ramdan 3al abwab -> chwi dyal l preparation ^^

Discussion dans 'Ramadan 2013' créé par milouky, 2 Août 2008.

  1. milouky

    milouky ¤~.oOo.~¤

    J'aime reçus:
    256
    Points:
    83

    ر م ض ا ن


    ر :
    رمـضـان ....

    رمضان ..اسم شهر لـطـالـمـا أحـبــبـناه ... كـيـف لا نُـحـبه وهـو شـهـرٌ أُنـزل فـيـه الـقـرآن هـدى لـلـنـاس وبـيّـنـات من الهدى والفرقان.. شـهـرٌ مـن صـامـه وقامه إيـمـانـاً واحـتـســابـا غـفـر لـه مـاتـقـدم مـن ذنـبـه ..
    قال صلى الله عليه وسلم : « من صام رمضان إيماناً و احتساباً غفر له ما تقدم من ذنبه » أخرجه البخاري ومسلم

    شـهـرٌ فـيـه لـيـلـة خــــير مـن ألـف شــهــر وهـي لـيـلـة الــقـــدر من قـامـهـا إيـمـانـاً واحـتـسـابــا غـفـر لـه مـاتـقـدم مـن ذنـبـه ..
    وقال صلى الله عليه وسلم : « من قام ليلة القدر إيماناً واحتسابا غفر له ما تقدم من ذنبه » [أخرجه البخاري ومسلم]
    شـهـرٌ فـيـه تُـغـلق أبـوابُ الـنـيـران وتُـفـتـح فـيه أبـواب الجـنــان ...
    شـهــرٌ تـتـنـزل فـيـه الـرحـمـات .. فـاللهم ارحـمـنـا بـرحـمـتـك ، وأعـنّـا علـى صـيـامــه وقـيـامـه ..

    م :
    مـائـدة الإفـطــار

    تـتفـنـن كـثـير من الـعـوائـل بـإعـداد أصـنـاف شـتّـى وأنـواع كـثـيـرة من أصـنـاف الطـعـام وجـعـلـها عـلى مـائـدة الإفـطـار !!
    ولـربـمـا لـم يـأكـلوا نـصـف الـطـعـام الـمُـعـدّ عـلى هـذه الـمـائـدة !!!!
    فـهـلاّ تـذكـرنـا بـأن لـنـا إخـوانـاً وأُســر مـن الـفـقـراء والمحـتـاجـين هـم بـحـاجـةٍ إلـى الـنـصـف الآخـر مـمـا يـكـون عـلى مـوائـدنـا ؟؟؟

    هـل قـمـنـا بعمـل إفـطـار لـهـم ولـو بالـشئ اليـسـير من الطـعـام ؟؟
    أو لعلـنـا نـسـاهـم في مشـاريـع إفطـار صائم التي تـتـبـنـاهـا كثير من المؤس! سات والهيـئـات الخـيـريـة وتكـفي عنـا عناء من لايستطيع معرفة الفقراء وتفطيرهم ..
    ولانـنـس قول الحبيب صلوات ربي وسلامـه عليـه: « من فطر صائماً كان له مثل أجره غير أنه لا ينقص من أجر الصائم شيء » أخرجه أحمد والنسائي وصححه الألباني .

    ض :
    ضـيـوف رمضـان

    كـثـير مـنــّا يـقـوم بـأداء الـعـمـرة فـي شـهر رمـضـان المـبـارك مـبـتـغيـن الأجـر من الله تعـالـى ولـتكـن لـنـا كـ حـجـةٍ مـع النبي صلى الله عليه وسلم وذلك لمـا ثبت عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال : « عمرة في رمضان تعدل حجة » أخرجه البخاري و مسلم
    وفي رواية لمسلم « حجة معي »
    فـحريٌ بمـن ذهب إلى أداء العـمـرة أن يحـتـسب الأجـر وأن يخـلص النيـة لله تعالى ،، ويـسـتـغـل وجـود ضـيـوف الـرحـمـن وذلك بـتـوزيـع الكـتـيـبات والـمـطـويـات والأشـرطـة النـافـعـة وأيـضـاً وجـبـات الإفـطـار ..
    فـمـا أجـمـل الدعـوة إلى الله في شـهـر كـريم وفـي بُـقـعـة مـبـاركـة ..

    ا :
    أسواق
    الأسـواق فـي رمـضـان !!

