les joueurs et ramadan

Discussion dans 'Ramadan 2013' créé par HANDALA, 24 Août 2009.

  1. HANDALA

    HANDALA Bannis

    J'aime reçus:
    91
    Points:
    0
    كانوتيه: رمضان شهر قوة وليس ضعف

    [​IMG]

    اعترف مهاجم أشبيلية الإسباني والمنتخب المالي فريدريك كانوتيه أن صيامه لشهر رمضان يزيده عزيمة وقوة لتقديم أفضل عروضه، وأكد أن الشهر الكريم هو شهر قوة ليس شهر ضعف.

    وقال كانوتيه في تصريح لموقع جول الكروي الشهير: "أحب الالتزام الديني وأود احترامه قدر المستطاع، وأشكر الله أني أتمكن من الصيام على الرغم من الجو الحار".

    وتابع مهاجم النادي الأندلسي: "على عكس ما يظنه البعض فالصيام والالتزام الديني أمر يقوي الإنسان ولا يجعله ضعيفاً؛ لذلك أنا أصر على الصيام سواء في تدريبات أو مباريات فريقي الرسمية".

    وقال كانوتيه: "هناك كثير من اللاعبين المسلمين المحترفة في القارة الأوروبية سواء في الدوريات الإنجليزية أو الإسبانية أو الفرنسية، التي تتمسك بالصيام في شهر رمضان الملتزمين دينياً، ولكن التزامهم وصيامهم لا يتحدثون عنه لأحد".

     
  2. HANDALA

    HANDALA Bannis

    J'aime reçus:
    91
    Points:
    0

    غزال: أصوم رمضان في الأجازات فقط لأنه ضار بالصحة!!

    [​IMG]

    كشف مهاجم المنتخب الجزائري وفريق سيينا الإيطالي عبد القادر غزال عن أنه لا يصوم خلال شهر رمضان في أيام التدريبات والمباريات الرسمية لأنه ضار بالصحة ويكتفي فقط بالصوم في أيام الأجازات.

    وقال غزال في تصريح لشبكة يورو سبورت: "لا يستطيع الرياضيون تقديم أفضل ما لديهم أثناء الصيام؛ لذلك قررت عدم الصيام خلال أيام التدريبات والمباريات والاكتفاء بالصيام أيام الأجازات".

    وتابع قائلاً: "حاولت جاهداً في أول سنة لي بالاحتراف صيام شهر رمضان بالكامل، ولكني شعرت بالتعب الشديد بعد أسبوعين فقط؛ لذلك قررت الصيام أيام الأجازات فقط للحفاظ على صحتي".

    وكشف غزال – 23 عاماً – أن بعض من زملائه العرب المحترفين في الدوريات الأوروبية يفطرون خلال شهر رمضان أبرزهم زميله السابق في سيينا ولاعب جنوة الإيطالي والمنتخب المغربي حسين خرجة.

    من المعروف أن العديد من اللاعبين المسلمين في الدوريات الأوروبية أصروا على صيام شهر رمضان بالكامل وأبرزهم المالي فريدريك كانوتيه، والغانيين مامادو سيسكو، وعلي سولي مونتاري، والفرنسي نيكولاس أنيلكا.

    جدير بالذكر أنه تنتظر غزال مباراة هامة للمنتخب الجزائري في شهر رمضان، والتي سيستضيف فيها الخُضر منتخب زامبيا في السادس من شهر سبتمبر المقبل بالجولة الرابعة من التصفيات الإفريقية المؤهلة لمونديال جنوب إفريقيا 2010.

     
  3. islam99

    islam99 Accro

    J'aime reçus:
    1420
    Points:
    113
    Frédéric Omar kanoté[44h]
     
  4. anaayoub

    anaayoub Accro

    J'aime reçus:
    187
    Points:
    63
    khrja kay ch7at ramdan za3Ma chi 7aja ghariba? n9Adro ndwiw 3La l3aba li tzado hna o kabro hna 3ad 7Tarfo ama li mazyoudine f l'europe o kabrine tama rah bla kora ga3a rah nissba kbira manhom ma 3andha 3ala9a b dine dyalha
     
  5. acha3ir al majhoul

    acha3ir al majhoul Accro

    J'aime reçus:
    184
    Points:
    63
    khasna chi fkih hnaya ye3tina lfatwa
     
  6. HANDALA

    HANDALA Bannis

    J'aime reçus:
    91
    Points:
    0
    lbare7 cheft chamakh mtakki 3la wahd lkar3a dyal lma !!! bazzzzzzzzzzzzzzz
     
  7. HANDALA

    HANDALA Bannis

    J'aime reçus:
    91
    Points:
    0
    رجل دين مسلم يرد على تصريحات مورينيو حول الصوم

    GMT 19:45:00 2009 الثلائاء 25 أغسطس
    أ. ف. ب.


