Un Coin Pour Les Fans Du Wydad Athletic Club (Le Club Maroc1 Le Plus Titré)

Discussion dans 'Wydad' créé par Dj AbDeL, 20 Avril 2006.

  1. Dj AbDeL

    Dj AbDeL BaD BoYs

    J'aime reçus:
    60
    Points:
    0
    Re : Un Coin Pour Les Fans Du Wydad Athletic Club (Le Club Maroc1 Le Plus Titré)

    ma3andkom zhar galak mamnou3a la pub

    aji ba3da hada li dar pa de pub yakma telacharjahom [22h]


    7allalon 3layhom 7ramon 3alaykom machi 3alayna 7ite ana deja 3andi [22h]
     
  2. Dj AbDeL

    Dj AbDeL BaD BoYs

    J'aime reçus:
    60
    Points:
    0
    Re : Un Coin Pour Les Fans Du Wydad Athletic Club (Le Club Maroc1 Le Plus Titré)

    CHAMPIONS !!!!

    L’Histoire retiendra que le Le Wydad fut déclaré champion lors d’un derby devant plus de 30.000 chanceux Wydadis et quelques infortunés Rajaouis qui ont eu droit à ce qu’ils redoutaient le pire, c'est-à-dire voir le club qu’ils aiment le moins (pour ne pas dire détestent le plus) remporter le titre de Champion sous leurs yeux mais surtout à leurs dépends.

    L’Histoire dans tout ça …

    Lorsque l’on parle du Wydad, ce mot revient à tous les coups ; Histoire. Ce club, ayant presque soixante dix ans d’age est intimement lié à l’Histoire de son pays, que ce soit politiquement en ayant contribué à remporter des victoires morales sur l’occupant avant l’indépendance, ou sportivement en ayant offert aux différentes équipes nationales des sportifs de haut rang.

    Mais pour un grand nombre de marocains, surtout les plus jeunes, Histoire rime surtout avec Passé, le Wydad ne devait plus figurer que dans les manuels et être découvert par les lycéens comme le furent les Almohades ou les Almoravides, au lieu d’être en Une des pages sportives. Le Passé qui normalement fait la fierté d’un Peuple, devenait lourd à assumer pour le Wydad car il ne lui assurait plus un Présent doré. Il fallait pour cela remporter ce fameux titre de Champion du Maroc qui le fuyait depuis treize longues années.

    Treize ans, cela suffit pour modifier l’Histoire et en réécrire une autre, avec une encre qui diffère de l’ocre, une autre dans laquelle ce fabuleux Wydad n’aurait pas la belle place qu’il mérite du haut de ses 36 trophées. Une place qui ne lui serait même pas offerte au sein des instances dirigeantes du Football National (GNF). Une place qui le mettrait à la merci du plus petit des tenanciers de café.

    Treize années durant lesquelles le Wydad a frôlé à plusieurs occasions le titre de Champion Du Maroc, que ce soit en 1995 ou il fut dépossédé par ses propres dirigeants, en 1997 ou la crise financière l’empêcha de finir la course, en 1999 ou ce fut encore une fois la bataille interne qui fit chavirer le navire ; enfin en 2002 et 2003 à Agadir lorsque le destin fit pencher encore une fois la gloire de l’autre coté. Ces frustrations continues rajoutées à celles en finale de Coupe du trône par deux fois, en finale de Coupe d’Afrique en 1999 ont fortement rongé le moral des rangs Wydadis au point que nombre de supporters ne croyaient plus du tout en un possible titre de champion, le seul capable d’être remporté par le Wydad était celui d’Automne.

    Sur quelle base solide alors fallait il se baser pour remporter ce titre tant désiré ?

    Deux atouts majeurs étaient à la disposition du Wydad cette année :
    - Un entraîneur génial
    - Un public splendide

    Ce sont ces deux éléments postés tous derrière les joueurs qui allaient faire pencher dès les premiers matchs la balance en faveur du Wydad. Lorsque l’équipe montrait des signes de faiblesse, Coach Romao sortait de son chapeau une de ses idées géniales et tournait le match en sa faveur à tel point que les Wydadis commençaient à se dire chaque fois « quant va-t-il bouger et nous sortir de cette situation ». Et si par hasard l’équipe ne tournait toujours pas, le fabuleux public de la Frimija présent en masse dans l’ensemble des stades du Maroc, que ce soit à Tanger, Oujda ou Laayoune ; poussait son équipe à l’exploit.

    Little Big Man …

    Venu au Wydad en catimini en juillet dernier, José Romao n’aura pas eu besoin de plus d’une semaine avec les joueurs et le staff pour mettre l’ensemble des composantes Wydadies dans sa poche. Les premiers échos venus d’Ifrane lors de la concentration d’été furent tous unanimes : Nous avons un très grand entraîneur !!!

    Cependant, pour nombre d’observateurs le Wydad n’était pas du tout armé pour remporter le titre cette saison, tous plaçaient le trophée entre les FAR et le RCA ou au pire l’OCK, mais le Wydad n’était que rarement mentionné.

    Mais dès les premiers matchs José mis l’ensemble de l’opinion sportive sur la même longueur d’onde et rapidement certains le mirent même à la tête de l’équipe nationale.

    Le petit bonhomme moustachu comme tout portugais qui se respecte sortait de temps en temps ses belles tirades dignes des plus grands philosophes. Il se plaisait à dire que « son meilleur joueur n’était autre que l’ensemble des joueurs » ; la cohésion du groupe lui assurerait toutes les victoires et c’est ainsi qu’il pris à chaque fois la défense de chaque joueur pour que les meilleurs conditions lui soient offertes au niveau personnel.

    Coach Romao est probablement l’un des entraîneurs les plus aimés dans l’Histoire du Wydad ; il faudrait remonter à Vincent en 1986 pour trouver une telle passion et encore.

    Cas rare dans l’Histoire du club et peut être du Football marocain, le public à l’entrée des joueurs sur le terrain n’attend pas l’entrée du Buteur patenté ou du Défenseur intraitable, mais celle du Coach Romao et lance le célèbre « José Romao, José Romao, hohoho allez allez allez »

    Frimija Super Star …

    C’est cette symbiose entre cette équipe, et son fabuleux public avec pour joint le Coach Romao qui a fait remporter le titre de Champion au Wydad. Il fallait vraiment être solide pour trancher avec les treize années de disette ; car si coté équipe il suffit de recruter des joueurs, coté public seule la magie peut réunir les masses.

    Treize ans c’est presque la moyenne d’age de la plupart des supporters Wydadis qui vont au stade, ceux la qui n’ont jamais vu le Wydad Champion de leur vie et qui n’ont connu ces dernières années que déceptions sur déceptions. Et pourtant ils étaient la, alors qu’il était si difficile d’être Wydadi ces dernières années, si difficile d’avoir à supporter les boutades de ceux d’a coté dont l’équipe favorite gagnait cumulait des titres.

