Bavure meurtrière de l'OTAN en Afghanistan

Discussion dans 'Info du monde' créé par @@@, 22 Février 2010.

  1. @@@

    @@@ Accro

    J'aime reçus:
    252
    Points:
    83
    Un raid de l'OTAN en Afghanistan a tué 27 civils pris par erreur pour des combattants talibans, a indiqué le gouvernement afghan, lundi 22 février. Ce dernier avait d'abord parlé de 33 victimes, avant de rectifier à la baisse le bilan de cette bavure, qui reste cependant le plus élevé enregistré depuis des mois concernant des civils.


    Selon un porte-parole du ministère de l'intérieur afghan, outre les morts, la frappe aurait fait 12 blessés. "Les forces de l'ISAF (Force internationale d'assistance à la sécurité) pensaient que des insurgés étaient à bord d'un groupe de véhicules civils et les ont bombardés", a-t-il dit. Kaboul a condamné un acte "injustifiable".

    Les civils traversaient en convoi de trois minibus une vallée du district de Char Cheno, a déclaré le chef du conseil provincial d'Uruzgan. L'ISAF a annoncé l'ouverture d'une enquête. Ces événements ne s'inscrivaient pas dans le cadre de la vaste opération "Mushtarak", lancée par l'OTAN dans la province voisine du Helmand.

    Les victimes civiles d'actions militaires sont l'une des principales sources de tensions entre les forces internationales et le gouvernement afghan. "J'ai affirmé clairement à nos forces que nous sommes ici pour protéger le peuple afghan, et qu'en tuant ou blessant des civils par mégarde nous compromettons la confiance qu'ils placent en notre mission", déclare le général américain Stanley McChrystal, commandant des forces étrangères en Afghanistan, dans le communiqué.


    http://www.lemonde.fr/asie-pacifiqu...en-qui-aurait-tue-21-civils_1309411_3216.html


    ارتفع اليوم عدد القتلى المدنيين في الغارة الجوية التي شنتها قوات حلف شمال الأطلسي (ناتو) أمس بجنوب أفغانستان إلى 27.

    وقالت الحكومة الأفغانية في حصيلة جديدة إن 27 شخصا على الأقل قتلوا وجرح 14 آخرون في الغارة التي شنتها قوات الناتو على قافلة للحافلات تقل نساء وأطفالا بولاية أورزغان جنوب البلاد، وأسفرت أيضا عن إصابة 12 آخرين.

    ونددت الحكومة الأفغانية بالغارة -الثانية من نوعها في أسبوع- ووصفتها بأنها غير مبررة، وذكرت أن جميع الضحايا كانوا في طريقهم إلى ولاية قندهار.

    وقال حاكم ولاية داي كوندي، سلطان علي، إن الحادث وقع أمس عندما استهدفت طائرات ثلاث مركبات كانت تحمل مدنيين، وأضاف أن من بين القتلى أربع نساء وطفلين.

    وأوضح أن المدنيين كانوا قادمين من منطقة كيجران التابعة لداي كوندي ووقع الهجوم في قرية زيمرا قرب الحدود مع ولاية أورزغان المجاورة وكانت السيارات في طريقها إلى قندهار جنوبي أفغانستان.

    http://www.aljazeera.net/NR/exeres/B7085DB1-38FB-44D3-A2B3-0292E00D0AED.htm
     
  2. @@@

    @@@ Accro

    J'aime reçus:
    252
    Points:
    83
    Re : Bavure meurtrière de l'OTAN en Afghanistan

    ماكريستال يعتذر للشعب الأفغاني عن سقوط مدنيين في غارة جوية


    [​IMG]

    عقب مقتل العديد من المدنيين في غارة جوية وسط أفغانستان اعتذر قائد قوة المساعدة الأمنية الدولية (إيساف) شخصيا للشعب الأفغاني.
    وقال الجنرال الأمريكي ستانلي ماكريستال وفقا لبيان لإيساف في رسالة فيديو الثلاثاء: بدأت تحقيق دقيق لمنع تكرار حدوث ذلك.

    وأعرب ماكريستال عن أسفه العميق إزاء الخسارة الفادحة في أرواح الأبرياء، وقال: أوضحت لقواتنا أننا هنا لحماية الأفغان.

    ووفقا لبيانات الحكومة الأفغانية قتل الأحد في إقليم داي كندي 27 مدنيا خلال غارة جوية لأيساف، بينهم أربع نساء وطفل.

    وقال ماكريستال في البيان الذي ترجم إلى لغتي داري وباشتو المحليتين: تحدثت مع الرئيس الأفغاني حامد كرزاي واعتذرت له وللشعب الأفغاني.

    وأكد ماكريستال التزامه بتكثيف الجهود لاستعادة ثقة الناس، معربا في الوقت نفسه عن مواساته العميقة للضحايا وعائلاتهم.

    ومن ناحية أخرى ذكر القصر الرئاسي أن ماكريستال توجه إلى كرزاي مساء الاثنين واعتذر عن مقتل المدنيين. وأطلع ماكريستال كرزاي على الأسباب والأخطاء الفنية التي أدت إلى الحادث.

    وأضاف القصر الرئاسي: الرئيس يدين الهجوم بشدة ويذكر قائد حلف شمال الأطلسي (الناتو) بأن سقوط ضحايا مدنيين يمثل عقبة جوهرية للجهود الفعالة في مكافحة الإرهاب ويتعين وقف ذلك.


    http://www.alquds.co.uk/index.asp?f...1%C9%20%CC%E6%ED%C9&storytitleb=&storytitlec=
     

Partager cette page