    روما : - انتقد رئيس الجاليات والمنظمات الاسلامية في ايطاليا محمد نور داشان الثلاثاء تصريحات البرتغالي جوزيه مورينو مدرب نادي انتر ميلان الايطالي لكرة القدم حول شهر رمضان والتي ادلى بها في نهاية الاسبوع الماضي.وكان مورينو قد اخرج لاعب وسطه فريقه الغاني سولي علي مونتاري بعد نصف ساعة من انطلاق المباراة ضد باري (1-1) في الدوري المحلي بسبب ادائه الضعيف.

    واعتبر مورينو ان مونتاري ادى بشكل سيء لأن جسده كان يفتقر الى الطاقة بسبب صيامه.

    بيد ان داشان اعتبر ان مورينو فهم مسألة الصيام خطأ، وقال "اعتقد ان على مورينو ان يقلل من الكلام. ان اللاعب (المسلم) الذي يؤدي الصوم لا يضعف نتيجة لذلك ونحن نعلم من معهد الطب الرياضي ان الاستقرار العقلي والنفسي يمكن ان يعطي الرياضي دافعا اضافيا على ارض الملعب".

    وأضاف داشان "ان اللاعب المؤمن سواء كان مسيحيا او يهوديا او مسلما هو أكثر راحة نفسيا وهذا يحسن أداءه".

    لكن مورينو لا يشارك داشان رأيه وهو بدا منزعجا من مونتاري عقب المباراة عندما قال "واجه مونتاري بعض المشاكل المتعلقة بشهر رمضان، ولعل من الافضل له ان لا يقوم بذلك (الصيام) في ظل هذا الحر. لم يأت شهر رمضان في اللحظة المناسبة للاعب كرة قدم ليخوض مباراة".

    وأشار مورينو إلى أنه لن يشرك مونتاري في مباراة الدربي ضد ميلان بنهاية الاسبوع الحالي بسبب حالته الضعيفة، وذكر ان النادي سيحاول ايجاد حل ما بالتعاون مع الجهاز الطبي.

    وينطلق الدربي يوم السبت المقبل في الساعة 45ر8 مساء بالتوقيت المحلي اي بعد غروب الشمس الذي يحدث عند الثامنة تقريبا، بيد ان لن يسمح لمونتاري بان يخزن بعض الطاقة في جسمه.

    من جهته، اعتبر ستيفانو تيريلي المدرب الخاص لمونتاري بأن الأخير يستطيع اللعب اثناء الصوم وقال "لا تكون ردة فعل الجميع موحدة تجاه الامتناع وتغيير نمط الاكل الذي يفرضه شهر رمضان. بعض الرياضيين يعانون كثيرا وتقل طاقتهم خلال التمارين والمباريات. لكن هناك لاعبون اخرون يمكنهم المحافظة على ادائهم بسبب شخصيتهم ومشاعرهم والعوامل الوراثية، ومونتاري واحد من هؤلاء".

    وليس مونتاري اللاعب الوحيد في ايطاليا الذي يواجه هذه المشكلة، لكن هناك عدد من اللاعبين المسلمين الذي يفضلون عدم الصوم، ومن هؤلاء الجزائري عبد القادر غزال مهاجم سيينا الذي سجل هدفا في مرمى ميلان الاسبوع الماضي في المباراة التي خسرها فريقه 1-2، وقال غزال "أصوم في أيام العطل، عندما لا تكون هناك مباريات أو تمارين. لطالما صمت في شهر رمضان ولكن اضطررت ان اغير عاداتي لاسباب صحية منذ السنة الاولى التي اصبحت فيها محترفا".

    وفضلا عن غزال هناك التركي غوكان اينلر لاعب وسط اودينيزي والمغربي حسين خرجة لاعب جنوى وكلاهما لا يصوم.



    http://www.elaph.com/Web/Sports/2009/8/475751.htm
     
  8. HANDALA

    HANDALA Bannis

    J'aime reçus:
    91
    Points:
    0
    فتوى إفطار الرياضيين تثير جدلا بمصر

    اللاعبون أصروا على الصيام رغم الفتوى


    أثار قرار دار الإفتاء المصرية إجازة الإفطار في رمضان للاعبي كرة القدم احتجاجا شديدا من "جبهة علماء الأزهر".