    Et pourtant, l’Histoire retiendra que le Wydad fut porté pendant toute une saison par un virage dont le nom porte le petit nom de Frimija. Un nom ridicule à la première prononciation et qui contraste pleinement avec les titres que l’on trouverait normalement dans le sport tels que « La fosse aux Lions » à Milan, « Les Fighters » de Turin « ou Marseille Trop Puissant » de l’OM; mais telle est la magie du football. Un petit nom ridicule est devenu une légende du football marocain comme le furent les plus grands internationaux. Frimija est maintenant intimement liée à cette Histoire du WAC, car le Wydad est la meilleure équipe du Maroc, Frimija en est le meilleur virage.

    Intimement lié à l’Histoire, le Wydad se devait de contribuer à lui offrir encore une fois quelques lignes ; ces lignes qui décriront ce titre de Champion remporté pour l’éternité avec comme héros toutes les composantes de la famille du Wydad et dans le premier rôle pour une fois ce n’est pas coutume, un fabuleux public. Mais finalement qu’est ce que le football si ce n’est cette fusion entre les représentants de l’ensemble des classes sociales, une situation que seule la magie du WAC peut rassembler au Maroc.

    L’anecdote …

    Je ne peux finir ces quelques lignes qui résument ma petite vision de cette superbe saison du Wydad sans parler de cette anecdote que n’ont cessé de me rappeler à maintes occasions certains joueurs du Wydad avec à leur tête le capitaine Hammouda Bencherifa

    En début de saison, une cérémonie fut organisée par le comité du Wydad avec la présence de l’ensemble des joueurs et des représentants des associations de supporters. Chaque entité pris la parole à son tour afin de parler de l’avenir du club, de la saison qui allait débuter ; ainsi le Président promis une belle saison, les joueurs de faire leur maximum, le SG confirma l’ambition pour le titre, et les présidents d’association de rappeler la grandeur du Club.

    Me concernant en tant que Président de l’Association Rouge et Blanc, je me devais aussi de prendre la parole et le hasard fit que ce soit en dernier. Mes mots furent adressés aux joueurs, et pouvaient être réduit à cela. « Malgré toutes les saisons de calvaire que vous avez fait vivre aux supporters, nous serons encore la derrière vous car c'est notre devoir; cependant nous sommes vraiment lassés et tout le monde que ce soit des journalistes, des fans de sport ou même des Wydadis doutent qu’avec ce groupe vous soyez capables de remporter le championnat cette saison, et je fait partie des gens qui pensent cela » Et après un léger silence je rajoutai « Alors la seule chose que nous vous demandons, c’est de nous faire mentir ».

    Youssef Moumile
    Président de l'Association Rouge et Blanc
    Fondateur de Wydad.com

     
  3. Dj AbDeL

    Dj AbDeL BaD BoYs

    J'aime reçus:
    60
    Points:
    0
    Re : Un Coin Pour Les Fans Du Wydad Athletic Club (Le Club Maroc1 Le Plus Titré)

    ..و أخيرا البطولة ودادية


    استطاع الشياطين الحمر للقلعة الحمراء أن يعيدوا كتابة مجد نادي القرن بالمغرب من جديد و باحرف من ذهب يوم أمس رابطين الماضي المشرق بالحاضر الواعد، و ذلك قبل نهاية البطولة الوطينة بثلاث دورات و بفارق من النقاط كبير و مريح في آن.

    فأمام أزيد من 60.000 متفرج ثلثيهم من أنصار الوداد الرياضي، تمكن أبناء جوزي روماو من إعادة المباراة لنقطة الصفر قبل نهايتها بثواني معدودة، حيث لم يفقدوا الأمل في التتويج باللقب الذي غاب عن خزينة الحمراء لما يزيد عن عقد من الزمن، و أمام الغريم التقليدي الذي لم يستطيع مقاومة الزحف الأحمر خلال الجولة الثانية رغم كل الهدايا التي قدمه له حكم يقال عنه أنه دولي و سيكون حاضرا بالمونديال القادم.

    اللقب ال16 لم يأتي بسهولة كما يتصور البعض خاصة مع لجنة البرمجة لدى أفضل جامعة كرة القدم في العالم برئاسة الرئيس الأبدي أوزال( كلكم شهود على مهزلة ملعب الشهود )، و شقيقتها في رضاعة الحليب لجنة التحكيم، هاتين الأخيرتين عملتا كما نعلم جميعا على حرمان البطولة من هذا اللقب لمرتين متتاليتين خلال السنوات الخمس الأخيرة.

    لكن هذه المرة لم يصح إلا الصحيح و أرغم الودادييون أصحاب الحال على تقبل الأمر الواقع و التسليم بان الوداد فريق الألقاب و البطولات ، و أن شهية الزعيم الأحمر انفتحت مرة أخرى لإبتلاع الأخضر و اليابس.

    فهنيئا لنا بهذا اللقب و ألف تحية و تحية لكل من صنع هذا اللقب من مكتب مسير، لاعبين ، طاقم تقني ، طبي ، جمهور ، جمعيات المحبين .


    عزالدين أمزيان
     
  4. Dj AbDeL

    Dj AbDeL BaD BoYs

    J'aime reçus:
    60
    Points:
    0
    Re : Un Coin Pour Les Fans Du Wydad Athletic Club (Le Club Maroc1 Le Plus Titré)

    الرجاء – الوداد: الإحتفال باللقب على حساب الغريم التقليدي


    ما يشبه التقديم

    أن يفوز فريق الوداد الرياضي بلقب البطولة المغربي، فذاك الشيء العادي جدا، و أن يعيد الفرسان الحمر كتابة تاريخ المجد بعد صيام دام 13 سنة فذاك الشيء الذي طالبنا به منذ مدة طويلة، لكن أن يأتي الإحتفال باللقب على حساب الغريم التقليدي فتلك أفضل هدية أهدانا إياها الفريق الأحمر الذي نعشقه بجنون و من أجله نحن مفتنون.

    ديربي يوم الإربعاء الماضي الذي صادف الديربي المائة أو اليوبيل الذهبي لأكبر و أفضل ديربي بالقارة الإفريقية، جاء كعادته مشوقا و كله إثارة منذ بداية المباراة حتى نهايتها، و لم يفسد كل تلك الإحتفالات سوى حكم، يقال عنه للأسف الشديد أنه حكم يحمل الشارة الدولية، خاصة إذا علمنا أن كتاب حياته ملء بذكريات سيئة للغاية كلما قام بقيادة مباراة للوداد الرياضي.

