واش كتيقو ؟

Discussion dans 'Discussion générale' créé par 7amil almisk, 16 Février 2006.

  1. win79

    win79 Visiteur

    J'aime reçus:
    0
    Points:
    0
    Re : واش كتيقو ؟


    gouliya had al aya............seulement soura et son numero et je vais voir c truc
    si c (comme l'expilcation de ayoub) je vais douter de tte ma religion
     
  2. 7amil almisk

    7amil almisk مهدي يعقوب عاشق الأحرف

    J'aime reçus:
    173
    Points:
    63
    Re : واش كتيقو ؟

    #

    إِنَّا زَيَّنَّا السَّمَاء الدُّنْيَا بِزِينَةٍ الْكَوَاكِبِ
    #

    وَحِفْظًا مِّن كُلِّ شَيْطَانٍ مَّارِدٍ
    #

    لَا يَسَّمَّعُونَ إِلَى الْمَلَإِ الْأَعْلَى وَيُقْذَفُونَ مِن كُلِّ جَانِبٍ
    #

    دُحُورًا وَلَهُمْ عَذَابٌ وَاصِبٌ
    #

    إِلَّا مَنْ خَطِفَ الْخَطْفَةَ فَأَتْبَعَهُ شِهَابٌ ثَاقِبٌ
    #

    فَاسْتَفْتِهِمْ أَهُمْ أَشَدُّ خَلْقًا أَم مَّنْ خَلَقْنَا إِنَّا خَلَقْنَاهُم مِّن طِينٍ لَّازِبٍ
    #

    بَلْ عَجِبْتَ وَيَسْخَرُونَ
    #

    وَإِذَا ذُكِّرُوا لَا يَذْكُرُونَ
    #

    وَإِذَا رَأَوْا آيَةً يَسْتَسْخِرُونَ

    الصافات
     
  3. 7amil almisk

    7amil almisk مهدي يعقوب عاشق الأحرف

    J'aime reçus:
    173
    Points:
    63
    Re : واش كتيقو ؟

    ‏1 - 11‏]‏ بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ ‏{‏وَالصَّافَّاتِ صَفًّا * فَالزَّاجِرَاتِ زَجْرًا * فَالتَّالِيَاتِ ذِكْرًا * إِنَّ إِلَهَكُمْ لَوَاحِدٌ * رَبُّ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَمَا بَيْنَهُمَا وَرَبُّ الْمَشَارِقِ * إِنَّا زَيَّنَّا السَّمَاءَ الدُّنْيَا بِزِينَةٍ الْكَوَاكِبِ * وَحِفْظًا مِنْ كُلِّ شَيْطَانٍ مَارِدٍ * لَا يَسَّمَّعُونَ إِلَى الْمَلَإِ الْأَعْلَى وَيُقْذَفُونَ مِنْ كُلِّ جَانِبٍ * دُحُورًا وَلَهُمْ عَذَابٌ وَاصِبٌ * إِلَّا مَنْ خَطِفَ الْخَطْفَةَ فَأَتْبَعَهُ شِهَابٌ ثَاقِبٌ * فَاسْتَفْتِهِمْ أَهُمْ أَشَدُّ خَلْقًا أَمْ مَنْ خَلَقْنَا إِنَّا خَلَقْنَاهُمْ مِنْ طِينٍ لَازِبٍ‏}‏

    هذا قسم منه تعالى بالملائكة الكرام، في حال عبادتها وتدبيرها ما تدبره بإذن ربها، على ألوهيته تعالى وربوبيته، فقال‏:‏ ‏{‏وَالصَّافَّاتِ صَفًّا‏}‏ أي‏:‏ صفوفا في خدمة ربهم، وهم الملائكة‏.‏

    ‏{‏فَالزَّاجِرَاتِ زَجْرًا‏}‏ وهم الملائكة، يزجرون السحاب وغيره بأمر اللّه‏.‏

    ‏{‏فَالتَّالِيَاتِ ذِكْرًا‏}‏ وهم الملائكة الذين يتلون كلام اللّه تعالى‏.‏

    فلما كانوا متألهين لربهم، ومتعبدين في خدمته، ولا يعصونه طرفة عين، أقسم بهم على ألوهيته فقال‏:‏ ‏{‏إِنَّ إِلَهَكُمْ لَوَاحِدٌ‏}‏ ليس له شريك في الإلهية، فأخلصوا له الحب والخوف والرجاء، وسائر أنواع العبادة‏.‏

    ‏{‏رَبُّ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَمَا بَيْنَهُمَا وَرَبُّ الْمَشَارِقِ‏}‏ أي‏:‏ هو الخالق لهذه المخلوقات، والرازق لها، المدبر لها،‏.‏فكما أنه لا شريك له في ربوبيته إياها، فكذلك لا شريك له في ألوهيته،‏.‏ وكثيرا ما يقرر تعالى توحيد الإلهية بتوحيد الربوبية، لأنه دال عليه‏.‏ وقد أقر به أيضا المشركون في العبادة، فيلزمهم بما أقروا به على ما أنكروه‏.‏

    وخص اللّه المشارق بالذكر، لدلالتها على المغارب، أو لأنها مشارق النجوم التي سيذكرها، فلهذا قال‏:‏ ‏{‏إِنَّا زَيَّنَّا السَّمَاءَ الدُّنْيَا بِزِينَةٍ الْكَوَاكِبِ وَحِفْظًا مِنْ كُلِّ شَيْطَانٍ مَارِدٍ لَا يَسَّمَّعُونَ إِلَى الْمَلَإِ الْأَعْلَى‏}‏