    وكان المدير الفني لمنتخب مصر للشباب التشيكي فيروسلاف ستوك والمدرب العام للفريق هاني رمزي طلبوا رأي دار الإفتاء في جواز إفطار اللاعبين ليتمكنوا من الحفاظ على لياقتهم وأداء تدريباتهم.

    ويأتي هذا الطلب لضمان استعدادات جيدة لبطولة العالم للشباب التي تقام في القاهرة من 24 سبتمبر/أيلول إلى 16 أكتوبر/تشرين الأول بحسب مسؤول الإعلام في اتحاد الكرة علاء عبد العزيز.

    وقال المسؤول إن مدير المنتخب ومدربه طلبوا رأي دار الإفتاء في جواز إفطار اللاعبين حتى لا يؤثر الصيام على أدائهم خصوصا أن بطولة العالم ستبدأ بعد ثلاثة أو أربعة أيام فقط من انقضاء شهر رمضان.

    وأضاف أن دار الإفتاء أباحت الإفطار ولكن اللاعبين رفضوا وأصروا على الصيام. وأكد المتحدث باسم دار الإفتاء إبراهيم نجم صدور فتوى بالفعل تفيد بجواز إفطار اللاعبين.

    منزلة الأجير
    وأوضح أن الفتوى تنص على أن "اللاعب المرتبط مع ناديه بعقد عمل يجعله في منزلة الأجير الملزم بأداء هذا العمل، وإذا كان هذا العمل هو مصدر رزقه ولم يكن له بد من المشاركة في المباريات في شهر رمضان وغلب على الظن أن الصيام يؤثر على أدائه فإن له رخصة الفطر".

    وأشارت الفتوى، بحسب المتحدث، إلى أن "العلماء أجمعوا على أنه يجوز الفطر للأجير أو صاحب المهنة الشاقة الذي يعوقه الصوم أو يضعفه عن عمله".

    ودانت جبهة علماء الأزهر في بيان أصدرته في 19 أغسطس/آب الجاري ونشرته على موقعها على شبكة الإنترنت هذه الفتوى.

    وقالت إن "اللعب هو لعب على جميع أحواله وهو ليس من ضرورات الحياة التي يرخص الفطر لها عدن الحاجة في نهار رمضان
    ".​


    http://aljazeera.net/NR/exeres/5998BC4E-0279-4128-8966-10AB5C726888.htm
     
  9. amiral1

    amiral1 Visiteur

    J'aime reçus:
    8
    Points:
    0
  10. HANDALA

    HANDALA Bannis

    J'aime reçus:
    91
    Points:
    0
    مورينهو غاضب من لاعبه المسلم وبن زيمه يقضي الصيام بعد الاعتزال


    علي الحملي – ايلاف : ألزم نادي ريال مدريد الاسباني لاعبيه المحترفين ممن يدينون بالإسلام بعدم صيام شهر رمضان المبارك وتزامن ذلك مع ردود متباينة اثر صدور فتوى مصرية تجيز إفطار لاعبي كرة القدم أثناء المباريات الرسمية، وتعويض صيامهم في أيام أخرى,


    تبعها بوقت قصير انتقادات حادة وجهها رئيس الجاليات والمنظمات الإسلامية في إيطاليا محمد نور داشان لمدرب فريق انتر ميلانو على خلفية تصريحات تهكمية للأخير حول شهر الصوم .

    وجاء في فتوى دار الإفتاء المصرية "اتفق العلماء على أنه يجوز الفطر للأجير أو صاحب المهنة الشاقة الذي يعوقه الصوم أو يُضعِفه عن عمله، كما نُصَّ على ذلك في فقه الحنفية على أن من أجّر نفسه مدة معلومة -وهو متحقق هنا في عقود اللعب والاحتراف- ثم جاء رمضان وكان يتضرر بالصوم في عمله فإن له أن يفطر وإن كان عنده ما يكفيه" , إلا أن لجنة علماء الأزهر أدانت في بيان نشرته على موقعها على شبكة الإنترنت هذه الفتوى المساندة للتوجهات الطبية .

