وسائد وشراشيف

Discussion dans 'toutes les poésies...' créé par ScoRPinA, 11 Mars 2013.

  1. ScoRPinA

    ScoRPinA Accro

    Inscrit:
    25 Mars 2009
    Messages:
    3425
    J'aime reçus:
    393
    Sexe:
    Femme
    Localité:
    Morocco
    مشغول بأي شيء مشغول
    وعطرها يفوح منك كأريج الحقول

    فاجأتك أم أني أبكرت الوصول
    لتضع يدك على الباب وتمنعني الدخول
    لملم كلماتك أيها العابث المسطول
    أحمرها في شفتيك على وجهك المبلول
    وازرار قميصك منزوعة وانت ..انت مشغول؟

    متسولة تلك التي معك ، أم بائعة جسد تجول
    أم أنك أحضرتها من الطرقات لتثبت
    رجولة العجول

    أنا التي أفنت العمر معك بكل الفصول
    أنا التي أحبتك علمتك ماذا تقول

    وجئت اليوم لتكذب علي وتمنعني الدخول
    عد إلى أحضانها وأكمل المسرحية بكل الفصول

    فمسرحية الخيانة أبطالها
    أناس سلبت منهم العقول

    يمارسون الحب على الأرصفة
    في الحانات بين السهول

    لكنك اخترت مكانا وفقا للشريعة والأصول..
    حيث كنا سويا وكنت في الحب خجول

    والآن أراك أسد تصول ..... تجول
    وملامحك تدل فعلا أنك مشغول

    العرق يتصبب منك كمحتضر ضعيف
    وأنا أتساقط ألما كورق الخريف

    لم بعتني واشتريت الغرائز والتخاريف
    لم خذلتني ، جمعتنا في هذا الموقف السخيف

    الحب ايهاالخائن طاهر شريف
    وحبك .... حبك وسائد وشراشيف

    ردينه الفيلالي

     

Partager cette page

En poursuivant votre navigation sur ce site, vous acceptez l’utilisation de Cookies pour vous proposer des publicités ciblées ainsi que pour nos statistiques de fréquentation.