    ذكر اللّه في الكواكب هاتين الفائدتين العظيمتين‏:‏

    إحداهما‏:‏ كونها زينة للسماء، إذ لولاها، لكانت السماء جرما مظلما لا ضوء فيها، ولكن زينها فيها لتستنير أرجاؤها، وتحسن صورتها، ويهتدى بها في ظلمات البر والبحر، ويحصل فيها من المصالح ما يحصل‏.‏

    والثانية‏:‏ حراسة السماء عن كل شيطان مارد، يصل بتمرده إلى استماع الملأ الأعلى، وهم الملائكة، فإذا استمعت قذفتها بالشهب الثواقب ‏{‏مِنْ كُلِّ جَانِبٍ‏}‏ طردا لهم، وإبعادا عن استماع ما يقول الملأ الأعلى‏.‏

    ‏{‏وَلَهُمْ عَذَابٌ وَاصِبٌ‏}‏ أي‏:‏ دائم، معد لهم، لتمردهم عن طاعة ربهم‏.‏

    ولولا أنه ‏[‏تعالى‏]‏ استثنى، لكان ذلك دليلا على أنهم لا يستمعون شيئا أصلا، ولكن قال‏:‏ ‏{‏إِلَّا مَنْ خَطِفَ الْخَطْفَةَ‏}‏ أي‏:‏ إلا من تلقف من الشياطين المردة، الكلمة الواحدة على وجه الخفية والسرقة ‏{‏فَأَتْبَعَهُ شِهَابٌ ثَاقِبٌ‏}‏ تارة يدركه قبل أن يوصلها إلى أوليائه، فينقطع خبر السماء، وتارة يخبر بها قبل أن يدركه الشهاب، فيكذبون معها مائة كذبة يروجونها بسبب الكلمة التي سمعت من السماء‏.‏

    ولما بين هذه المخلوقات العظيمة قال‏:‏ ‏{‏فَاسْتَفْتِهِم‏}‏ أي‏:‏ اسأل منكري خلقهم بعد موتهم‏.‏ ‏{‏أَهُمْ أَشَدُّ خَلْقًا‏}‏ أي‏:‏ إيجادهم بعد موتهم، أشد خلقا وأشق‏؟‏‏.‏ ‏{‏أَمْ مَنْ خَلَقْنَا‏}‏ من ‏[‏هذه‏]‏ المخلوقات‏؟‏ فلا بد أن يقروا أن خلق السماوات والأرض أكبر من خلق الناس



    تفسيــــــــــــر الطبري‏.
     
  4. 7amil almisk

    7amil almisk مهدي يعقوب عاشق الأحرف

    J'aime reçus:
    173
    Points:
    63
    Re : Re : واش كتيقو ؟

    هذا و الله أعلم

    هذا كلام الله و ما بعده من كلام و سآتيك بالحديث الصحيح
     
  5. 7amil almisk

    7amil almisk مهدي يعقوب عاشق الأحرف

    J'aime reçus:
    173
    Points:
    63
    Re : واش كتيقو ؟

    كما روى البخاري عن عروة بن الزبير قال، قالت عائشة رضي اللّه عنها‏:‏ سأل ناس النبي صلى اللّه عليه وسلم عن الكهان فقال‏:‏ ‏(‏إنهم ليسوا بشيء‏)‏، قالوا‏:‏ يا رسول اللّه فإنه يحدثون بالشيء يكون، فقال النبي صلى اللّه عليه وسلم‏:‏ ‏(‏تلك الكلمة من الحق يخطفها الجني فيقرقرها في أذن وليه كقرقرة الدجاج فيخلطون معها أكثر من مائة كذبة‏(‏‏.‏ وروى البخاري أيضاً عن أبي هريرة عن النبي صلى اللّه عليه وسلم قال‏:‏ ‏(‏إذا قضى اللّه الأمر في السماء ضربت الملائكة بأجنحتها خضعاناً لقوله، كأنها سسلسلة على صفوان، فإذا فرغ عن قلوبهم قالوا‏:‏ ماذا قال ربكم‏؟‏ قالوا‏:‏ الحق وهو العلي الكبير، فيسمعها مسترقوا السمع، ومسترقو السمع هكذا بعضهم فوق بعض - وصفه سفيان بيده فحرفها وبدد بين أصابعه - فيسمع لكلمة فيلقها إلى من تحته، ثم يلقيها الآخر إلى من تحته، حتى يلقيها على لسان الساحر أو الكاهن، فربما أدركه الشهاب قبل أن يلقيها، وربما ألقاها قبل أن يدركه فكيذب معها مائة كذبة، فيقال‏:‏ أليس قد قال لنا يوم كذا وكذا‏:‏ كذا وكذا‏؟‏ فيصدق بتلك الكلمة التي سمعت من السماء‏)‏ ‏"‏تفرد به البخاري ورواه مسلم قريباً منه‏"‏‏.
     
  6. 7amil almisk

    7amil almisk مهدي يعقوب عاشق الأحرف

    J'aime reçus:
    173
    Points:
    63
    Re : Re : واش كتيقو ؟


    هذا و الله تعــــــــــــــــــــــــــالى أعلم هل صدق رسوله صلى الله عليه و سلم أم كذب و حاشاه حبيبي بأبي هو و أمي

    صلى الله و سلم عليك يا حبيبي يا محمد
     
  7. 7amil almisk

    7amil almisk مهدي يعقوب عاشق الأحرف

    J'aime reçus:
    173
    Points:
    63
    Re : Re : واش كتيقو ؟


    و هل بعد كلام الله و رســــــــــــوله صلى الله عليه و سلم كلام ؟
     

Partager cette page