من علاقة مودة ورحمة إلى علاقة تحدٍ واستعلاء .
    وهذا معروف في صرخات التحدي والمطالبات والشكوى المرة التي ترتفع في الجمعيات النسائية المشحونة بالكره والحقد على سلطة الرجل السائدة في المجتمع . وأكثر ما تكون في المجتمعات الغربية التي تدعي المساواة بين الرجل والمرأة ، وذلك لأنها في نفس الوقت تشحن المرأة بمشاعر القهر والظلم وروح التحدي والعداء .
    5/ إن هذه الروح العدائية للمرأة ضد الرجل في المجتمعات الغربية وغيرها من المجتمعات العلمانية ، وهذه المطالبات النسائية الحقوقية للمساواة بالرجل ، لن تجدي شيئاً ، ولن تغيّر من طبيعة الإنسان وفطرته التي فطره الله عليها . فستظل المرأة امرأة والرجل رجلاً . وستظل السيادة خارج المنزل للرجل في أي مجتمع كان . وإن ظهر بعض المسترجلات الشواذ من النساء في أدوار رجالية ، فستظل المرأة التي أخرجتها الفلسفة الغربية العلمانية من وظيفتها الإنسانية العظمى وهي الأمومة ورعاية الأسرة ، ضحية السير في الطريق المعاكس للفطرة والحياة الطبيعية الإنسانية .
    6/ إن جريمة إبعاد المرأة عن دورها الأسري الذي يتمثل في الأمومة ورعاية الأسرة ، والزج بها في الشارع المزدحم بشتى المنافسات ، هي جريمة العصر الذي نعيشه الكبرى ، والتي تولى كبرها فلاسفة الغرب الملاحدة وحكوماته الاستعمارية الماكرة ، وعمل لهم في بلدان الإسلام منافقوا هذه الأمة ومغفلوها ، حتى أصبحت قضية العصر التي تتردد على كل لسان ، وينعق بها كل ناعق .
    لذا فإنه يجب إيقاف هذه الدعوة الشاذة المنحرفة عن بلاد المسلمين ومحو آثارها السيئة من مجتمعاتهم ، و إن كانت بلدان إسلامية كثيرة قد ابتليت بها قهراً ، أو بسبب الترويج العلماني الماكر ، فإنه يجب أن ترفض رفضاً باتاً في بلد الحرمين الشريفين ، ويحاسب مروجوها ، ويحاكموا بحكم الإسلام الذي شرعه الله لعباده في هذه الحياة الدنيا .


    وكتبه :
    أبو حامد محمد بن حامد آل عثمان الغامدي

     
  18. فارس السنة

    فارس السنة لا اله الا الله

    J'aime reçus:
    326
    Points:
    83
    لي متيصليش راه تعصي الله و رسوله
    لي متديرش الحجاب راها تتعصي الله و رسوله
    لي تتقول بلي عندها صديق أو تتخرج معاه في اطار علاقة غير شرعية راها تتعصي الله و روسوله
    و الكلام طويل

    المهم الى بغيتي تعرفي حقوق المرأة فالاسلام أجي هنا


    http://www.wladbladi.com/forum/roukn-al-mouslim/64475-o-u-u-u-o-u-u-o-o-o-u-us-o-u-o-o-u-o-u.html


    أما نحن الرجال فلنا وسائل لكي نواجه فتنة النساء مدكورة هنا


    http://www.wladbladi.com/forum/rouk...-u-u-u-o-u-u-o-u-u-u-o-o-u-u-u-u-o-u-o-o.html
     
  19. maximo-27

    maximo-27 Ghost

    J'aime reçus:
    224
    Points:
    63
    awadi machakil kan khaliw ta3lim absat al 3ibadate tel ke sala w al wodo2e wma jawarahoma womor chari3a li nas mkay 9ach3o fiha walo wkan gleso tna9cho f al3a9ida wal mosawate b7ala dakchi rah mbayench
     
  20. Serviteur

    Serviteur Visiteur

    J'aime reçus:
    179
    Points:
    0
    loooooooooooooooooooooooooooool, l9arourat <D<D<D
     

Partager cette page