Earthquake in Iran

Discussion dans 'Scooooop' créé par isitien, 28 Novembre 2005.

  1. isitien

    isitien Bannis

    J'aime reçus:
    28
    Points:
    0
    Earthquake in Iran and evacuation in UAE, no damages...


    More in Here
     
  2. YSF

    YSF Khasser

    J'aime reçus:
    109
    Points:
    63
    Re : Earthquake in Iran

    lay7fdna we safi
     
  3. imane_mtl

    imane_mtl Visiteur

    J'aime reçus:
    0
    Points:
    0
    Re : Earthquake in Iran

    allah ysternaaaa ou khlass..........ewa heureusemen makanouch des damages..........rah hadchi kamel mn la polutions
     
  4. isitien

    isitien Bannis

    J'aime reçus:
    28
    Points:
    0
    Re : Earthquake in Iran

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاتـه

    أيها الأحبـاب الكــرام /

    زلزال دبــي .. وقفة تأمل وعبـرة لا بد منهـا

    تفاجئ الكثير بهذا الخبـر امس لحدوث هزة ارضيـة في دبي وفي الشارقـة، ولقد خرج الناس إلى الشوراع وهم في خوف ورعـب ولقد احس الكثيـر بهذه الهزة الأرضيـة..

    ولا بد ان نقف مع هذا الموضوع أيها الأحبـة، نعم لا بد ان نقف ونـتأمل هذه المصائب وهذه الأحداث التي تحدث.

    ولله الحمد ان الهزة كانت قليلة، وهذا يا اخواني ويا اخواتي تنبيـه من رب السماء، فأين الذين يعتبوا؟؟ وهل سوف تكون عبرة لنا وفتح صفحة جديدة مع الديـن والتمسك بالقرآن والسنـة، ام سوف نلهوا ونعلب حتى تأتينا العقوبة الإلهية..

    قال الله تعالى ( وما أصابكم من مصيبة فما كسبت أيديكم ويعفو عن كثيـر ) جاء في التفسير الميسر تحت هذه الآيـات:

    " وما أصابكم- أيها الناس- من مصيبة في دينكم ودنياكم فبما كسبتم من الذنوب والآثام، ويعفو لكم ربكم عن كثير من السيئات، فلا يؤاخذكم بها. "

    نعم ما يحدث من اعاصير ومصائب وهموم ومشاكل وتعسر الأحـوال ونزع البركة من الحياة والمـال، كل هذا بسبب الذنوب والمعاصي، فهل من توبـة صادقـة؟؟

    والمشكلة اننا لا نتعبر ولا نتعض، نلهو ونلعب ونقصر في العبادة ونفعل الفواحش ونسمع المحرمـات، وعندما تحدث مصيبة نقول: كيف حدث هذا؟؟ وليش انا صار لي هذا؟؟ ولماذا يصيبنا هذا.

    الله سبحانه وتعالى يرد على هذه الأسئلة في كتابـة الكريـم، قال تعالى ( أولما أصابتكم مصيبة قد أصبتم مثليها قلتم أنى هذا قل هو من عند أنفسكم إن الله على كل شيء قديـر )

    فالآن ما يحدث لنا من شح الوظائف وجو الأمراء والحكام، ومن تعسر الأحوال وكثرة المصائب وقلة المال، وهموم الناس ومشاكلهم وقصص مؤلمة وفتن..كل هذا بما كسبت ايدينا ايدينا ايدينــا..

    وما حدث في دبــي، والله أنه لتنبيه من الله تعالى بأن نعود إليه سبحانه وتعالى ونتوب من الذنوب والمعاصي، إنها المعاصي والذنوب التي اخذت أقوام سابقين إلى بحار الندم والحسـرة.

    قال الإمام ابن القيم رحمه الله تعالى ( من آثار الذنوب والمعاصي: أنها تحدث في الأرض أنواعاً من الفساد في المياة والهواء والزروع والثمار والمساكـن.

    قال الله تعالى " ظهر الفساد في البر والبحر بما كسبت أيدي الناس ليذيقهم بعض الذي عملوا لعلهم يرجعــون " الروم ) اهـ.

    فتأمل يا اخي الحبيب ويا اختي الكريـمة...الآية التي فوق: لعلهم يرجعــون، فهل من رجعة إلى الدين والتمسك بالقرآن والسنـة، إلى متى هذه الغفلة والبعد عن الله تعالى؟؟

    وقال ابن القيم رحمه الله تعالى ( ومن تأثيــر المعاصي في الأرض: ما يحــل بها من الخسف والزلازل ويمحــق بركتهـا...) وكثيــر من هذه الآفـات أحدثها الله سبحانه وتعالى بما أحدث العباد من الذنــوب.

    وقــال كعب ((( إنـما تزلزل الأرض إذا عمل فيها بالمعاصـي فترعـد فرقـاً من الــرب جل جلاله أن يطلع عليهــا )))

    ومن عقوبات الذنوب والمعاصي: أنها تزيل النعم وتحل النقـم، فما زالت عن العبد نعمة إلا بذنب، ولا حلت به نقمة إلا بذنب، ولا رفع بلاء إلا بتوبـة، كما قال علي بن ابي طالب رضي الله عنه ( ما نزل بلاء إلا بذنب ولا رفع إلا بتوبــة )

    قال الله تعالى ( وذلك بأن الله لم يك مغيراً نعمة أنعمها على قوم حتى يغيروا ما بأنفسكم ) الأنفال 53.

    فلنتق الله تعالى اخواني واخواتي، ولنرجع إليه سبحانه وتعالى، ونترك المحرمات من زنى او لواط او غفلة او سماع الغناء، ونقبل على الله تعالى من قراءة القرآن وصلاة وحج وعمرة وذكر الله تعالى ونشر الخيـر..

    فالــوقت يمر بسرعة، وربـما تموت اليوم او غداً، فهل انت مستعد لـه؟؟ عجل رعاك الله تعالى قبل ان يقال فــلان مااااات..فلا إله إلا الله..

    ولنحذر من عواقب الذنوب والمعاصي، فهي داء وهموم ومشاكل وتعسر الأحـوال، ومن أراد السعادة الحقيقـية فليركب قوافل العائدين والتائبين..

    والله الموفـق​
     

Partager cette page