    تـنـشـغل كـثـير من الأخـوات بالـذهـاب إلـى الأسـواق فـي هـذا الشـهر الكـريـم وهـذا المـشـهـد مـمـا يـؤسف مـشـاهـدتـه وخـصـوصـاً مـايحـدث من الإزدحـام وخـصـوصاً في العـشر الأواخـر ..!!
    فحـبذا تـم الإقتـصـار للذهـاب هناك حـسب الحاجة ولا يكـون لمشاهدة مانزل من جديد وغـيره .. والطـريـقة المـثـلى أن يـتـم شراء مـانـريـد قبـيل دخـول شـهر رمـضـان ولـنـتـفـرغ قـلـيـلاً فـي هـذا الشـهر الكريم للصـلاة والـقـيام ولانـضـيـعـه كـمـا اضـعـنـا سـابـقـه من الـشـهـور ..

    ن :
    نــــــــداء ...

    نــــداء مـن أخ مـحـب لك فـي الله نـاصح لنفـسـه أولاً ولك ثـانـيـاً ...
    نـداء إلـى مـن أدرك رمـضـان ... نــداء نــداء إلـى مـن أدركــت رمـضـان ...
    إلـيـك يامـن غـفـلت عـن الله وكـبّـلتك المـعـاصـي والذنـوب ...
    ارجــع إلى الله وتـُـب تـوبـة صـادقـة ...
    و إلـيـك يـامـن تـركـت الـصـلاة ... هـل سـتـُـصـلي الآن لأنـك صـائم ؟؟؟
    رمـضـان فرصـة عـظيـمـة ... ابدأ من الآن ... ارجـع وحـافظ عـلى الصـلاة جـمـاعـة فـي الـمـسـجـد ...
    ارجـعـي أخـيـة وحـافـظي عـلى أداء الصـلاة فـي وقـتـهـا ...
    وإليـك يـامـن هـجرت قرآءة القـرآن ... فهـا قد أتـاك شـهر القــــرآن ..
    اجـعـل لك ورد يـومـي وإن لم تـسـتـطع أن تـقرأ جـزءاً فـلا أقـل من أن تـقرأ شيئاً مـنـه فـي كـل يـوم ...
    وإليـك يـامـن هـجرت أخـاك ويـامـن قـطـعت رحـمــك .... هذا الشهر فرصتك للعـودة ولصـلـة الـرحـم ..
    وإلـيـك يـامـن جـلبـت القـنـوات الفضـائيـة السـيـئـة ... قم وحـطـم ذلك الطـبـق الفضائي وابدأ حياة جديـدة هـانئة مـع عائلـتـك بالقرآن الكـريـم..



    / ********************************/
    نيات الصيام

    أيها الصائم بشراك بتلك المنح الفياضة فاحتسبها يعظم أجرك .

    (1) فاحتسب : تحصيل ثمرة التقوى

    قال الله تعالى : ] يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ كُتِبَ عَلَيْكُمُ الصِّيَامُ كَمَا كُتِبَ عَلَى الَّذِينَ مِن قَبْلِكُمْ لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ [ [ البقرة : 183]

    والله لو رزقتها ، فقد رزقت الخير كله ، فبُشراك بُشراك ، فانظر بما اختصهم حتى لا تدخر جهدًا في إصلاح صومك ، فهم مبشرون بكل خير قال تعالى : ] الَّذِينَ آمَنُواْ وَكَانُواْ يَتَّقُونَ لَهُمُ الْبُشْرَى [ [يونس : 63-64 ] .

    (2) واحتسب : التخلص من آصار وتبعات ذنوب الماضي .

    (3) وانوِ: التعرف على الله بأحد أسمائه ألا وهو اسم الله ] الصمد [

    فالصمد هو الذي لا يحتاج إلى الطعام والشراب ، فالصائم يتقربُ إلى الله بأمر هو متعلق بصفة من صفاته التي اختص بها - سبحانه - نفسه .

    (4) واحتسب : الدرجات الرفيعة والتشرف بأداء عمل نسبه الله لنفسه .
    فاسمع لهذا الشرف العظيم : قال رسول الله : قال الله عز وجل : ] كل عمل ابن آدم له إلا الصيام فإليَّ وأنا أجزي به [ [ رواه البخاري ]

    (5) واحتسب : الاستشفاء من جميع الآفات التي تحول بينك وبين الله .
    وعن أبي أمامة t قال : قلت : يا رسول الله مرني بعمل .قال : عليك بالصوم فإنه لا عدل له

    (6) واحتسب : الوقاية من آثار الفتن .

    قال : ] فتنة الرجل في أهله وماله ونفسه وولده وجاره يكفرها الصيام والصلاة والصدقة والأمر بالمعروف والنهي عن المنكر [ [ متفق عليه ]

    (7) واحتسب : النجاة من شدة الحساب .