    ..و أخير الحظ يبتسم للحمراء

    كلنا يعرف أن من بين الأسباب التي جعلت الوداد الرياضي يغيب عن منصة التتويج لمدة 13 سنة، إضافة لسياسة أوزال هناك لعنة الحظ التي تأبى إلا أن تقف في طريق طموحاتنا لمدة طويلة، و كلنا يتذكر جدا كم مرة سجل جراننا هدف التعادل أو هدف الإنتصار في آخر ثواني الدريبي ( هدف رزقي في مرمى عشاب و هدف السفري في مرمى لعرج )، لكن هذه المرة غير من بوصلة اتجاهه و جعل جيراننا يتألمون من فيروس الحظ العاثر.

    جولة ثانية بإعصار أحمر

    لما قلنا أن الحظ ابتسم أخيرا للحمراء لا يعني ذلك بتاتا أن نادي القرن بالمغرب لا يستحق التعادل أو الإنتصار، فيكفي إلقاء نظرة سريعة على الأداء الرجولي لجل اللاعبين مع بداية الجولة الثانية رغم أن مرمى الحارس البديل موزاكي تلقت هدفا عبارة عن هدية نهاية الشهر من سافرة من يعتبر قاضي الملاعب، و لم يكتفي بذلك بل تماطا في غيه و انحيازه الكبير للجانب الآخر.

    بعد الهدف الأول لجيراننا انطلق إعصار توسنامي يحمل بركانا لم تنطفأ ناره الحمراء إلا بعد نهاية الدريبي 100 بتعادل كان منصفا للجميع، تعادل حسم نهائيا لقب البطولة التي لبست زيها الأحمر للمرة 16 في تاريخ الكرة المغربية، و ذلك قبل نهاية البطولة بثلاث دورات و بفارق كبير عن أقرب المطاردين.

    هدف و لا في الأحلام

    الكل يتذكر جيدا أننا قمنا بشن حملة قوية على صفحات الموقع الرسمي لجمهور الوداد الرياضي كلما تعلق الأمر بالمدافع هشام لويسي نتيجة لتراجع مستواه بشكل غريب و عجيب في نفس الآن، و كنا على الصواب في بدء الأمر و منتهاه، لكن ما أقدم عليه هشام لويسي يوم الدريبي الكلاسيكي و قبل ذلك يوم مباراة اتحاد طنجة، يرغمنا على أن نقول أن هشام قد قام بتصحيح كل تلك الأخطاء القاتلة التي حرمتنا من العديد من النقط، و أعاد البسمة و السعادة للملايين من جماهير الحمراء، لما سجل هدفا لن نستطيع التعبير عن روعته بكلمات، فهو أكبر من الوصف و يدخل في خانة الأحلام بالنسبة لنا و بمثابة كابوس بالنسبة لخصومنا.

    ألف شكر

    لن ندع هذه المناسبة تمر دون أن نرسل عبر موقعنا باقة من الورود الحمراء لجميع أفراد أسرة نادي الوداد الرياضي، و نقول لهم شكرا لكم على كل ما قامتم به طيلة الموسم الكروي، و نعاهدكم أن نبقى لكم أوفياء الأوفياء.

    عزالدين أمزيان
     
  5. annous

    annous Guest

    Re : Un Coin Pour Les Fans Du Wydad Athletic Club (Le Club Maroc1 Le Plus Titré)

    source ?
     
  6. Dj AbDeL

    Dj AbDeL BaD BoYs

    J'aime reçus:
    60
    Points:
    0
    Re : Un Coin Pour Les Fans Du Wydad Athletic Club (Le Club Maroc1 Le Plus Titré)

    baki sghir 3la dak chi tatwali VIP b7ali o ssawal

    yallah tla7 o 3andak tanssa lmaillot sa3tak ssalate
     
  7. annous

    annous Guest

    Re : Un Coin Pour Les Fans Du Wydad Athletic Club (Le Club Maroc1 Le Plus Titré)

    [29h]
     
  8. Dj AbDeL

    Dj AbDeL BaD BoYs

    J'aime reçus:
    60
    Points:
    0
    Re : Un Coin Pour Les Fans Du Wydad Athletic Club (Le Club Maroc1 Le Plus Titré)

    GNF1 : Le Wydad fête son titre de Champion

    [​IMG]

    Le Wydad accueillait le Hassania d'Agadir aujourd'hui pour le compte de la 28eme journée du Championnat du Maroc; mais c'était surtout l'occasion de fêter le sacre face à son public.

    Ainsi une belle cérémonie fut organisée avant et après la rencontre. Avant ce furent les jeunes de l'école de football qui défilèrent avec des panneaux rappelant les 16 titres de Champion, puis ce fut au tour d'un groupe marocain de se produire puis un groupe de tambours congolais; enfin le clou de la cérémonie ce fut au tour de Abdessamad le célèbre manolo du Wydad de prendre le micro et de mettre le feu dans la Frimija et la tribune qui répondaient à l'ensemble des chants.

    En fin de rencontre fut remis un trophée symbolique aux joueurs (le GNF n'ayant pas encore eu l'idée de concevoir un trophée pour le Champion); et ce fut les prises de photo de groupe.

    A noter que pour l'occasion José Romao fut habillé de l'habit marocain comme le veut la tradition au Wydad qui dure depuis 69 ans.


    On oubliera pas de rappeler le score qui était de un but partout, but encaissé par le WAC en début de première mi-temps et égalisation par Jouaya à la 42eme minute d'une superbe 1/2 volée.

    Source : Wydad.com
     
  9. Dj AbDeL

    Dj AbDeL BaD BoYs

    J'aime reçus:
    60
    Points:
    0
    Re : Un Coin Pour Les Fans Du Wydad Athletic Club (Le Club Maroc1 Le Plus Titré)

    2006 T-Shirts Champion en vente au Wydad

    Pour célébrer le titre de Champion du Maroc, le Wydad a lancé la vente de T Shirts Collector.

    Seuls 2006 T Shirts sont disponibles et pas un de plus. Toutes personne interessée doit rapidement se rendre au Complexe du Wydad dans le quartier Beausejour et demander l'administration de l'école de football. Toutes les tailles sont disponibles.

    Le prix de vente de ce T Shirt est fixé à 60 Dh.

    Source : Wydad.com


     
  10. Dj AbDeL

    Dj AbDeL BaD BoYs

    J'aime reçus:
    60
    Points:
    0
    Re : Un Coin Pour Les Fans Du Wydad Athletic Club (Le Club Maroc1 Le Plus Titré)


    La fédé suspend le complexe Mohamed V


    Troublante décision prise par les instances fédérales ce lundi. La FRMF a, en effet, décidé de suspendre le complexe Mohamed 5 "jusqu'à nouvel ordre".

    Ainsi le Wydad et le Raja seront désormais contraints de jouer leurs prochains match prévus à domicile au "très accueillant" complexe Moulay Abdellah.