    وفيما سارع المدرب البرتغالي جوزيه مورينهو لأخرج لاعب وسط فريقه انتر ميلانو الغاني سولي علي مونتاري بعد نصف ساعة من انطلاق المباراة ضد باري (1-1) في الدوري المحلي الأحد الماضي بسبب أدائه الضعيف. معتبراً أن مونتاري أدى بشكل سيئ لأن جسده كان يفتقر إلى الطاقة بسبب صيامه , قرر اللاعبون المسلمون في صفوف ريال مدريد الإسباني عدم الصوم خلال شهر رمضان بعد تحذيرات الجهاز الطبي للفريق الملكي لهم ماداموا على المستطيل الأخضر .

    ونقلت صحيفة "آس" الاسبانية عن المحترف الفرنسي كريم بنزيمة قوله إنه سيعوض أيام رمضان بعد اعتزاله اللعب، على حد قوله , كما قرر المالي مامادو ديارا، المعروف عنه الالتزام الديني، عدم الصوم لأنه مضطر للخضوع لتدريبات شاقة بعد الإصابة التي تعرض لها وأبعدته عن الملاعب 9 أشهر , من جانبه، قال الفرنسي لاسانا ديارا إنه يدين بالإسلام، ولكنه لا يمارس شعيرة الصوم خلال شهر رمضان , في حين رأى داشان أن المدرب مورينهو فهم مسألة الصيام خطأ، وقال "اعتقد إن اللاعب المسلم الذي يصوم لا يضعف نتيجة لذلك، ونحن نعلم من معهد الطب الرياضي أن الاستقرار العقلي والنفسي يمكن أن يعطي الرياضي دافعاً اضافياً على أرض الملعب".

    وكان المتحدث باسم الاتحاد المصري لكرة القدم علاء عبدالعزيز دافع عن الفتوى قائلاً: "دار الإفتاء وهي المؤسسة المخولة إيضاح القوانين الإسلامية وإصدار الفتاوى، سمحت للاعبين بأن يمتنعوا عن الصيام كي لا يؤثر الصوم في تحضيراتهم لاستضافة بطولة العالم لما دون 20 عاماً ولكن اللاعبين هم من رفض الأمر وأصروا على الصيام" , فيما اتخذ المالي فريدريك كانوتيه مهاجم اشبيليه الاسباني موقفاً مخالفاً لدار الافتاء المصرية إذ قال في تصريحات صحافية "إنه يشكر الله سبحانه وتعالى على أنه يستطيع الصيام رغم الجو الحار، مؤكداً أن هناك لاعبين مسلمين لا يعرفهم الناس في الدوريات الأوروبية، لكن صومهم في رمضان، والتزامهم بالدين شيء لا يتحدثون عنه".


    http://www.elaph.com/Web/Sports/2009/8/476826.htm
     
  11. HANDALA

    HANDALA Bannis

    J'aime reçus:
    91
    Points:
    0
    لاعبو الكرة المسلمون بأوروبا في اختبار رمضان

    [​IMG]

    هامبورج ـ يتناول المهاجم السنغالي ديمبا با الطعام والشراب خلال فترات الصوم في أيام المباريات فحسب ولكن مهاجم نادي هوفنهايم الألماني يحرص فيما عدا ذلك على الالتزام بقواعد الصوم حيث يمتنع عن الطعام والشراب من طلوع الشمس وحتى غروبها.

    ويحاول اللاعب البالغ من العمر 24 عاما إيجاد الطريق الوسط بين ممارسة تعاليم دينه ودوره كرياضي محترف.

    ويتعين على با اظهار قدراته خلال التدريبات على الرغم من خواء معدته حيث أن مدربه رالف رانجنيك لا يضع في اعتباره كثيرا مسألة الصوم ويقول: "إنه "با" يصوم منذ سنوات طويلة وقد اعتاد على ذلك".

    ويقف اللاعبون المسلمون أمام سؤال مهم وهو: هل نصوم أم لا" وكيف يمكن الجمع بين الصيام وأداء المهام التي تتطلبها كرة القدم؟

    ويحاول اللاعبون المسلمون أمثال با وزميله الفرنسي الذي تحول للإسلام فرانك ريبري الرد على هذا السؤال حيث قال ريبري الذي يظهر وهو يصلي قبل انطلاق المباريات: "أصوم في أيام الأجازات ولكني لا أصوم عندما يتعين علي اللعب".