    تخيل مشهد الميزان ، حين توزن حسناتك ، حين لا يذكر أحدٌ أحدًا ، وأنت تجري بين كفتي الميزان ، وهما من الضخامة بحيث لا يتصور عقل ، قال : ] يوضع الميزان يوم القيامة فلو وزن فيه السموات والأرض لوسعت [ [ رواه الحاكم وصححه الألباني في صحيح الترغيب (3626) ]

    (8) واحتسب : الحفظ والأمان من الوقوع في وحل المعاصي والحرمان .

    قال : ] الصوم جنة من عذاب الله [ [رواه البيهقي وصححه الألباني (3866) في صحيح الجامع ]

    (9) الحفظ من داء وخطر الشهوة

    عن عبد الله بن عمرو قال : قال : ] خصاء أمتي الصيام [

    [ أخرجه الإمام أحمد في مسنده والطبراني في الكبير وصححه الألباني (3228) في صحيح الجامع ]

    (10) واحتسب : الابتعاد عن النَّار

    قال : ] من صام يومًا في سبيل الله : جعل الله بينه وبين النار خندقًا كما بين السماء والأرض [ [رواه الترمذي وصححه الألباني في الصحيحة (563) ]

    (11) طلب لسبب من أسباب الشفاعة يوم القيامة .

    قال : ] الصيام والقرآن يشفعان للعبد يوم القيامة ، يقول الصيام : أي رب إني منعته الطعام والشراب فشفعني فيه ، ويقول القرآن : أي رب منعته النوم بالليل فشفعني فيه ، فيشفعان [ [ رواه أحمد والطبراني في الكبير وصححه الألباني (984) في صحيح الترغيب ]

    (12) طرق سبيل من أعظم السبل للجنة وإجابة نداء الريان

    قال : ] من ختم له بصيام يوم دخل الجنة [ [ رواه الإمام أحمد في مسنده والبزار وأبو نعيم في الحلية وصححه الألباني في صحيح الجامع (6224) ]

    (13) دفع مهر الحور العين

    فمهور الحور : طول التهجد وكثرة الصيام .

    (14) سبب للهداية .

    قال : ] إنَّ الله وملائكته يصلون على المتسحرين [ [ رواه ابن حبان والطبراني في الأوسط وحسنه الألباني (1844) في صحيح الجامع ]

    (15) زيادة الرصيد الإيماني

    قال : ] الصوم في الشتاء الغنيمة الباردة [ [ رواه الإمام أحمد والطبراني وحسنه الألباني (3868) في صحيح الجامع ] فقد قصر النَّهار ، فسهل الصيام من غير مشقة ، فهذه فرصة سانحة لتحصيل الغنائم الإيمانية ، وزيادة الرصيد الإيماني ، وأنت – حبيبي في الله – في أمسِّ الحاجة لهذا الرصيد .

    (16) التطيب بما هو أطيب عند الرحمن .

    في حديث الكلمات الخمس التي أمر بها نبي الله يحيى أن يبلغها لبني إسرائيل : ] وأمركم بالصيام ، ومثل ذلك كمثل رجل معه صرة مسك في عصابة كلهم يجد ريح المسك ، وإنَّ خلوف فم الصائم أطيب عند الله من ريح المسك [ [رواه الترمذي وقال : حسن صحيح ]

    (17) التحلي بشعار الأبرار .

    قال : ] جعل الله عليكم صلاة قوم أبرار ، يقومون الليل ، ويصومون النهار ، ليسوا بأئمة ولا فجَّار [ [ رواه عبد بن حميد والضياء ، وصححه الألباني في صحيح الجامع (3097)]

    (18) إبهاج القلوب الحزينة .

    قال : ] و للصائم فرحتان يفرحهما : إذا أفطر فرح بفطره و إذا لقي ربه فرح بصومه [ [ متفق عليه ]

    (19) شكر الله على نعمه

    قال العز بن عبد السلام : " إذا صام عرف نعمة الله عليه في الشبع والري ، فشكرها لذلك ، فإنَّ النعم لا تعرف مقدارها إلا بفقدها "

    (20) التحفيز على فعل الطاعات وترك المنكرات

    لأنَّ الصيام يُذكر بجوع أهل النَّار وظمأهم ، فيحثه ذلك على تكثير الطاعات

    (22) علاج قسوة القلب .

    قال : ] يدخل الجنة أقوام أفئدتهم مثل أفئدة الطير [ قيل : أي في الرقة .

