"5 كاميرات مكسورة".. فيلم "إسرائيلي" يفضح ممارسات الاحتلال

Discussion dans 'Art' créé par RedEye, 17 Octobre 2013.

  1. RedEye

    RedEye - أبو عبدالرحمن - Membre du personnel

    J'aime reçus:
    4153
    Points:
    113
    [​IMG]


    سبع سنوات من التصوير انكسرت فيها خمس من كاميراته، وكادت أن تذهب حياته أكثر من مرة.. المخرج عماد برناط، ابن بلدة بلعين بالضفة الغربية في فلسطين المحتلة، اختار نوعا آخر من النضال السلمي، حيث كان سلاحه كاميراته "الخمس المنكسرة"، التي اختار فيما بعد أن تصير عنوانا لفيلم وثائقي وصل العالمية، وحصل على أكثر من أربعين جائزة عالمية، كما ترشح للأوسكار.

    يوثق الفيلم لأحداث مقاومة سكان إحدى القرى للاحتلال من خلال تصوير عماد للمواجهات والمسيرات والوقفات التي ينظمها أبناء القرية الرافضين للاحتلال الإسرائيلي، وجداره الفاصل العنصري الذي أقيم على الآلاف من هكتارات الأراضي الفلسطينية، بين سنتي 2005 و 2011.

    المخرج الفلسطيني، الذي زار المغرب أخيرا وكان لهسبريس لقاء معه، قال عن الفيلم الذي أخرجه للوجود منتج إسرائيلي، واعتبره عماد "من دعاة السلام والمتضامنين مع القضية الفلسطينية"، (قال) "قررت أن أعمل الفيلم بناء على تجربتي الخاصة من خلال تصويري للمظاهرات والمسيرات ضد الجدار لأكثر من سبع سنوات، وفيه سرد لحياتنا اليومية، وعلى رأسها حياة ابني جبريل الذي ولد في هذه الحالة، وكبر مع الجدار".

    ويروي عماد لهسبريس أنه بدأ التصوير، بغية مشاركة أهل بلدته في نضالهم ضد الاستيطان، لأنه الوحيد الذي كان يمتلك كاميرا بالقرية، مردفا بالقول "كنت أصور وأوثق الأحداث، وأزود القنوات الإخبارية بالأفلام حول ما يجري في القرية من أحداث، وأخرى كنت أضعها في الانترنيت، وبعد شهرين من بدايتي، لاحظت أن هناك العديد من الأجانب يأتون إلى القرية ويصوّرون، ويطلبون مني المساعدة، لذلك قررت إخراج الفيلم للوجود".

    عماد برناط أوضح أن "المشاهد لما يرى الفيلم يحس أنه مختلف عن طريقة تصوير الأفلام الوثائقية"، مضيفا "هي مسيرتي التصويرية وتركيزي على مسيرة النضال السلمية التي قادتها القرية ضد الجدار، وتدبير الأحداث وتأثيراتها علينا، فقررت أخذ الكاميرا أسلوبا للنضال"، مؤكدا أن "ارتباطه بالأرض والأهل هو الدافع الأساسي الذي جعله يخاطر بنفسه ليصور ويوثق"، وتابع " كنت أفكر دائماً أن أكون أحد الضحايا يوما ما، لأنني تعرضت لإطلاق النار أكثر من مرة مباشرة"، يقول نفس المتحدث.

    وبعدما أوضح عماد أنه يحتفظ بكاميراته الخمس التي كان لها الفضل في إنقاذ حياته مرات عدة، منها استقرار رصاصتين في إحداهن التي بقيت شاهدة على هذا الفعل، قال إن "العمل أثبت نحاجه أكثر مما عملت السياسة خلال الثلاثين سنة الماضية، وذلك من خلال التأثير على الخارج الذين لا يعرفون شيئا عن القضية، وتكفي مشاهدة الفيلم لإقناع الكثيرين منهم بعدالة القضية، أو على الأقل تغيير نظرتهم التعاطفية مع الاحتلال".

    وبخصوص استعانة المخرج الفلسطيني بجاي دفيدي، وهو منتج إسرائيلي، وحول كيفية جمعه بين المقاومة والتطبيع، أوضح عماد، أنه "كان دوره مهما جدا في عملية الإنتاج وأحياناً خلال التصوير"، معتبرا إياه "ليس عملا تطبيعيا لأن المنتج وإن كان إسرائيليا، لكنه كان مناضلا ومتضامنا إسرائيليا ضد ممارسات جنود الاحتلال".

    لكن منتج الفيلم محتل في النهاية؟ تسأل هسبريس برناط الذي أجاب، "هو مساند للحق الفلسطيني، واختياره ليس للتطبيع أو جعل العمل فلسطينيا إسرائيليا، لأنك إذا شاهدت العمل ستجده فلسطينيا يهاجم الممارسات الإسرائيلية"، مضيفا "كنت أريده أن يساعدني في موضوع الإنتاج الذي لم أجد المساعدة لا عربيا ولا فلسطينيا، كما كنت أريد أن يُعرض الفيلم أمام الجمهور الإسرائيلي، وكان هو المفتاح لذلك".

    ورغم أن فكرة الفيلم هي مقاومة للاحتلال، يقول عماد، إلا أننا لا يمكن أن نحدث مقاطعة نهاية مع الاحتلال الذي يتحكم في كل شيء، وليس لنا أي منفذ ندخل منه دون المرور عبر المحتل، لكن "رسالة الفيلم للعالم هي عن طبيعية الوضع الفلسطيني من خلال قصة إنسانية لفلسطيني عاش التجربة التي يعاني منها كل فلسطيني اليوم تحت الاحتلال، والرسالة وصلت اليوم للعالم بشكل إيجابي، حيث كان مرشحا لجائزة الأوسكار، لكنه حصل على أكثر من أربعين جائزة عالمية".

    وعن أكثر اللحظات الصعبة التي عاشها خلال مسيرته قال عماد إن "هناك أكثر من سبعمائة ساعة تصوير، فيها الكثير من المشاهد المؤلمة، المرتبطة بنا في القرية لكن أصعبها "اعتقال أشقائي ومحاولة والدي إيقاف السيارة العسكرية، أو مشاهد اعتقال أصدقائي، أو استشهاد صديقي باسم، كما أن هناك الكثير من المشاهد التي مازال لها تأثير علي وعلى الجميع حولي".



    المصدر

     
  2. islam99

    islam99 Accro

    J'aime reçus:
    1420
    Points:
    113
    hummm kent cheftou f Aljazeera Documentaires, fih machahid 7ayya.

    film felstini machi israili !!
     
  3. RedEye

    RedEye - أبو عبدالرحمن - Membre du personnel

    J'aime reçus:
    4153
    Points:
    113
    rah mwaline l'article darouha :p
     
    islam99 aime ça.
  4. islam99

    islam99 Accro

    J'aime reçus:
    1420
    Points:
    113
    dawkhhom lfakher hoho
     
    RedEye aime ça.

Partager cette page