20سنة سجنا لفقيه مشعوذ تسبب في تسميم زوجته

Discussion dans 'Scooooop' créé par elmedyer_rachid, 12 Mai 2006.

  1. elmedyer_rachid

    elmedyer_rachid Visiteur

    J'aime reçus:
    4
    Points:
    0
    قضت غرفة الجنايات الأولى بمحكمة الاستئناف بالجديدة يوم الثلاثاء 25 أبريل 2006 بالسجن 20 سنة نافذة وتعويض قدره 60 ألف درهم لفائدة المطالب بالحق المدني في حق فقيه مشعوذ تمت مؤاخذته من أجل جناية التسميم وجنحة الضرب والجرح. وتعتبر الضحية ثالث زوجات المتهم التي شغفته حبا خلال إحدى زياراته التي يتلو فيها على مسامع الدوار رفقة ثلة من حفظة القرآن بعض الآيات البينات وهوما يعرف داخل أوساط الفقهاء ب "دورة الطلبة" فقرر أن يعقد قرانه عليها رغم فارق السن الكبير بينهما. باركت عائلة الفتاة هذا الزواج الذي بدا غير متكافئ منذ أول وهلة فودعت خديجة حياة العزوبية وانتقلت للعيش داخل بيت الفقيه بعيدا عن أفراد عائلتها، بل واستطاعت أن تتأقلم مع الحياة الجديدة في ظرف وجيز حين شرعت في حياكة الجلابيب التقليديبة أملا منها في تحصيل النقود ومساعدة زوجها في مواجهة مصاريف الحياة القاسية. وككل زوجة حاولت خديجة أن تركب قطار الأمومة غير ما مرة، إلا أن خللا في تركيبة أعضائها التناسلية حال دون ذلك إذ ما إن كانت تحمل بين أحشائها مضغة جنين حتى تجهض بل وأن الفقيه أحمد لم يكن يرغب هوالآخر في الإنجاب منها-حسب تصريحات أم الضحية- مما جعل جبالا شامخة من الجليد تنتصب بينهما من حين لآخر حيث كانت خديجة تتجشم عناء السفر نحو منزل والديها غضبى مما أصبح يفرزه زوجها من سلوكات عدوانية تجاهها، هذا الأخير الذي ما إن يحس بنوع من الوحدة حتى يسارع إلى بيت أصهاره لإرضاء خديجة وكسب ودها من جديد. وفي المرة الأخيرة وبعد شهر من الفراق قررت الزوجة الصغيرة العودة إلى بيتها، بعد أن تأكدت أن زوجها لن يستطيع على فراقها صبرا تاركة هناك بمنزل عائلتها وثائقها الرسمية التي تثبت امتلاكها لقطعة أرضية كانت ترغب في تحرير توكيل بالتصرف في شأنها للفقيه أحمد الذي طالما سألها عن نصيبها منها. عادت خديجة إلى بيتها لتعيش إلى جانب الفقيه أياما من الألفة والتفاهم سرعان ما كسرها دوي سقوطها تلك الليلة التي انتفضت فيها قائمة من أمام مائدة العشاء لتلتحق بالمطبخ لشرب سائل من الأعشاب قد يقيها عملية إجهاض أخرى.خرت خديجة أرضا وظلت تعتصر ألما من شدة مغص حاد في أمعائها مصحوبا بقيء تنبعث منه رائحة مبيد للحشرات مما جعل الفقيه يتوجه إلى مركز الدرك الملكي ليخبر عناصر المداومة أن زوجته أجهضت وأنه في حاجة إلى سيارة إسعاف تنقلها إلى المستشفى. وهناك تركها طريحة الفراش بقسم العناية المركزة وتوجه صوب منزل أصهاره ليخبرهم بالواقعة، إذ حضرت أم خديجة لتوها وظلت ترابط أمام سرير ابنتها تدعو ربها ملء جوارحها أن تتماثل فلذة كبدها للشفاء بيد أن كلمة القدر كانت أقوى. لقد ماتت خديجة متأثرة بجرعات مبيد الحشرات السام مما جعل الطاقم الطبي يربط الاتصال برجال الأمن الذين فتحوا تحقيقا في الموضوع ثبت من خلاله خلو رحم الضحية من أية مضغة كما يدعي الفقيه الذي أكد في معرض تصريحاته أنه كان يناول زوجته بعض المواد كـ " الحرمل والخزامى والكبار" تفاديا لأية عملية إجهاض أخرى بل واستطاعت عملية تفتيش لرجال الشرطة أن تكشف عن وجود مبيد الحشرات الذي تسبب في وفاة خديجة بصوان منزل الفقيه، إضافة إلى أدوات أخرى تتعلق بالشعوذة منها بعض الطلاسم التي تحمل اسم الضحية. واستنادا إلى هاته القرائن كونت هيئة المحكمة قناعتها بتورط الفقيه أحمد في تسميم زوجته خديجة لتدينه بعشرين سنة سجنا نافذا.

     
  2. Casawia

    Casawia A & S Forever

    J'aime reçus:
    145
    Points:
    0
    Re : 20سنة سجنا لفقيه مشعوذ تسبب في تسميم زوجته

    la source stp?
     

Partager cette page