    (23) قضاء الحوائج .

    قال : ] ثلاث دعوات مستجابات : دعوة الصائم و دعوة المظلوم و دعوة المسافر[ [ أخرجه البيهقي والعقيلي وصححه الألباني (3030) في صحيح الجامع ]

    / ********************************/
    ليلة القدر والعشر الأواخر

    الشيخ / هاني حلمي

    الحمد لله رب العالمين ، والصلاة والسلام على المبعوث رحمة للعالمين ، نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين .

    حبيبي في الله ..

    ها قد بلغنا آخر المحطات ، وآن أوان الجد والاجتهاد ، إننا في مرحلة ( وسارعوا ) و( سابقوا ) فأخرج كل ما بوسعك من جهد فالغنيمة عظيمة ، والثمرة تستحق بذل الغالي والنفيس للحصول عليها ، الثمرة هذه المرة ( ليلة القدر ) ] وَمَا أَدْرَاكَ مَا لَيْلَةُ الْقَدْرِ لَيْلَةُ الْقَدْرِ خَيْرٌ مِّنْ أَلْفِ شَهْرٍ تَنَزَّلُ الْمَلَائِكَةُ وَالرُّوحُ فِيهَا بِإِذْنِ رَبِّهِم مِّن كُلِّ أَمْرٍ سَلَامٌ هِيَ حَتَّى مَطْلَعِ الْفَجْرِ [

    اجتهد أبو موسى الأشعري رضي الله عنه قبل موته اجتهادًا شديدًا ، فقيل له : لو أمسكت أو رفقت بنفسك بعض الرفق ؟ فقال : إنَّ الخيل إذا أُرسلت فقاربت رأس مجراها أخرجت جميع ما عندها .

    فجدَّ واجتهد ، فقد كان رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا دخل العشر شد مئزره ، و أحيا ليله ، و أيقظ أهله .[ متفق عليه ] ،

    وكانت أمنا عائشة تقول : كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يجتهد في العشر الأواخر مالا يجتهد في غيره .[ رواه مسلم ] ، فإياك أن تكون من المحرومين.

    قال النبي صلى الله عليه وسلم : ] إن هذا الشهر قد حضركم ، وفيه ليلة خير من ألف شهر ، من حرمها فقد حرم الخير كله ، و لا يحرم خيرها إلا محروم [ ‌[رواه ابن ماجه وحسنه الألباني ]



    وكيف لا يُحرم الخير كله ؟

    وهي أعظم ليالي الدهر ، ليلة مباركة العمل فيها يضاعف أكثر من العمل في ألف شهر ، ليلة تضيق فيها الأرض من كثرة الملائكة ، ليلة الشرف من تحرَّاها صارت له المنزلة عند الله ، ليلة يباهي الله فيها الملائكة بعباده الصالحين ، و فيها يقدر الله تعالى لملائكته جميع ما ينبغي أن يجري على أيديهم من تدبير بني آدم ومحياهم ومماتهم إلى ليلة القدر من السنة القابلة ، وهي ليلة سالمة لا يستطيع الشيطان أن يعمل فيها سوءا ولا يحدث فيها أذى ، وهي سبب للسلامة والنجاة من المهالك يوم القيامة ، فقد قال صلى الله عليه وسلم : " من قام ليلة القدر إيمانا واحتسابا غفر له ما تقدم من ذنبه " [ متفق عليه ]



    حبيبي في الله ... وقد أمرنا رسول الله صلى الله عليه وسلم بتحريها في أوتار العشر الأواخر من رمضان ، وكان سلفنا الصالح يحتاطون فيتلمسون ليلة القدر في جميع ليال العشر .

    والصحيح في علامتها ، أنْ تشرق الشمس يومها لا شعاع لها ، فقد قال صلى الله عليه وسلم : ] ليلة القدر ليلة سمحة طلقة لا حارة و لا باردة ، تصبح الشمس صبيحتها ضعيفة حمراء [ [ رواه البيهقي في سننه وصححه الألباني].



    وكان صلى الله عليه وسلم يعتكف في العشر الأواخر من رمضان وفي العام الذي قبض فيه صلى الله عليه وسلم اعتكف عشرين يوماً طلبًا لهذه المنحة الربانية العظيمة ، فالمقصود من الاعتكاف : تحري ليلة القدر ، و الخلوة بالله عز وجل ، والانقطاع عن الناس ما أمكن حتى يتم الأنس بالله عز وجل وذكره ، وإصلاح القلب ، فإذا كان بإمكانك الاعتكاف فلا تدعه فإنَّه سنة مؤكدة عن رسول الل ، وإن لم يكن بإمكانك فلا أقل من المكث طيلة الليل في المسجد للصلاة والذكر والدعاء ، فعساك توفق لليلة القدر فتجدك الملائكة مقيمًا على طاعة في بيت من بيوت الله ، وهذا – لا ريب – أدعى للرحمة .