    Cette décision intervient "En raisons des incidents qui ont émaillé les dernière rencontres disputées au complexe Mohamed 5"

    Merci de ne pas rire trop fort...

    Source : Wydad.com


     
  11. Dj AbDeL

    Dj AbDeL BaD BoYs

    J'aime reçus:
    60
    Points:
    0
    Re : Un Coin Pour Les Fans Du Wydad Athletic Club (Le Club Maroc1 Le Plus Titré)

    الوداد الرياضي – احسنية أكادير: تعادل انصف الطرفين


    عرفت مباراة الوداد الرياضي بضيفه احسنية أكادير التي أقيمت بعد زوال اليوم أمام أزيد من 50 ألف متفرج، غياب العديد من العناصر الرئيسية في تشكيلة الحمراء مما دفع المدرب البرتغالي جوزي روماو لإدخال العديد من التغيرات على شاكلته بهدف تعويض غياب 6 عناصر و هي بنشريفة، فلاح، لمياغري، السقاط، مديحي، لويسي.

    أمام هذه الغيابات الكثيرة استطاع البدلاء و خاصة حكيم الداودي من تقديم عرض مقنع أمام فريق قوي لم يأتي للبيضاء سوى لتعكير الإحتفالات التي تعرفها القلعة الحمراء المتوجة بلقب البطولة المغربية للمرة 16، لتمكن الزوار من تسجيل أولى أهداف المقابلة عن طريق أبوبكر الأحمدي في الجولة الأولى .

    بعد ذلك أدخل الداهية روماو بعض التعديلات على التركيبة البشرية و ذلك بإعطاء نفس جديد للهجوم، تغييرات سرعان ما ستعطي ثمارها عن طريق المهاجم البديل محمد بورجي الذي قدم هدف من ذهب للمهاجم هشام جويعة الذي أسكن الكرة في شباك لعبادي، هدف ألهب المدرجات الحمراء.

    بعد هدف التعادل تحركت الآلة الحمراء بشكل كبير بهدف زعزعة استقرار دفاع الخصم الذي عاني الويلات من تسربات كل أحمد الطالبي في الجهة اليمنى رفقة اومنصور و الثنائي حكيم الداودي/ عودان في الجهة اليسرى، فسنحت للمهاجمين الوداديين أكثر من فرصة لتوقيع هدف النصر و خاصة تلك التي أضاعها ببشاعة كبيرة محمد بورجي بعد أعاد المدافع فوزي البرازي كرة طائشة خدعت الحارس الأكاديري لكن تصويب بورجي لم يكن دقيقا بالشكل المطلوب، لتنتهي المباراة بتعادل أنصف الطرفين و زكى الفرسان الحمراء في مقدمة الترتيب.

    دوليزال .. تخصص مهندس قناطر صغيرة

    لا يتعلق الأمر بمهندس القناطر الموجودة بالمدن المغربية، و لكن مهندس أخر مهمته إسعاد الملايين من عشاق الحمراء الغالية، و ذلك من خلال القناطر الصغيرة التي يقوم بها كلما سمحت المناسبة بذلك.

    اليوم أكد متوسط ميدان الحمراء رضا الله دوليزال أنه لاعب واعد و يعد بالشيء الكثير و أن مدرسة الوداد الرياضي لن تصاب بالعقم أبدا، دوليزال تحرك كثيرا، ناور ذات اليمين و ذات الشمال، و أكد للكل على أنه لاعب قادر على تقديم الإضافة لبقية زملائه شرط أن لا يكثر من المراوغات و البحث عن القناطر الصغيرة التي فاق عدد التي قام بها أزيد من 5 تجاوب معها كثير الجمهور الودادي الذي تابع المباراة.

    حكيم الداودي، نجم المقابلة

    بدون منازع لن تذهب صفة أفضل لاعب ودادي خلال هذه المباراة لأي لاعب سوى لحكيم الداودي، اللاعب الأكثر تعرضا للإصابة منذ قدومه للحمراء قادما إليه من فريق اتحاد طنجة في صفقة هي الأغلى لحدود كتابة هذه السطور، فحتى و هو لم يشارك إلا في مرات قليلة هذا الموسم، إلا أنه قدم مباراة من الحجم الكبير، و لم نحس بأنه عائد لتوه من لعنة الإصابة التي أبعدته كثيرا عن الميدان الكروية.

    العرض الذي قدمه اليوم حكيم الداودي رغم أنه لاعب في مكان غير ذاك الذي تعود عليه ( مدافع أيسر )، هو بمثابة رسالة للجميع و خاصة للمدرب جوزي روماو، رسالة مفادها أنه قادر على انه يكون كبيرا إذا ما منحت له فرصة ذلك و أن تبتعد عنه الإصابة.

    عزالدين أمزيان
     
  12. Dj AbDeL

    Dj AbDeL BaD BoYs

    J'aime reçus:
    60
    Points:
    0
    Re : Un Coin Pour Les Fans Du Wydad Athletic Club (Le Club Maroc1 Le Plus Titré)

    نور الدين النايبت ينفصل رسميا عن توتنهام


    انفصل العميد السابق للمنتخب الوطني المغربي لكرة القدم نور الدين النايبت بشكل رسمي عن فريق "توتنهام هوتسبورز" الإنجليزي بعد موسم أشبه بأبيض نظرا لقلة مشاركته مع النادي اللندني في الدوري الإنجليزي الممتاز, ذلك أن آخر مباراة لنور الدين النايبت رفقة توتنهام تعود إلى شهر دجنبر الماضي وكانت أمام شارلتون.

    و كان النايبت قد التحق بنادي توتنهام خلال موسم 2005-2004، إذ شارك مع النادي اللندني في أغلب مباريات الموسم الأول بعدما كان يشرف على تدريب الفريق آنذاك الفرنسي جاك سانتيني المدرب السابق لليون والذي كان وراء التحاق عميد الأسود بالنادي اللندني، خاصة أنهما يعرفان بعضهما البعض على اعتبار أن النايبت بدأ مسيرته الإحترافية بنانت الفرنسي وهي الفترة التي كان فيها سانتيني مدربا للفريق.

    و بعد الانفصال عن المدرب سانتيني وتعيين مكانه مساعده الهولندي بول مارتن تغيرت الأمور بالنسبة لنور الدين النايبت، حيث أصبح مجرد لاعب احتياطي وفقد بذلك رسميته في صفوف النادي اللندني، حيث فضل عليه المدرب بول المدافع الشاب داوسون الذي كان معارا لفريق إيفرتون.

    ويكتنف الغموض الوجهة التي سيحط بها نور الدين النايبت الرحال، خاصة أنه يبلغ من العمر حاليا 36 سنة وأن بإمكانه مواصلة المشوار في الوقت الذي كانت أندية قطرية قد طالبت وده في أكثر من مناسبة، إضافة إلى رغبة مسؤولي فريقه السابق ديبورتيفو لاكرونا في الإستفادة من تجربته الطويلة في عالم الإحتراف من خلال شغله لمنصب تقني بالنادي الغاليسي.


