120 منظمة قبطية تطالب بوقف عرض الفيلم المسيء للرسول

Discussion dans 'Scooooop' créé par belami, 12 Septembre 2012.

  1. belami

    belami إنا لله و إنا إليه راجعون

    J'aime reçus:
    56
    Points:
    0
    طالبت 120 منظمة قبطية حول العالم السلطات الأمريكية، رسمياً، بوقف عرض الفيلم المسىء للإسلام والرسول صلى الله عليه وسلم، مشيرة فى بيان مشترك أمس إلى أن المنظمات «تشهد بأنه تم تقديم طلب رسمى فى هذا الشأن لوقف عرض فيلم المحاكمة الدولية لمحمد نبى الإسلام».

    وأضاف بيان هذه المنظمات نشرته "اليوم السابع" أنه «بعد التدخل وصلنا قرار بإلغاء عرض الفيلم الأمريكى الشهير، الذى أعلن عنه القس تيرى جونز، وكان المقرر عرضه أمس»، مشددا على أن جميع مسيحيى مصر بالداخل والخارج يرفضون هذا الفيلم المسىء للأديان.

    وحمل البيان توقيع خمسة من قيادات أقباط المهجر، هم صفوت حنا من «أمريكا»، إبراهيم شفيق من «أمريكا»، سامى عبد المسيح من «كندا» شنودة توفيق من «فرنسا»، ميرنا صديق من «أستراليا»، وذلك بالإنابة عن 120 منظمة واتحادًا قبطيًا.

    وقبل ذلك، أدانت السفارة الأمريكية فى القاهرة استمرار محاولات بعض الأفراد المضَللين إيذاء مشاعر المسلمين الدينية، والإساءة للمؤمنين من جميع الأديان فى ذكرى 11 سبتمبر.

    وأكدت فى بيان لها أمس أن احترام المعتقدات الدينية هو حجر الزاوية للديمقراطية الأمريكية، قائلة "نحن نرفض بشدة أفعال من يسيئون استخدام الحق العالمى لحرية التعبير للإساءة للمعتقدات الدينية للآخرين".

    ومن جانبه، هاجم الدكتور عوض شفيق رئيس المكتب القانونى لأقباط المهجر ومقره جنيف كلا من عصمت زقلمة وموريس صادق، مؤكدا أنهم مرفوضون من أقباط المهجر، وما يفعلونه لإحراج أقباط المهجر المعروفين بوطنيتهم وعدم إهانتهم لأي مقدسات منذ خروجهم للنور.

    ورفض شفيق هذا الفليم الذى اعتبره مسيئا للمسيحي قبل المسلم، مضيفا أن هذا الأسلوب يصدر من شخصيات ليس لديها وعي وطني.

    وأضاف شفيق أن هذه الشخصيات كل فترة تقوم بعمل فرقعة إعلامية من أجل البحث عن الشهرة وقد تعودنا على ذلك ولكننا لن نرضى ونوافق على آرائهم الخبيثة والتى تضع أقباط المهجر فى موضع المسىء.


    source
     

Partager cette page