    نصائح العشر

    (1) لا نوم في ليالي العشر : فقد كان النبي صلى الله عليه وسلم يحيي ليالي العشر وهذا بالتهجد فيها والصلاة .

    (2) أعن الأهل على العمل الصالح .ففي حديث أبي ذر أن النبي صلى الله عليه وسلم لما قام بهم ليلة ثلاث وعشرين ، وخمس و عشرين ذكر أنه دعا أهله و نساءه ليلة سبع و عشرين خاصة ، و هذا يدل على انه يتأكد إيقاظهم في أكد الأوتار التي ترجى فيها ليلة القدر .

    قال سفيان الثوري : أحب إلي إذا دخل العشر الأواخر أن يتهجد بالليل و يجتهد فيه ، و ينهض أهله و ولده إلى الصلاة إن أطاقوا ذلك .

    (3) أكثر من الدعاء فيها : فقد أمر النبي r أم المؤمنين عائشة بالدعاء فيها . قالت عائشة - رضي الله عنها - للنبي r : أرأيت إن وافقت ليلة القدر ما أقول فيها قال : ] قولي : اللهم إنك عفو تحب العفو فاعف عني [.

    وكان سفيان الثوري يقول : الدعاء في تلك الليلة أحبُّ إليَّ من الصلاة ، و إذا كان يقرأ ، وهو يدعو ، ويرغب إلى الله في الدعاء و المسألة لعله يوافق . فكثرة الدعاء أفضل من الصلاة التي لا يكثر فيها الدعاء ، و إن قرأ و دعا كان حسناً .

    (4) تطهير الظاهر والباطن : فقد كان السلف يستحبون أن يغتسلوا كل ليلة من ليالي العشر الأواخر ، و منهم من كان يغتسل و يتطيب في الليالي التي تكون أرجى لليلة القدر ، فلا يصلح لمناجاة الملك في الخلوات إلا من زين ظاهره و باطنه .

    (5) ليلها كنهارها لا تغفل عن ذلك ، فقد ذهب بعض السلف إلى اعتبار ليلة القدر كنهارها في لزوم الاجتهاد في العمل الصالح .

    قال الإمام الشافعي: استحب أن يكون اجتهاده في نهارها كاجتهاده في ليلها . وهذا يقتضي استحباب الاجتهاد في جميع زمان العشر الأواخر ليله ونهاره .

    (6) من أشرف العبادات التي تتقرب إلى الله بها في هذا الوقت " التبتل " أي الانقطاع إلى الله ، قال تعالى : ] وَاذْكُرِ اسْمَ رَبِّكَ وَتَبَتَّلْ إِلَيْهِ تَبْتِيلًا رَبُّ الْمَشْرِقِ وَالْمَغْرِبِ لَا إِلَهَ إِلَّا هُوَ فَاتَّخِذْهُ وَكِيلًا [ [ المزمل : 8-9 ] ففرِّغ قلبك له ، فلا جدال ، لا مناقشات ، لا اختلاط فاحش ، أغلق الهاتف ، وانس همومك ، ودع مشاغلك ، عليك بالانفراد بنفسك والتحلي بمناجاة ربك وذكره ودعائه .

    (7) تحسس قلبك ، راقب نيتك ، فنية المرء خير من عمله ، فاحتسب وتقرب .

    (8) تذكر أنه على قدر اجتهادك ستكون منزلتك ، فلا تدع بابًا للخير إلا طرقته ، وتنوع الطاعات علاج لطبيعة الملل عند الإنسان .

    (9) عليك بالمجاهدة والمعاناة مع الصبر والاصطبار قال بعضهم : من أراد أن تواتيه نفسه على الخير عفواً فسينتظر طويلاً بل لابد من حمل النفس على الخير قهراً .

    (10) قلل من كلامك ، فأحصِ عدد كلماتك في اليوم والليلة فعليك بهذه الأمور ، فعليك بالصمت ، فمن صمت نجا .

