Communales. La circulaire qui fâche

Discussion dans 'Scooooop' créé par @@@, 16 Mai 2009.

  1. @@@

    @@@ Accro

    J'aime reçus:
    252
    Points:
    83
    “Si un seul élu du PAM est interdit de se présenter aux communales, tous nos parlementaires démissionneront” . Voilà la réaction de ce membre du bureau national du PAM à une circulaire de l’Intérieur, en cours de préparation, interdisant à tout candidat de se présenter sous une couleur autre que celle qu’il avait lors des dernières législatives. “Le débat est déjà ouvert au sujet des décisions à prendre en cas d’officialisation de ladite circulaire”, relativise Salah El Ouadie, porte-parole de la formation. En cas de validation, le coup serait dur pour le parti d’El Himma, composé pour sa quasi-totalité d’élus transfuges.



    http://www.telquel-online.com/373/lessentiel_373.shtml
     
  2. @@@

    @@@ Accro

    J'aime reçus:
    252
    Points:
    83
    الأصالة والمعاصرة يرفض 'القراءات الخاصة' للمادة 5 من قانون الأحزاب

    أكد حزب الأصالة والمعاصرة أنه "لا يحق لأي كان أن يسقط قراءته الخاصة على مقتضيات المادة الخامسة من قانون الأحزاب السياسية"، باعتبارها مهمة موكولة للمؤسسات القضائية، المحددة في الدستور بدقة، علما أن المبدأ المتعامل به في هذا الباب هو مبدأ حرية الاختيار والانتماءوأشار الحزب في بلاغ له إلى أن مكتبه الوطني "اطلع، باستغراب، على خبر مفاده أن مجلس الحكومة، المنعقد صباح الأربعاء 13 ماي 2009 ناقش، خارج النقط الواردة في جدول أعماله، وبشكل لا يحترم المساطر المعمول بها، مشروع دورية لوزير الداخلية، متعلقة بمراقبة شرعية الترشيحات للاستحقاقات الانتخابية المقبلة، اعتمد تأويلا خاطئا، ومقصودا لمقتضيات المادة 5 من القانون المتعلق بالأحزاب السياسية، بتخويل السلطة الإدارية حق رفض تلقي الترشيحات الصادرة عن برلمانيين باسم حزب آخر، غير الحزب الذي انتخبوا باسمه".

    وعلى إثر ذلك، يضيف البلاغ، وافى الأمين العام للحزب، كتابيا، كلا من الوزير الأول، ووزيري الداخلية والعدل، بموقف الحزب "الرافض لهذا التصرف، ونفى كل من الوزير الأول ووزير الداخلية صدور أي دورية في الموضوع".

    وأوضح حزب الأصالة والمعاصرة، بالخصوص، أنه "في حالة ثبوت ما راج حول تأويل مقتضيات المادة 5 من قانون الأحزاب السياسية، فإن الحزب يذكر بأنه لا يحق لأي كان أن يسقط عليها قراءته الخاصة"، معربا عن استغرابه "اللجوء - وفي هذا الظرف بالذات- إلى التلويح بتأويل مغرض للمادة 5 من قانون الأحزاب، كونه ينطوي على محاولة تشويشية يائسة لإجهاض عملية تأهيل الحقل الحزبي ببلادنا".

    وبعدما طمأن الحزب المنتخبين الملتحقين بصفوفه على "سلامة اختيارهم من الناحية القانونية"، حيى، بالمناسبة "مبادرة وشجاعة أعضاء فريقيه بالغرفتين على الموقف الحازم الذي عبروا عنه".

    وعبر عن استغرابه لإثارة هذه النقطة، على بعد أربعة أيام من بداية إيداع الترشيحات للانتخابات الجماعية، "رغم توفر بلادنا على مدونة انتخابات حددت بالواضح والحصر موانع الترشيح، بما لا يدع مجالا لتأويل"، معتبرا ذلك "تشويشا مقصودا وسافرا على العملية الانتخابية".

    وأضاف أنه "بما أن المجال مقنن، ولا يشكو لا من نقص معياري، ولا من خصاص في تفسير القانون، فإن حزب الأصالة والمعاصرة متشبث بالقاعدة القانونية السارية المفعول، لأنها تشكل عماد دولة القانون".

    وتأسيسا على كل ذلك، أكد الحزب على أن "التطبيق السليم للقانون هو الضامن الوحيد لسلامة ونزاهة وشفافية العملية الانتخابية، وهو التطبيق الذي ما انفك الحزب ينادي به، ويلتزم باحترامه، خدمة للمصلحة العليا للوطن، بعيدا عن أي تعلق بمواقع سياسية ريعية".

    وحذر الحزب، في هذا السياق، من "أي مناورة على الشرعية ومبادئ دولة القانون"، مؤكدا "على المضامين الواردة في الرسائل التي بعث بها إلى الحكومة".



    http://www.almaghribia.ma/Paper/Article.asp?idr=7&idrs=7&id=86942
     
  3. @@@

    @@@ Accro

    J'aime reçus:
    252
    Points:
    83
    Le ministère de l'Intérieur dément la publication d'une note sur les parlementaires ayant changé leur appartenance politique

    Rabat- A la suite d'informations parues dans la presse sur des interprétations se rapportant à l'application des dispositions juridiques relatives à la candidature de parlementaires ayant changé d'appartenance politique aux prochaines échéances électorales et des allégations faisant état d'une note adressée dans ce sens par le ministère de l'Intérieur aux walis et gouverneurs, l'agence MAP a contacté les services compétents du ministère qui ont catégoriquement démenti avoir adressé une quelconque note à cet effet.

    Les mêmes services ont affirmé que le ministère oeuvrera, en toute neutralité, à faire respecter les lois en vigueur dans ce domaine, loin de toute exploitation politicienne.

    وزارة الداخلية تنفي توجيه أية مذكرة حول ترشح البرلمانيين الذين غيروا انتماءاتهم السياسية

    الرباط - على إثر ما نشر في بعض الصحف حول بعض التأويلات المرتبطة بتطبيق المقتضيات القانونية المتعلقة بترشيح البرلمانيين الذين غيروا انتماءاتهم السياسية للاستحقاقات الانتخابية المقبلة والزعم بأن وزارة الداخلية قد وجهت مذكرة في هذا الشأن إلى السادة الولاة والعمال، اتصلت وكالة المغرب العربي للأنباء بالمصالح المختصة بوزارة الداخلية التي نفت نفيا قاطعا أن تكون قد وجهت أية مذكرة في هذا الموضوع.

    وأكدت هذه المصالح أن وزارة الداخلية "ستعمل في إطار الحياد التام على الالتزام بتطبيق القوانين الجاري بها العمل في هذا الباب بعيدا عن كل استغلال سياسوي لهذا الموضوع

    http://www.map.ma/ar/Accueil/plonearticle.2009-05-14.6746149253
     

Partager cette page