Journée du patrimoine culturel judéo marocain mardi prochain à Ifrane

Discussion dans 'Info du bled' créé par @@@, 9 Novembre 2008.

  1. @@@

    @@@ Accro

    J'aime reçus:
    252
    Points:
    83
    Le club estudiantin Mimouna de l'Université Al Akhawayn organise, mardi prochain à Ifrane, la première journée du patrimoine culturel judéo-marocain. Au programme de cette journée, une conférence sous le thème "Le Maroc est-il un exemple de coexistence judéo-arabe ?ö et une exposition.
    Cette manifestation, qui sera marquée par la présence de plusieurs personnalités, dont des représentants de la communauté israélite au Maroc, sera rehaussée par une soirée de musique judéo-marocaine, animée par le chanteur Maxime Kartouchi. Cette manifestation vise à faire découvrir les traditions juives dans leurs différences et leurs similarités avec les traditions musulmanes dans le contexte marocain et surtout à présenter le judaïsme marocain comme modèle de coexistence entre juifs et musulmans dans le monde arabe.Le Club Mimouna a été créé en 2007 par des étudiants de l'Université Al Akhawayn pour encourager les étudiants à découvrir la culture judéo-marocaine qui a toujours fait partie de l'histoire du Maroc.Mimouna est le nom d'une fête traditionnelle judéo-marocaine qui célèbre la liberté, la communauté, l'amitié, la vie et l'hospitalité entre juifs marocains et leurs concitoyens musulmans.



    http://www.tangermagazine.com/__n43..._judeo_marocain_mardi_prochain_E0_ifrane.html
     
  2. ali-didi

    ali-didi الله مولانا ولا مولى لهم Membre du personnel

    J'aime reçus:
    105
    Points:
    63
    a ton avis cette information est importante pour la posté dans infos du bled ?????
    c'est koi l'utilité ???
    c'est koi ton but ????
    pfffffffffffffffffffffffffffffff n'importe koi !!!!!! chwiya ghadin igoulo lina ikhwanouna liyahoud


    jib chi 7aja tanfa3 w khallina man had lma3loumat lfassdin, en plus jami3at lakhawayn est un monde apart donc madakhalch fi lablad, w douk nass 3aychin fi 3alam aaaakhor, khalli wlad lablad a khouya wa7lin ghiiir falli kay3nihom (fayadanat, w kssayd, w vol, w dour lquran kaytssado, w laghla, w azmat sakan, w azmat choghl, w ziiid w ziiiid, amma douk nass b3ad 3lina w b3ad 3lihom
     
  3. alexander

    alexander Weld Azrou Membre du personnel

    J'aime reçus:
    230
    Points:
    63
    une tres bonne initiative.

    domage, je peux pas y etre, ca doit etre tres interessant de point de vue historique et culturelle.

    il faut mentionne, que de nombreux marocains actuellement musulmans portent du sang israelite, convertis au fil des siecles. c est en quelque sorte leur histoire aussi.

    merci pour l info cher @@@, n hesite pas a nous garde a jour si tu lit qqch de plus a ce sujet.
     
  4. @@@

    @@@ Accro

    J'aime reçus:
    252
    Points:
    83
    No Comment
     
  5. @@@

    @@@ Accro

    J'aime reçus:
    252
    Points:
    83
    أندري أزولاي
    المغرب نموذج للتعايش اليهودي العربي'بامتياز'

    أكد أندري أزولاي مستشار صاحب الجلالة الملك محمد السادس مساء أمس الثلاثاء بإفران أن المغرب يعد نموذجا للتعايش اليهودي - العربي "بامتياز".

    وأشار أزولاي في كلمة له خلال الدورة الأولى لليوم الثقافي اليهودي - المغربي, الذي ينظمه نادي ميمونة بجامعة الأخوين, إلى أن المغرب يعد البلد الوحيد حيث استطاع مواطنوه الذين يعتنقون الديانة اليهودية حماية والتعبير عن ذاكرتهم".

    وأضاف أن الذاكرة اليهودية وجدت في المغرب فضاءا حيث استطاعت أن تفرض " اختلافها وتقاوم الاهتزازات التي طبعت فترات من تاريخنا الحديث".

    وبذلك فإن اليهود المغاربة - يضيف أزولاي- يشعرون اليوم بأنهم أحرارا وأقوياء بموروثهم وبكافة هوياتهم, مبرزا أن " بلدنا تغذى من التنوع ومن تراكم مجموع حساسياتنا ".

    وسجل أن هناك" اليوم وعي وحرية ثقافية وفضول يحمل الأمل بشأن تعايش أفضل بين كافة الديانات", مشيرا إلى أنه "يتعين على الأجيال الجديدة أن تحمل المشعل وتعمل على استمرار هذا الأمل".

    ولاحظ أزولاي في هذا السياق أن هذا الأمل قد تحقق مؤخرا من خلال إنتاج أفلام تتطرق إلى الوجود اليهودي في المغرب وكذا من خلال تزايد عدد الباحثين في هذا المجال.

    ولدى تطرقه لقضية النزاعات التي يشهدها العالم, قال مستشار صاحب الجلالة أنه "متفائل" وذلك "لأن إشارات التعقل تتنامى أكثر فأكثر لتقطع الطريق على الكراهية لتفتح المجال أمام الحوار" .

    ومن جهة أخرى أشار أزولاي إلى أهمية هذا اللقاء "الذي يتضمن رسالة أمل كبيرة لجيل بأكمله ,جيل يريد التعبير عن التعددية وتنوع ثقافاتنا وتاريخنا (...) التنوع الذي يؤسس للقوة والخصوصية المغربية ".

    ومن جانبه قدم أرماند غيغي , رئيس لجنة الطوائف اليهودية بفاس ووجدة وصفرو , لمحة عامة عن الوجود اليهودي في المغرب, مشيرا إلى قيم التعايش التي سادت دائما المغرب.

    وبعد أن ذكر ببعض الأمثلة عن التعايش بين المسلمين واليهود عبر تاريخ المملكة,أشار السيد غيغي إلى أن الطائفة اليهودية المغربية لم يكشف بعد عن كل مكنوناتها, مؤكدا على ضرورة بذل مزيد من الجهود في هذا الاتجاه, وذلك من خلال نبش المخطوطات العتيقة التي تتناول جوانب مختلفة من التعلق العميق لليهود بالمغرب.

    وقد تميز هذا اليوم الثقافي اليهودي - المغربي بتنظيم معرض لأدوات فنية وثقافية تستعرض التاريخ والديانية والتقاليد والحياة اليومية لليهود المغاربة.

    وتضمن برنامج هذه الدورة الأولى, أمسية موسيقية يهودية - مغربية أحياها الفنان ماكسيم كرتوشي.

    ويهدف نادي ميمونة, الذي أسسه طلبة من جامعة الأخوين سنة2007 , أساسا إلى التعريف بالثقافة اليهودية المغربية التي شكلت على الدوام جزءا من تاريخ المغرب, ويروم النادي أيضا التعريف بالتقاليد اليهودية في اختلافها وتشابهها مع التقاليد الإسلامية في السياق المغربي وخاصة عرض اليهودية المغربية كنموذج للتعايش بين اليهود والمسلمين في العالم العربي.

    وميمونة ,اسم إحدى الأعياد التقليدية اليهودية المغربية التي تخلد الحرية والصداقة والحياة والحفاوة بين اليهود المغاربة ومواطنيهم المسلمين

    http://www.almaghribia.ma/Paper/Article.asp?idr=7&idrs=7&id=72986
     

Partager cette page