واشنطن تهدد بشن غارات جوية ضد الملا عمر وقادة طالبان في باكستان

Discussion dans 'Info du monde' créé par @@@, 27 Septembre 2009.

  1. @@@

    @@@ Accro

    J'aime reçus:
    252
    Points:
    83
    ذكرت صحيفة صنداي تايمز الأحد أن الولايات المتحدة تهدد بشن غارات جوية ضد زعيم حركة طالبان الأفغانية الملا عمر وقادة الحركة في مدينة كويتا عاصمة إقليم بلوشستان جنوب غرب باكستان، بسبب تزايد إحباطها من سهولة إيجاد ملاذات آمنة لهم في المنطقة الحدودية المجاورة لأفغانستان.

    وقالت الصحيفة إن هذا التهديد يأتي وسط تصاعد الانقسامات في واشنطن حول ما إذا كان التعامل مع الوضع المتدهور في أفغانستان يتطلب إرسال المزيد من القوات، أو تخفيض عدد القوات الأمريكية هناك والتركيز على استهداف (الإرهابيين) فقط.

    وأضافت أن الرئيس الأمريكي باراك أوباما يتعرض لضغوط من زملائه في حزب الديمقراطيين الحاكم لتجنب رفع وتيرة الحرب في أفغانستان، ويدرس الآن إمكانية مراجعة الإستراتيجية التي تبنتها إدارته حيال أفغانستان، مشيرة إلى أن نائبه جو بايدن اقترح تخفيض عدد القوات في أفغانستان والتركيز على ضرب حركة طالبان وتنظيم القاعدة في باكستان.

    ولفتت صنداي تايمز إلى أن معسكر نائب الرئيس الأمريكي يجادل بأن الهجمات التي تشنها الطائرات من دون طيار في مناطق القبائل في باكستان حيث يختبئ قادة (القاعدة) و(طالبان) ناجحة، وأشد تأثيراً من زيادة عدد القوات في أفغانستان كونها تقود فقط إلى إشعال التوتر.

    وأكدت الصحيفة إن المسؤولين الأمريكيين ما زالوا يشككون بأن أقساماً من الاستخبارات العسكرية الباكستانية المعروفة بـ (آي إس آي) تدعم طالبان وتؤمن الحماية لزعيم الحركة الملا عمر وبقية قادتها في مدينة كويتا الباكستانية



    http://www.alquds.co.uk/index.asp?f...ة طالبان في باكستان&storytitleb=&storytitlec=
     

Partager cette page