    بيان اليوم
     
  13. Dj AbDeL

    Dj AbDeL BaD BoYs

    J'aime reçus:
    60
    Points:
    0
    Re : Un Coin Pour Les Fans Du Wydad Athletic Club (Le Club Maroc1 Le Plus Titré)

    معاقبة الوداد والرجاء باللعب بعيدا عن الدارالبيضاء


    قررت الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم معاقبة الوداد الرياضي والرجاء البيضاوي باللعب بعيدا عن الدار البيضاء، وذلك بعدم برمجة أية مباراة في ملعب المجمع الرياضي محمد الخامس لما تبقى من الموسم الرياضي الحالي.

    وتقرر إجراء المباراتين المتبقيتين للفريقين في إطار دوري المجموعة الوطنية لكرة القدم نخبة الدرجة الأولى في ملعب المجمع الرياضي الأمير مولاي عبد الله في الرباط بأبواب مغلقة وبدون جمهور.

    وأشار بيان صادر عن الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، وموقع من طرف أحمد عموري رئيس لجنة البرمجة بالمجموعة الوطنية، إلى أن هذا القرار اتخذ عقب اجتماع لجنة مشتركة بين الجامعة والمجموعة لدراسة تداعيات "أحداث الشغب والعنف التي شهدها ملعب المجمع الرياضي محمد الخامس في المباريات الأخيرة، وتبعا لما خلفته من صور سلبية وبعيدة عن الروح الرياضة وأخلاقها".

    ولم يشر البيان الذي حصلت "الصحراء المغربية" على نسخة منه إلى مباراة بعينها، لكن مصادر مقربة من الجامعة أكدت أن الأمر يتعلق بمباراة الديربي الرجاء والوداد، الأربعاء الماضي، فيما اعتبرت مصادر أخرى أن ما حدث في مباراة الوداد ضد حسنية أكادير أول أمس الأحد، كان بمثابة النقطة التي أفاضت الكأس.

    واتخذ القرار، حسب البيان المذكور، "حفاظا على سلامة الممارسة الرياضة وحمايتها من بعض التصرفات التي تتسبب في خسائر متعددة داخل وخارج الملعب"، وكذا "حماية للناديين العريقين من استفحال أعمال الشغب والعنف التي تعتبر دخيلة ومنافية لقيم وأخلاق الرياضة والمجتمع"

    واستندت اللجنة المشتركة في قرارها إلى أحكام ومقتضيات الأنظمة العامة للجامعة الملكية المغربية لكرة القدم وبالأخص منها البند 10 .2 الذي "يخول للجن الجامعة صلاحية اتخاذ القرارات الملائمة ضد كل تصرف محظور وغير قانوني".

    وسيواجه الوداد في الأسبوع التاسع والعشرين أولمبيك خريبكة في ملعب الفوسفاط ويستضيف في الأسبوع الثلاثين والأخير النادي المكناسي في الرباط دون جمهور، فيما يستقبل الرجاء الاتحاد الزموري للخميسات في الرباط بأبواب مغلقة، قبل أن يواجه الجمعية الرياضية السلاوية في القنيطرة.

    وتوقعت مصادر مطلعة أن يكون مشجعون لفريق الوداد تجهل هويتهم وراء الحريق الذي شب في مقر الجامعات بالمجمع الرياضي محمد الخامس في الدارالبيضاء، 15 دقيقة قبل نهاية مباراة فريق الوداد الرياضي لكرة القدم وحسنية أكادير برسم منافسات الأسبوع 28 لدوري المجموعة الوطنية لكرة القدم نخبة الدرجة الأولى والتي انتهت بالتعادل هدف لمثله.

    وقالت مصادر متطابقة من الجامعات الكائنة في مدرجات الباب 10، إن مجهولين استغلوا غياب مسؤولي الجامعات، الجيدو، والمصارعة والمسايفة، والكرة الطائرة، واقتحموا الباب الرئيسي وأضرموا النار في خزانة الأرشيف للجامعة الملكية المغربية للمصارعة، قرب مقر جامعة الجيدو.

    وأكد مصدر مسؤول بالوقاية المدنية الخبر، مشيرا إلى أن عناصر الإطفاء التي كانت في عين المكان تدخلت وأخمدت النيران بسرعة، وحالت دون انتشارها إلى مقر الجامعات

    وأضاف المصدر أن الوقاية المدنية تدخلت أيضا لنقل خمسة جرحى نتيجة التدافع والازدحام في الملعب، إلى قسم المستعجلات في المركز الجامعي الاستشفائي ابن رشد.

    الصحراء المغربية : 30 ماي 2006
     
  14. Dj AbDeL

    Dj AbDeL BaD BoYs

    J'aime reçus:
    60
    Points:
    0
    Re : Un Coin Pour Les Fans Du Wydad Athletic Club (Le Club Maroc1 Le Plus Titré)

    وداد المسايفة ينظم حفل تكريم للأبطال


    نظم نادي الوداد الرياضي للمسايفة، يوم السبت بأحد فنادق الدار البيضاء كعادته كل سنة، حفل تكريم أبطال النادي الذين أبانوا خلال الموسم المنصرم والحالي عن حضور قوي وفعال خلال البطولات الوطنية التي عاد بعضها إلى العناصر الودادية.

    حضر هذا الحفل البهيج بالإضافة إلى أعضاء الوداد للمسايفة، رئيس المكتب المديري السيد أحمد زكي ورؤساء فروع الوداد، وكذا أعضاء المكتب المديري، ولاعبي الوداد بالإضافة إلى أسر أطفال مدرسة الوداد بالاضافة جمعية أولياء تلاميذ وأطر مدرسة "الفقيه زويتين" التي يعتزم فرع الوداد للمسايفة ربط شراكة معها لتلقين هذه اللعبة النبيلة بين التلاميذ.

    بعد كلمة الافتتاح لرئيس الفرع السيد ناهي محمد التي هنأ فيها اللاعبين وحثهم على المزيد من العطاء، تم توزيع الجوائز على الأبطال كما تقدم البطل رياض نبيل (الفائز ببطولة المغرب للشبان) بكلمة شكر إلى أعضاء المكتب وكذا الأطر التقنية على المجهودات التي يبذلونها للرقي بمستوى المسايفة الودادية.

    وفي كلمة ختامية توجه الحاج الطيب الفشتالي رئيس فرع كرة القدم بكلمة تشجيعية لأبطال الوداد للمسايفة متمنيا لهم التوفيق في مشوارهم الرياضي.


