Musulmans: "nouveau départ" (Obama)

Discussion dans 'Info du monde' créé par @@@, 27 Avril 2010.

  1. @@@

    @@@ Accro

    J'aime reçus:
    252
    Points:
    83
    Le président américain Barack Obama a redit hier sa volonté d'un "nouveau départ" des relations américaines avec le monde musulman, et promis de poursuivre les efforts en vue de la paix et du développement au Moyen-Orient. Obama a pris la parole lors d'un colloque aux Etats-Unis consacré cette année aux entreprises musulmanes, le Sommet présidentiel des entrepreneurs.

    Cherchant à poursuivre le mouvement amorcé dans son discours prononcé en juin dernier au Caire, il a souligné l'action de son gouvernement en la matière. Dans le discours du Caire, Obama avait promis d'agir en faveur du développement économique du monde musulman et de renforcer ses liens économiques avec les Etats-Unis.

    Si Obama a depuis réussi à améliorer quelque peu l'image des Etats-Unis dans le monde islamique, la tâche est encore immense concernant le processus de paix israélo-palestinien, le face-à-face nucléaire avec l'Iran, et les conflits en Irak et en Afghanistan.


    http://www.lefigaro.fr/flash-actu/2...WW00265-musulmans-un-nouveau-depart-obama.php


    الرئيس الأمريكي يجدد إلتزامه بالسعي إلي بداية جديدة مع العالم الاسلامي


    جدد الرئيس الأمريكي باراك أوباما إلتزامه بالسعي إلي بداية جديدة مع العالم الإسلامي، متعهدا بأن تواصل الولايات المتحدة جهودها لتعزيز السلام في الشرق الأوسط وكبح عنف المتشددين ودعم التنمية الاقتصادية.
    ومع سعيه إلى البناء على وعده للانفتاح على العالم الاسلامي الذي تضمنته كلمته في القاهرة في يونيو حزيران استخدم أوباما مؤتمرا لرجال أعمال مسلمين تستضيفه الولايات المتحدة لأبراز الجهود التي قامت بها ادارته حتى الآن والتعهد بمواصلة العمل للتغلب على انعدام الثقة.

    وفي حين حقق أوباما تقدما نحو تحسين صورة أمريكا في العالم الاسلامي فإنه ما زال يواجه تحديات قوية في معالجته لعملية السلام المتعثرة بين إسرائيل والفلسطينيين والمواجهة النووية مع إيران والحرب في كل من العراق وأفغانستان.

    وأبلغ أوباما المؤتمر: أعرف أن هذه الرؤية لن تتحقق في عام واحد أو حتى بضعة أعوام. لكننى أعرف أن علينا أن نبدأ وأننا جميعا علينا مسؤوليات يجب النهوض بها.

    والتركيز على تنمية قطاع الأعمال هو سمة في استراتيجية أوباما لمحاولة توسيع الحوار مع العالم الاسلامي إلى ما وراء (الحرب على الارهاب) التي هيمنت على نهج إدارة سلفه جورج بوش واستعدت الكثير من المسلمين.

    ومتحدثا أمام 250 من ممثلي قطاع الأعمال من أكثر من 50 دولة تطرق أوباما أيضا إلي بعض من القضايا الساخنة بين واشنطن والعالم الاسلامي التي اعترف بأنها كثيرا ما تكون مصدرا للتوتر.

    ويشعر كثير من المسلمين بخيبة أمل لاخفاق أوباما حتى الآن في تحقيق تقدم في اقامة السلام بين الإسرائيليين والفلسطينيين على الرغم من وعوده في الأيام الاولى لتوليه الرئاسة بأن يجعل ذلك ضمن أولوياته الرئيسية.

    وأكد للحضور أن الولايات المتحدة لن تتخلى عن مساعيها الدبلوماسية التي اصابها الفتور بسبب نزاع مع إسرائيل بشأن البناء الاستيطاني اليهودي والانقسامات بين الفلسطينيين.


    http://www.alquds.co.uk/index.asp?f...1%C7%D3%E1%C7%E3%ED&storytitleb=&storytitlec=
     
  2. nournat

    nournat Wld l3iyachiya

    J'aime reçus:
    344
    Points:
    83
    la politique amricaine : wa7ed ikwi w lakhor ibokh ...
     

Partager cette page