    (11) تذكر هذا زمان السباق ، فلا ترضَ بالخسارة والدون : قال أحدهم : لو أنَّ رجلاً سمع برجل هو أطوع لله منه فمات ذلك الرجل غمَّا ما كان ذلك بكثير . فهل ترضى بهذا الحرمان ، يفوز الناس بالمغفرة والرحمة والعتق وتضاعف أعمالهم ، ويبغون الجنة ، وأنت في مكانك كبلتك الخطايا ، لا .. لا يمكن أن ترضى ، لذلك ستجتهد حتمًا بإذن الله .

    (12) أحسن الظن بالله ، فلو فاتك شيء قم واستدرك لعلك تعوضه ، فإنَّه يمنع الجود سوء الظن بالمعبود ، ولو أحسنت الظن بالله ستحسنُ العمل ، لأنك ستحبه حبًا عميقًا . اللهم نسألك حبَّك ، وحبَّ من يحبك ، وحب كل عمل يقربنا إلى حبِّك .

    (13) لتكن لك عبادات في السر ، لا يطلع عليها إلا الله ، فهذا أدعى للإخلاص .

    قال صلى الله عليه وسلم : ] صلاة الرجل تطوعا حيث لا يراه الناس تعدل صلاته على أعين الناس خمسا و عشرين [ [ رواه أبو يعلى وصححه الألباني ]

    (14) اجمع بين الكم والكيف ، نريد أعمالًا ضخمة فذة كبيرة ، لم تصنعها في عمرك ، هذا العام ستقوم بها ، نعم ستقوم بها ، فهي علامة صدقك في طلب رضا الآخرة ، وابتغائك ما عنده من الخير العميم ، ولن ترضى عن نفسك حتى تصنع أقصى ما تستطيع ، وبعدها ستقول : سبحانك ما عبدناك حق عبادتك .



    أعمال فذة مقترحة للمجتهدين .

    ترددت كثيرًا في كتابة هذه الأعمال ، لأنَّ كثيرًا من الناس يقول : إنه يستبعد وجودها في زماننا ، وأنه كلام يصلح لعصر السلف ، وأنه يُحبط عند سماع ذلك ، لكن الذي دفعنني إليه ، أنّه بفضل الله هناك إخوة وأخوات أشعلوا الحماس فينا جميعًا ، استجابوا للبرنامج العملي الذي اقترحناه هذا العام ، فهناك – والله الذي لا إله غيره - من ختم القرآن في ركعة الوتر ، ومن صلى (300) ركعة ، ومن استغفر (20) ألف مرة ، هؤلاء لماذا يسبقوك ؟ هؤلاء نحسبهم صدقوا الله وأخلصوا – والله حسيبهم ولا نزكي على الله أحدًا – فأنا أهدي هذه الأعمال الفذة لهم ولكل من يريد أن يلحق بهم ، هؤلاء نفذوا الوصية ورفعوا الشعار ( لأرين الله ما أصنع ) – ( لن يسبقني إلى الله أحد ) ( وعجلت إليك ربي لترضى ) فهيا الحق بهم ولا تفتر ، ولا تثبط ، هؤلاء كلهم في أول الطريق ، فانظر كيف بلغوا ، وأنت أيضًا ستبلغ ذلك وأكثر بإذن الله .

    (1) لماذا لا تختم القرآن كل ليلة ؟ كما صنعها عثمان وتميم الداري - رضي الله عنهما - في ركعة الوتر ، وقرأ منصور بن زاذان القرآن كله في صلاة الضحى ، وكان الأسود النخعي وسعيد بن جبير يختم القرآن في كل ليلتين ، وفي مصر بعض المشايخ يصنع ذلك رأيته بعيني رأسي ، كان قتادة t يختم في سبع ، وفي رمضان في ثلاث ، وفي العشر كل ليلة ، وكان الحافظ ابن عساكر يختم كل جمعة ، وفي رمضان كل يوم ، وكان الإمام أبو حنيفة والإمام الشافعي يختمان القرآن في كل يوم مرتين ، وبلغ بالعبد الصالح أبو العباس بن عطاء أن ختم القرآن في اليوم والليلة ثلاث مرات ، وختم الإمام الضبي القرآن أربع مرات في يوم واحد.



    (2) لماذا لا تسجد وتقترب ؟ سجد سفيان الثوري سجدة بعد صلاة المغرب فما رفعها إلا على آذان العشاء ، وكان أبو جعفر الباقر يصلي كل يوم (50) ركعة ، و كان عبد الله بن غالب يصلي الضحى (100) ركعة ويقول لهذا خلقنا وبهذا أمرنا ، و كان مُرة بن شراحيل الملقب ب ( مرة الخير ) يصلي كل يوم (200) ركعة ، وكان الإمام أحمد يصلي كل يوم وليلة (300) ركعة ، وكان الأسود بن يزيد يصلي كل يوم (700 ) ركعة ، وكان عمير بن هانئ يصلي كل يوم ( ألف) ركعة ويسبح 100 ألف تسبيحة ، وكان بلال بن سعد من العبادة على شيء لم يسمع في أمة محمد صلى الله عليه وسلم ، كان يصلي كل يوم وليلة ( ألف) ركعة .



