وفد أميركي يستكشف إمكانات إنشـاء مصانع للسيارت في المغرب

Discussion dans 'Scooooop' créé par imadici, 3 Avril 2007.

  1. imadici

    imadici Pr. Ìpşø Fąċŧǿ...

    J'aime reçus:
    14
    Points:
    18
    وفد أميركي يستكشف إمكانات إنشـاء مصانع للسيارت في المغرب

    تدرس شركات أميركية لتصنيع السيارات إمكان إنشاء وحدات لتجميع السيارات في المغرب، عملاً باتفاق المنطقة التجارية الحرة بين واشنطن والرباط, والإفادة من القرب الجغرافي المتاخم لاسواق الاتحاد الأوروبي، التي تراهن عليها صناعة السيارات الأميركية، التي تواجه منافسة قوية من مثيلتها الآسيوية. وأوضح السفير الأميركي في الرباط توماس ريلي، الذي قاد وفداً من المصنعين الأميركيين في زيارة مصانع شركة «صوماكا» المحلية لتجميع السيارات في الدار البيضاء، «ان المغرب يمثل خياراً مناسباً لمستقبل صناعة السيارات الأميركية بفعل قربه الجغرافي من أوروبا, والخبرات الكبيرة في مجال تجميع السيارات الأوروبية وكابلات الطائرات».

    [​IMG]

    وأشار إلى «ان تصنيع قطع الغيار قد لا يكون مفيداً حالياً بسبب بعد المسافة بين البلدين، على رغم وجود اتفاق تجاري, لكن قيام قاعدة صناعية موجهة إلى الأسواق الأوروبية، تشكل اهتماماً من قبل المصنعين الأميركيين». وترغب الشركات الأميركية في توسيع نشاطها إلى المغرب ليكون ثالث منطقة لتصنيع أو تجميع السيارات، بعد كندا والمكسيك.

    ولم يُكشف عن نوع السيارات الأميركية، التي يمكن تجميعها في المغرب, الا ان مصادر أشارت إلى إمكان نقل بعض المصانع الأميركية في أوروبا (ألمانيا) إلى المغرب، في حال استفحال الخلاف بين المساهمين في مجموعة «دايملر – كرايسلر» الألمانية - الأميركية في شتوتغارت. ويعتقد محللون ان زيادة الطلب على السيارات الأميركية في الأسواق المغربية عامل إضافي يشجع اتحاد صناعة السيارات الأميركية على التفكير في إقامة وحدات لها في شمال أفريقيا.

    ويقدر حجم سوق السيارات الجديدة في المغرب بـ 80 ألف سيارة سنوياً، تسيطر عليها الطرازات الفرنسية، مع صعود ملفت للسيارات الآسيوية, واعجاب المستهلكين بالسيارات الأميركية الغالية السعر،. وتتولى حاليا شركة «صوماكا» المغربية التي تعود غالبية أسهمها إلى مجموعة «رينو» الفرنسية (ضمن برنامج التخصيص), تجميع «لوغان رينو»، وهي سيارة شعبية سعرها نحو عشرة

    آلاف دولار، ينتج منها المغرب سنوياً نحو 35 ألف وحدة, نصفها موجه إلى التصدير نحو أوروبا والدول العربية وأفريقيا. كما تتولى شركة «سافران» الفرنسية صناعة قطع الغيار لشركة «آرباص» للطائرات الأوروبية. وتتواجد في طنجة بضعة شركات دولية لتصنيع الألياف الكهربائية لصالح شركات سيارات أميركية ويابانية. ويقوم وفد من وزارة الصناعة المغربية بجولة أوروبية لإطلاع شركات تصنيع السيارات هناك على برنامج «النهضة الصناعية» (اميرجنس)، الذي سيعتمده المغرب حتى عام 2015، لجذب مزيد من الاستثمارات الدولية، إلى قطاع الصناعات الميكانيكية والإلكترونية الحديثة، ومنها تجميع السيارات وقطع الغيار للطائرات, ورقائق الحواسيب, وبرمجة الكومبيوتر, وخدمات الاتصال عن بعد. وفي مقدم الدول التي تراهن عليها الرباط فرنسا وإسبانيا، لنقل بعض صناعاتها إلى الدار البيضاء، أو طنجة المتاخمة للأسواق الأوروبية.

    ويسعى المغرب إلى الإفادة من اتفاقات الشراكة مع الاتحاد الاوروبي، واتفاق المنطقة الحرة مع الولايات المتحدة، للعب دور الوسيط الجغرافي والصناعي في الاتجاهين: تصدير بعض الصناعة الأوروبية إلى الأسواق الأميركية, والأميركية إلى الأسواق الأوروبية.​

    la source
     
  2. adil_boch

    adil_boch همس اليل

    J'aime reçus:
    1
    Points:
    0
    Re : وفد أميركي يستكشف إمكانات إنشـاء مصانع للسيارت في المغرب

    khalihom ydakhlou yna9sou chwi mn lbitala wtna3ach lblad
     
  3. atlasabdel

    atlasabdel Visiteur

    J'aime reçus:
    47
    Points:
    0
    Re : وفد أميركي يستكشف إمكانات إنشـاء مصانع للسيارت في المغرب

    wa rah khasna bcp ingenieur
     
  4. izeli

    izeli ●[●ЖΣΨ

    J'aime reçus:
    229
    Points:
    63
    Re : وفد أميركي يستكشف إمكانات إنشـاء مصانع للسيارت في المغرب

    rah kaybghiw ikhaleso nessara b salaire mazeyan l'état deyalena gatgolihom 3etiwhom ghir SMIG rah mojod liyekhdem [07h] machi el mared hada watgol kay3tiw men jibhom.
     
  5. ID^^

    ID^^ Accro

    J'aime reçus:
    375
    Points:
    83
    Re : وفد أميركي يستكشف إمكانات إنشـاء مصانع للسيارت في المغرب

    wa ra 3tta llah les ingénieurs ri galssine
     

Partager cette page