    ويتفق لاعب المنتخب الالماني سيردار تاسكي مع زملائه في هذا الرأي ويقول إنه يقوم بالتنسيق مع أطباء الفريق فيما يتعلق بمسألة الصوم تجنبا للتعرض لأي مخاطر صحية.

    أما مسعود أوزيل لاعب نادي فيردر بريمن والمنحدر من أصول تركية فهو يتخلى عن فريضة الصوم حيث يقول إن ممارسة الصوم كانت تشعره بالإعياء وتصيبه بالصداع.

    كما أن لاعبة المنتخب النسائي الألماني فاطمير باجراماج والمنحدرة من كوسوفو تتناول الطعام والشراب بشكل طبيعي للغاية خلال بطولة كرة القدم النسائية في فلنلندا وتقول: "فيما عدا ذلك ما كنت لأتحمل المباريات والتدريبات".

    من جهته يشدد رئيس قسم الطب الرياضي في جامعة هامبورج ، كلاوس ميشائيل براومان على أهمية تناول اللاعبين للسوائل ويشدد على أن عدم تناول اللاعب لكميات كافية من السوائل قد يكون له "نتائج كارثية على قدرة الانجاز لدى اللاعب".

    ولكن براومان أكد في الوقت نفسه وجود بعض المبالغة في تقدير الآثار السلبية لشهر رمضان.

    وينجح القليل من اللاعبين في اجتياز "الاختبار الصعب" لشهر رمضان ومن بينهم اللاعب عبد العزيز أحانفوف الذي لا يلعب لنادي معين في الوقت الحالي والذي يقول: "الأيام الأولى "في رمضان" تكون شاقة ولا تخلو من ألم هنا أو نغزة هناك".

    ولكن اللاعب المغربي يتجاوز رمضان بعد ذلك دون أن يؤثر ذلك على أدائه حيث نجح عام 2004 وخلال شهر الصوم في تسجيل ثلاثة أهداف في مباراة واحدة "هاتريك".

    وعادة ما يحرص التونسي جوهر المناري على الصيام في شهر رمضان ولكن لاعب نورنبرج اضطر لقطع الصوم هذه المرة بسبب إصابته بالانفلونزا مستخدما بذلك الرخصة التي تسمح للمريض بالإفطار.

    ولكن مناري يؤكد أنه سيعيد صوم كل يوم أفطره.

    وهناك أيضا شخصيات رياضية بارزة تحرص على الصوم في الوسط الرياضي الإيطالي مثل الغاني علي سولاي مونتاري من نادي انتر ميلان.

    وأخرج المدرب جوزيه مورينييو لاعب وسط الفريق بعد نصف ساعة من انطلاق المباراة ضد باري في الدوري المحلي في بداية الموسم بسبب أدائه الضعيف الذي أرجعه إلى الصيام.

    ويرى مورينييو أن رمضان يأتي هذا العام في التوقيت غير المناسب بالنسبة لمونتاري.

    ولكن مثل هذه الآراء تثير حفيظة بعض المسلمين حيث قال رئيس الجاليات والمنظمات الاسلامية في إيطاليا محمد نور داشان إنه من غير المقبول القول أن أداء لاعب كرة القدم يقل في رمضان وأضاف:"كل مؤمن بغض النظر عن ديانته يحظى بالهدوء العقلي وتزداد قدرته على الانجاز".


     
  12. prince d'amour

    prince d'amour ZaKaRiA

    J'aime reçus:
    210
    Points:
    63
    rani sme3t be anna el mountakahab ghadi yeftar contre togo ou mate9tch

    mais kollchi wella sahel 3andhom

    sebhane allah
     
  13. BOLK

    BOLK Accro Membre du personnel

    J'aime reçus:
    309
    Points:
    83
    missr la3bo hier o reb7o o kano kolhom saymine o berra teranhom [33h]

    on verra ach ghadi ydiro chyakh dialna <D
     
  14. izeli

    izeli ●[●ЖΣΨ

    J'aime reçus:
    229
    Points:
    63


    ach ghadi idiro a 7nini ............................ ra8 madaro walo om3mr8om idiro <D



    kan7ayi l'équipe 1986 allah i3tikom s7a wir7em likom l walidin .
     
  15. BOLK

    BOLK Accro Membre du personnel

    J'aime reçus:
    309
    Points:
    83
    l'équipe dial 86 kano saymine ( ramdane) o dazo l dawr tanny [22h]
     

Partager cette page