    بيان اليوم
     
  15. Dj AbDeL

    Dj AbDeL BaD BoYs

    J'aime reçus:
    60
    Points:
    0
    Re : Un Coin Pour Les Fans Du Wydad Athletic Club (Le Club Maroc1 Le Plus Titré)

    ديربي الرجاء ـ الوداد:الفاتورة أكبر من التعادل···


    لم تنحصر مخلفات ديربي الدار البيضاء بين الوداد والرجاء في نتيجة التعادل وتتويج الوداد بطلا في الموسم الرياضي وتفاعل جماهير الطرفين في الملعب وخارجه··· ويبدو أن الفاتورة ثقيلة كالعادة من حيث الاصابات·

    انتهت المباراة مسجلة حضور 28.000 متفرج أدوا مقابل التذاكر خلفوا 868.645.00 درهم في صندوق مالية الرجاء وتخصم منه نسبة حوالي 30 في المائة لتغطية تكاليف التنظيم؟!؟

    و الأرقام لا تترجم عدد الحضور في الملعب؟ وبشريا خضع اللاعب اشكيليط (الرجاء) لعملية جراحية إثر كسر أربعة أصابع في قدمه اليمنى وستغيبه الاصابة أكثر من أربعة أشهر.

    كما أصيب الحارس عتبة الرجاء في كتفه الأيمن ويتلقى العلاج بعد الكشف الطبي ويتماثل للشفاء في مدة لن تقل عن أسبوعين وتعرض المدافع بنشريفة (الوداد) لاصابة في قدمه اليمنى ويحمل الضماد وفي المساء بعد المباراة إنهار المدرب أوسكار فيلوني إثر وعكة صحية نقل إثرها الى المصحة حيث يرقد تحت العناية المركزة بسبب ألم في القلب ويخضع للفحص الطبي لمدة خمسة أيام·

    وأكد مصدر رجاوي أن الفوضى طالت التنظيم رغم الجهود المبذولة حيث تعرضت الصناديق التي أحدثها فريق الرجاء لبيع التذاكر وتسهيل اقتنائها للهجوم وتم قلب بعضها وتعرض للمشتغلين في بعضها للتهديد بالسلاح الأبيض؟!؟ وكالعادة لم يسلم الشارع العام من الأيادي الآثمة وأكوام الزجاج المنتشرة به تترجم الاعتداءات التي طالت الحافلات وغيرها·

    ومرة أخرى يؤكد الديربي إقبال الجمهور على المواعيد الكبرى واستمرار رواد الشغب على حالهم؟!؟ فإلى أين؟؟



    بيان اليوم
     
  16. Dj AbDeL

    Dj AbDeL BaD BoYs

    J'aime reçus:
    60
    Points:
    0
    Re : Un Coin Pour Les Fans Du Wydad Athletic Club (Le Club Maroc1 Le Plus Titré)

    أخبار سبقت الديري 100


    صرح رئىس فريق الرجاء البيضاوي حميد الصويري قبل لقاء الرجاء أمام الجيش والذي أبعد الرجاء بصفة رسمية عن المنافسة على لقب البطولة بأنه يعد الجماهير الرجاوية بأن لقب الموسم القادم سيكون من نصيب الرجاء·

    كعادته لم يكشف المدرب البرتغالي لفريق الوداد خوصي روماو عن التشكيلة الرسمية التي سيواجه من خلالها الرجاء إلا في مستودع الملابس قبيل بداية اللقاء·

    كان هدف اللاعب الودادي محمد مديحي في مرمى المنتخب الأمريكي فأل خير على فريق الوداد قبل مواجهته لفريق الرجاء·

    أكد اللاعب أمين الرباطي الذي لم يرافق الفريق الوطني إلى الولايات المتحدة الأمريكية والذي بقي يخضع للترويض على يد الكيني جمال ميري، بأن الديربي سيطبعه الحماس والندية وسيعرف أهداف كثيرة بالرغم من خروج الرجاء من السباق على اللقب·

    في دردشة قصيرة مع اللاعب عبد الحق آيت العاريف أكد هذا الأخير بأنه إشتاق كثيرا لمركب محمد الخامس وأنه سيتابع الديربي من أجل إعادة الذكريات الجميلة التي قضاها مع الوداد·

    مازال الحارس يونس عتبة يعاني من الإصابة في الكعب، حيث أنه يخضع حاليا لعملية الترويض قبل لقاء الديربي·

    عبر اللاعب هشام مصباح هو الآخر على أن الغلبة ستكون للرجاء خلال هذا الديربي وأن اللقاء لن ينتهي بالتعادل·

    بأحياء درب السلطان شوهد على جدران بعض المنازل علامات منقوشة تحمل شعارات الوداد·

    مازال فريق الرجاء لم يتوصل بالمليار سنتيم من الإتحاد العربي في إنتظار خصم الغرامات التي على ذمة الرجاء في المنافسة، كما أن نزول قيمة الدولار فإن الرجاء لن يتوصل بالمليار كاملا بعد صرفه إلى الدرهم·

    إجتمع المدرب أوسكار باللاعبين يوم الثلاثاء الماضي وأكد لهم بأن هذا الديربي يبقى لقاء عاديا بالنسبة لهم وسيخوضونه كباقي اللقاءات السابقة·

    إجتمع المدرب خوصي روماو باللاعبين يوم الإثنين الماضي من أجل دراسة التكتيك الذي سيخوض به لقاء الديربي، والهدف هو الحسم النهائي في موضوع لقب البطولة·

    أكد مصدر مقرب من فريق الرجاء البيضاوي بأن الناخب الوطني امحمد فاخر سيستدعي مستقبلا كل من زكرياء الزروالي وعبد الصمد شاهيري للدخول في معسكر المنتخب الوطني وكذلك الشأن مع اللاعب مراد فلاح من الوداد·

    مباشرة بعد عودة لاعبي الوداد من المعسكر الذي خاضه الفريق بمدينة سطات اجتمع المكتب المسير مع اللاعبين بفندق السويس وتم منحهم جميع مستحقاتهم، وذلك صباح يوم الديربي·

    حسب المعلومات التي توصلنا بها من مطار محمد الخامس فإن وفد المنتخب المغربي سيصل إلى أرض الوطن على الساعة الثانية عشرة زوالا من أمس الأربعاء قادما من الولايات المتحدة الأمريكية، مما يعني أن رئىس الرجاء قد حضر لقاء الديربي·

    توصل المدرب خوصي روماو مدرب الوداد بعدة عروض من مجموعة من الأندية من السعودية وقطر والإمارات، لكنه رفضها إلى حين انتهاء مهمته مع الوداد·

    إتصلت الإدارة التقنية لفريق الوداد بالمدير التقني للدفاع الحسني الجديدي عبد الحق بيهي من أجل أخذ معلومات عن الفريق التوركي قبل مواجهته الأحد الماضي·