    (3) لماذا لا تكون من الذاكرين الله كثيرًا ؟ كان أبو هريرة - رضي الله عنه - يسبح ويستغفر في اليوم (12 ألف مرة ) - وهذه صنعها الإخوة كثيرًا هذا العام والعام السابق - ، وكان خالد بن معدان يسبح (40 ألف تسبيحة ) حتى مات وأصبعه على عقد التسبيح ، وكان أبو الدرداء رضي الله عنه يسبح (100ألف مرة ) .



    (4) الصيام والإفطار على التمر والماء . كما كان الحبيب صلى الله عليه وسلم شهرين لا يوقد في بيته النار ولا يطعم إلا التمر والماء ، وهذا الإمام أحمد يقول ابنه صالح : جعل أبي يواصل الصوم ، ويفطر في كل ثلاث على تمر شهرين ، فمكث بذلك خمسة عشر يومًا ، يفطر في كل ثلاث ، ثمَّ جعل بعد ذلك يُفطر ليلة وليلة ، لا يفطر إلا على رغيف .



    (5) صدقة عظيمة بشيء عزيز على نفسك : فلن تنالوا البر حتى تنفقوا مما تحبون ، رسول الله يتألف الرجل بغنم بين جبلين ( ثروة بالملايين الآن ) ، وأبو بكر - رضي الله عنه - يتصدق بماله كله ، وعمر - رضي الله عنه - بشطر ماله ، وأتي بـ (22 ألف درهم ) فما قام من مجلسه حتى فرقها وكان إذا أعجبه المال تصدق به ، وعثمان يجهز الجيش بعشرة آلاف درهم ويشتري البئر ليشرب المسلمين بـ (40 ألف درهم ) ويقول له النبي : ما ضرَّ عثمان ما فعل بعد اليوم ، وباع عبد الرحمن بن عوف – رضي الله عنه – حديقة ب (400 ألف ) وقسَّمها في أزواج النبي ، وطلحة بن عبيد الله يتصدق في يوم ب (700 ألف ) ، فمن منا سيسبق في هذا الميدان ويتصدق بشيء نفيس عليه ؟



    (6) من سيربح ثواب العمرة في رمضان ؟ وهناك يعكف على الصلاة والذكر والقرآن والطواف ، فيطوف ليلة كاملة ، يظل الساعات يطوف حول بيت ربه ، كان محمد بن طارق يطوف كل يوم سبعين مرة ، كل مرة سبعة أشواط .



    (7) من ينشر الخير ويدعو إلى الله ؟ من سيستعمله الله ويجعله من خدام دينه ؟ من سيفتح الله على يديه هداية قومه وأهل بيته وجيرانه بفضل إخلاصه وصدقه ؟ وزِّع أكثر ما تستطيع من الكتيبات النافعة والمطويات والأشرطة التي تحث الناس على عمل الخير، واحتسب أعمالهم في ميزان حسناتك ، فالدال على الخير كفاعله ، فمن سيحقق الرقم القياسي في ذلك ، فتكتب له أعمال آلاف البشر؟ .



    وبعد هذه أعمال فذة تريد رجالا أصحاب همم عالية ، أنت منهم إن شاء الله ، لا تستثقل العمل ، فقط استعن بالله ، وانهض ، وقل : لأرين الله ما أصنع ، ستصل بحوله وقوته ، بفضله ورحمته ، لا بإمكانياتك ، لا بتصوراتك لقدراتك ، ستكون سنة الخير علينا جميعًا ، ونزرق بإذن الله ليلة القدر ، فأخلصوا لله واصدقوا في طلب رضاه ، وستبلغون مما يرضيه الآمال ، فاللهم إنك عفو تحب العفو فاعفُ عنا .



