يا مسكينة.... ! - نصيحة من أخت ملتزمة الى متبرجة

Discussion dans 'toutes les poésies...' créé par فارس السنة, 19 Décembre 2008.

  1. فارس السنة

    فارس السنة لا اله الا الله

    J'aime reçus:
    326
    Points:
    83
    يا مسكينه

    كيف ملأتى الشارع زينه كيف أبحتى السوق جمالاً
    حتى ماء العفة سالت من عينيكى يصاغ الشعر وبخديكى يدار الخمر
    ومن الشعر السافر هذا ذاب الفكر ضاع الجيل على الطرقات
    وهو ينادى ماذا عند الصيف الآتى هاتى يا فنانة هاتى
    وأجبتيه فذبحتيه وأبنتى له الشعر العارى
    وجعلتى من الثوب العالى نصف الثوب بان الزند فماذا بعد
    بعد الشك وبعد الريب يأتى الغيب وما للغيب
    وعلى صوت الكعب العالى جف النبض
    وزوى عود الطهر الساحر وكبى الشاعر
    كنتى السلعة عند التاجر
    كنتى السلعة عند التاجر
    قد باعك من قبل العلبه وقضى جيل العفة نحبه
    فمن الخاسر؟
    انتى الخاسر.........
    فمن الخاسر ؟
    انتى الخاسر!!!

    يا اختااااااه
    انى حره ...لكنى ألبس جلباباً.
    كونى مثلى أحفظ كل علوم الدنيا لكن عند الفجر اصلى
    أدعوا ربى أحفظ دينى أزرع فى الفتيات يقينى
    أدعوا ربى أحفظ دينى أزرع فى الفتيات يقينى
    والى الجنه أمضى فى جلباب التقوى
    وأنا من تيار الغرب العاتى أقوى
    وانا حره كالخنساء
    أعرف ماذا تعنى الدنيا أعرف ماذا يعنى العمر
    ليست هذى الدنيا لعبه ليست كذبه بل بستان تجدوا منه طريق الجنه
    حيث النعمه حيث المنه
    حيث حياة دون ممات
    حيث حياة دون ممات
    لا يطرقها صوت التعب فعن الجنة لا تنسحبى
    يا أختاااااااه
    ثوب الدين مهما كان الباطل أحلى
    ومبادئه مهما عنها مالى اغلى
    فالى هذا الدين أقتربى ولما يعطى الله أرتقبى
    يا مسكينه كيف ملأتى الشارع زينه كيف أبحتى السوق جمالاً حتى ماء العفة سالت
    فمن الخاسر؟ أنتى الخاسر
    أنتى الخاسر
    أنتى الخاسر

    القصيدة للشيخ أيمن صيدح
     

Partager cette page