    طالب اللاعب هشام اجويعة من فريقه الأصلي مجد المدينة بمستحقاته التي مازالت في ذمة الفريق وخصوصا قيمة الصفقة التي انتقل بموجبها من المجد إلى الوداد·

    قطع اللاعب السينغالي إبراهيما توري وعدا على نفسه بالتسجيل في مرمى الرجاء، ويعتبر هذا أول ديربي لهذا اللاعب·

    حضر المدرب عبد الرحيم طاليب لقاء الديربي، حيث أشرف على الحصة التدريبية لفريقه الدفاع الحسني الجديدي قبل أن ينتقل في المساء لمركب محمد الخامس

    رغم الإصابة التي يعاني منها اللاعب حسن الداودي على مستوى الركبة فإنه شارك زملائه في هذا الديربي·

    صرح رئىس الوداد الحاج الطيب الفشتالي بأن كل من الوداد والرجاء هما أصدقاء وأحباب قبل كل شيء، وأنه تربط علاقة طيبة بين الطرفين، والديربي يبقى لقاء في كرة القدم لا غير،

    جريدة االمنتخب

     
  17. Dj AbDeL

    Dj AbDeL BaD BoYs

    J'aime reçus:
    60
    Points:
    0
    Re : Un Coin Pour Les Fans Du Wydad Athletic Club (Le Club Maroc1 Le Plus Titré)

    الرجاء البيضاوي - الوداد البيضاوي : 1ـ1 اللويسي يمنح اللقب للوداد


    حسم المدافع هشام اللويسي أمر اللقب، وألغى لعبة الحسابات، حين ناب عن المهاجمين وسجل هدف التعادل في الرمق الأخير من عمر اللقاء الذي كشف عن قوة الفريقين وعدم تأثر الديربي بالمراتب·

    كان الرجاء البيضاوي أقرب إلى الإنتصار، لولا التراجع الرهيب في الأنفاس الأخيرة ومحاولة تدبير إنتصار صغير، بل إن مهاجمه بيضوضان فوت على الرجاء حسم النتيجة نهائيا حين أهدر فرصا لا يهدرها إلا المبتدئون·

    على الرغم من الظرفية التي طوقت اللقاء الكلاسيكي، وصعوبة إيجاد الإيقاع الملتهب خارج نهايات الأسبوع، وحالة الصقيع التي تسربت للمواجهة بعد تأخر الرجاء عن ركب المنافسة، فإن الديربي ظل وفيا لصخبه وهيجانه، حيث كان الإستقطاب الجماهيري بنفس الكيف ونفس الإبهار، إذ ظلت المدرجات وفية لتموجاتها العجائبية، ولشتائهما أيضا، بالرغم من غياب نجوم حمراء وخضراء كنادر، مديحي، العلودي، مسلوب·

    في لقاءات الديربي يكذب المنجموم دوما حتى ولو صدقوا، فهو محطة منفلتة من التكهنات هاربة من منطق التوقعات، وإن كان البطل في الموعد، تلك هي توابل نهائي إستثنائي بكل المقاييس·

    لم تكن المباراة في حاجة لفترة جس النبض، إذ إنخرط اللاعبون سريعا في معركة يعرفون أنها تساوي أكثر من ثلاث نقط، وباشروا غاراتهم على إيقاع جماهيري رهيب·

    منذ الدقيقة الأولى قدم الرجاء البيضاوي إشارات القوة، فقد باغت اللاعب الشهيري دفاع الوداد، واخترق بعزف منفرد آخر الخطوط ليجد نفسه وجها لوجه مع الحارس موزاكي، الذي طرد الإرتباك وأظهر جاهزيته للحدث·· جاء رد فعل الوداد ضعيفا وهادئا إلى أبعد حد، حيث ترك المجال لسيطرة خضراء، ومارس حقه في الدفاع عن النفس، وتفادي ضربة موجعة تحول حلو اللقب إلى سراب، وتؤجل الأعراس الجاهزة·

    تبين منذ الوهلة الأولى أن الوداد يمارس رقابة لصيقة (رجل لرجل) ويعتمد على إمدادات من الوراء بحثا عن رأس توري الذي لا يستعمل رأسه ويكتفي بضربات مقص "حافية" بل إن وجود الحارس عتبة في إجازة لمدة 37 دقيقة يكفي للإستدلال على هشاشة النهج الهجومي للوداد، بل إن اللاعب ماييغا كاد أن يترجم جهود زملائه، حين انفرد بالحارس موزاكي، إلا أن هذا الأخير كان له رد فعل سريع على دفعتين·· ولقد استغل لاعبو الرجاء الفراغ الملموس على مستوى الممر الأيمن للوداد ليحولوه إلى معبر آمن نحو مرمى الحارس الذي اختار نفس هندام لمياغري ونفس رباطة الجأش·

    حين استعصى على الوداد بلوغ معترك الرجاء، وتأكيد أحقيته بالمرتبة التي يحتلها والسيطرة المطلقة على مجريات بطولة عرجاء، إنتفض الجمهور الآخر معلنا سخطه على بطولة لا تنتج الفرجة والإبداع، وبدا عليه نوع من الإستخفاف بقيمة الدوري المحلي مرددا عبارة "البطولة خذوها" في إشارة لأهمية الديربي الذي يساوي الفوز به لقبا مزدوجا·

    إنتهت الجولة الأولى دون أن تمتع الوداد أنصارها وخصومها، وتبين أن الحسم مؤجل إلى الشوط الثاني، إذ لم يعد يفصل الحمراء على الحلم الكبير إلا 45 دقيقة·· ولأن المدرب خوصي روماو يعي جيدا أهمية الهجوم في بناء الأحلام السعيدة خاصة في لعبة كرة القدم، فإنه زج باللاعب جويعة ليشكل ثالوثا هجوميا إلى جانب السعيدي وتوري·

    لكن مع بداية الجولة الثانية·· تمكن المهاجم مايغا من "اصطياد" ضربة جزاء نفذها بنجاح العميد جريندو·· على دفعتين·· مسجلا هدف السبق الذي صالح به الذات والجماهير الرجاوية وأكد أنه أهدر ضربة جزاء في الجديدة مسألة ليس إلا··

    مرت من زمن اللقاء خمسون دقيقة وظل الوداد على حالة التثاؤب، بل إن المدرب روماو إنتبه متأخرا لعطالة قطع غيار الهجوم فدعمها ثانية بالمهاجم بورجي لتقديم امتياز عددي من شأنه أن يغلب الكفة الحمراء·

    إنتظرنا إلى حدود منتصف الجولة الثانية، ليستفيق البطل من غفوته، حيث استحضر الوداديون كل أسلحتهم الهجومية بحثا عن تعادل يصنف في خانة "أقل الأضرار"، بل أن المباراة شهدت في أطوارها الأخيرة إصطدامات عديدة نتج عنها توثر الأعصاب وإصابات في الأجساد وليس في الشباك·