    <source1> <source2> <source3>

     
  2. wald-lablad

    wald-lablad Visiteur

    J'aime reçus:
    19
    Points:
    0
    :) chokran 3la had atadkir almohim baraka ALLAHO fiki
     
  3. benguerir

    benguerir Accro

    J'aime reçus:
    148
    Points:
    63
    wawawawawawaaaaaaaaaaaaaaaaaaaaaaaaaaaaaaw 3la copier coller geddach [22h]
     
  4. فارس السنة

    فارس السنة لا اله الا الله

    J'aime reçus:
    326
    Points:
    83

    walakine moufid bezaf <D
    barak laho fik khti milouky
     
  5. milouky

    milouky ¤~.oOo.~¤

    J'aime reçus:
    256
    Points:
    83
    malk mkhalas chi 7aja men jibek [42h]
    barak alaho fikom ta ntoma
     
  6. benguerir

    benguerir Accro

    J'aime reçus:
    148
    Points:
    63
    wa nhar tebghi diri copier et coller a khti o t2akdi annak ga3 dakchi li darti lih copier et coller tla3, rah bezaf dial lkalmat mathaZouch lik !!!!!!
     
  7. rime

    rime ربي توفني و أنت راض عني

    J'aime reçus:
    120
    Points:
    63


    jazaki Allaho 3anna khayran :)

    aujourd'hui c le 1er cha3ban j'espere que vous jeuner, had ch8er meziane fih sawm, Allah i9bel menna jami3ane :)
     
  8. milouky

    milouky ¤~.oOo.~¤

    J'aime reçus:
    256
    Points:
    83
    b7alach a khoya ???
     
  9. benguerir

    benguerir Accro

    J'aime reçus:
    148
    Points:
    63
    لماذا لا تختم القرآن كل ليلة
     
  10. milouky

    milouky ¤~.oOo.~¤

    J'aime reçus:
    256
    Points:
    83
    achno khasha wach 9riti le reste o chno 9balha o l3onwan

    أعمال فذة مقترحة للمجتهدين .

    ya3ni ghi li bgha ijtahed ykhtam 9or2an f lila
    safi hadchi lach dayr l7i7a [33h]
     
  11. benguerir

    benguerir Accro

    J'aime reçus:
    148
    Points:
    63
    alla alla waqila nti kay ban lik kolchi

    lmouhim ana li kay ban liya fkol maqta3 kat tkoun naqssa chi joomla !!

    je sais pas si c'est le cas pour les autres
     
  12. milouky

    milouky ¤~.oOo.~¤

    J'aime reçus:
    256
    Points:
    83
    ha hya la parti 3lach kat hdar
    ché pa mnach le blem
    [​IMG]
     
  13. benguerir

    benguerir Accro

    J'aime reçus:
    148
    Points:
    63
  14. milouky

    milouky ¤~.oOo.~¤

    J'aime reçus:
    256
    Points:
    83
    walah mafhamt a choya chi kalma melli galti :confused:
     
  15. benguerir

    benguerir Accro

    J'aime reçus:
    148
    Points:
    63
    c bon laisse tombé merci pour l'effort et pour le partage
     
  16. ذات النقاب

    ذات النقاب أختكم في الله

    J'aime reçus:
    102
    Points:
    48
    allahoma balighna ramadan ,

    mashallah hado homa mawadi3 li yfar7o 9alb , t3am fayda wa yantachir khir

    bi nisba isti3dad li ramadan kayabda min rajab wa kayzid f cha3ban , wa afdal wa7id ysoum 15 youm awla , wakha sahd

    khatm quoran kaykon 3ala 7asab watira li kata9rayih bih wala 9amti lil bih daghya takhatmi

    yallah kolchi sayim ghada :), cha7no himam
     
  17. nikita

    nikita P£rsOnNaG£ dOuBl£ [...]

    J'aime reçus:
    463
    Points:
    0
    t7in t7amar o li9ama tjam3aat o 9a39la oo bsibisa wajdinn o lgoza o 3sila dyal zmzan kayna b9a lina ghir nkhltoooo o nsayno ramdan ;)
     
  18. zbougz

    zbougz بــــابــــا عـــــروب Membre du personnel

    J'aime reçus:
    559
    Points:
    113
    machi fatwa hadi? :confused:
    c'était un hors sujet!
     
  19. wald-lablad

    wald-lablad Visiteur

    J'aime reçus:
    19
    Points:
    0
    je confirme <D
     
  20. ذات النقاب

    ذات النقاب أختكم في الله

    J'aime reçus:
    102
    Points:
    48
    hadi machi fatwa hadi 7aja bayna wa sa7ib 3ilm ida tsawal khaso yjawab sinon ylajimoho allah yawma 9iyama bi lijam min nar

    ama fatwa katkon bi ijtihad wa ba7t wa 9iyas 3ala ba3d a7kam warida wa li 3andhom ba3d wajh chabah
     

Partager cette page