    مما اضطر معه الحكم الكزاز إلى إشهار العديد من البطائق الصفراء لتهدئة الأوضاع وفرملة الأقدام المنفلتة··

    وحين كان اللقاء يلفظ آخر أنفاسه سجل المدافع اللويسي هدفا جميلا بتسديدة قوية من بعد 22 مترا تابعها الحارس كوحا البديل لعتبة بملامح غامضة·

    ألهب الهدف حماس الجماهير الودادية مقابل هيستيريا غضب في المدرجات الخضراء، التي شعرت بالخذلان وهي تتلقى هدفا "غادرا" في نهاية المقابلة·

    كان طبيعيا أن تنفلت الأعصاب ويستبدل اللاعبون العناق باللكمات، لكن الحكم الكزار عالج الموقف ببطاقتين أرسلتا ياجور والسقاط إلى المستودع·

    تعادل الغريمان لكن التعادل لدى الوداديين أكبر من مجرد نقطة في حساب البطولة، بل هي البطولة في أحلى تجلياتها·

    هنيئا للوداد باللقب، شكرا للرجاء التي أمتعت وكانت تستحق شيئا آخر غير التعادل

    الملعب: مركب محمد الخامس

    الحكم: الكزار

    الجمهور: حوالي 40 ألف متفرج

    الشوط الأول: 0ـ0

    الإنذارت: عبد الفتاح ـ بيضوضان (الرجاء)

    توري ـ لبرازي ـ السعيدي ـ اللويسي ـ فلاح (الوداد)

    الهدفان: جريندو (د50 ض·ج) الرجاء ـ اللويسي (د90) الوداد

    الطرد: السقاط (الوداد) ـ ياجور (الرجاء)

    تنقيط المباراة: 10/5.5

    الرجاء: عتبة (كوحا د87) ـ السليماني ـ الزروالي ـ جريندو ـ اشكيليط ـ (بكاري د56) الداودي ـ سعيد عبد فتاح ـ مايغا (ياجور د90) ـ ناطير ـ بيضوضان ـ الشهيري

    المدرب: أوسكار فيلوني

    الوداد: موزاكي ـ فلاح ـ السقاط ـ اللويسي ـ طلحة ـ بنشريفة (بورجي د60) ـ لبرازي ـ منقاري (جويعة د54) ـ كوصو ـ السعيدي (عودان د98) ـ توري

    المدرب: خوصي روماو

    جريدة االمنتخب:

     
  18. Dj AbDeL

    Dj AbDeL BaD BoYs

    J'aime reçus:
    60
    Points:
    0
    Re : Un Coin Pour Les Fans Du Wydad Athletic Club (Le Club Maroc1 Le Plus Titré)

    الوداد العريقة تعود لمعانقة اللقب بعد 14 سنة من الغياب


    أحرز فريق الوداد البيضاوي لقب لبطولة الحادي عشر في تاريخه , بعد هدف تاريخي للاعب هشام اللويسي في الوقت الميت من مباراة الديربي الكلاسيكية رقم مائة، التي إحتضنه مركب محمد الخامس مساء الأربعاء الماضي.

    تميزت بداية اللقاء بضغط قوي وإندفاع لعناصر الرجاء إتجاه مرمى حارس الوداد إسماعيل أملاح، وإستطاع اللاعب الشاهيري في الدقيقة الخامسة تجاوز المدافعين بعد تبادل الكرة مع ناطر والتسديد، لكن كرته مرت محاذية للمرمى.

    وتميز أداء العناصر الودادية منذ الدقائق الأولى للشوط الأول بإنعدام التركيز وكثرة التمريرات الخاطئة، وأيضا قلة الإستحواذ على الكرة وسط الميدان.

    وكاد اللاعب مايغا أن يسكن كرة في الشباك الودادية بعد كرة مرتدة من ضربة حرة للاعب ناطر في الدقيقة 15، كما هدد مايغا الشباك مرة أخرى في الدقيقة 19بعد هجوم مضاد قاده العميد جريندو، وإستمر هذا الضغط المكثف طيلة نصف الساعة الأولى، وقد إعتمدت العناصر الرجاوية على التسربات من خلال الجناحين بواسطة كل من ناطر والسليماني و أحيانا اللاعب فتاح.

    وفي الشوط الثاني إستمر الضغط الرجاوي على مرمى الوداديين من أجل تسجيل هدف السبق، وتأتى لهم ذلك بضربة جزاء في الدقيقة 50، بعد إسقاط الحارس أملاح للاعب مايغا داخل منطقة الجزاء، وتكلف بتنفيذها مرتين جريندو.

    وقامت العناصر الودادية بعد هذا الهدف بعدة هجومات مرتدة لتسجيل هدف يمكنهم من الخلاص وضمان الفوز باللقب، وكاد اللاعب جويعة أن يسجل في الدقيقة 62 إلا أن كرته مرت بمحاذاة مرمى عتبة.

    و إعتمد اللاعبون الوداديون طريقة الشرود للحد من خطورة العناصر الرجاء، وقام المدرب روماو بإخراج المدافع بنشريفة في الدقيقة 70 وتعويضه ببورجي قصد تحريك الهجوم، وبالفعل خلق التغيير عدة فرص كان الحارس عتبة يتصدى لها باستمرار.

    وفي الدقائق الأخيرة من اللقاء سيصعد كل اللاعبين الوداديين لمساندة الهجوم رغبة منهم في إنهاء رحلة البحث عن اللقب في الديربي رقم مائة، وعدم إنتظار مفاجآت الدورات القادمة، وليتمكن المدافع الأوسط هشام اللويسي في الوقت الميت من المباراة من تسجيل هدف جميل على بعد 25 متر من المرمى، أشعلت على إثره الأفراح بمدرجات "الحمر"·

    و إستمرت الإحتفالات بمدرجات الجمهور الودادي أكثر من ساعة بعد نهاية اللقاء، وذلك إحتفاءا بلقب عزيز غاب عن خزانة الفريق مدة 14 سنة، ويحمل الرقم 11 في تراتبية البطولات التي حصل عليها، هنيئا للوداد على هذا الانجاز التاريخي·

    بيان اليوم
     
  19. Dj AbDeL

    Dj AbDeL BaD BoYs

    J'aime reçus:
    60
    Points:
    0
    Re : Un Coin Pour Les Fans Du Wydad Athletic Club (Le Club Maroc1 Le Plus Titré)

    بالعين المجردة


    قام بعض المشاغبين من الجمهور قرب الباب 14 بمهاجمة بائع التذاكر بالسكاكين والعصي، محاولين أخذ التذاكر والأموال الموجودة لديه، ولولا تدخل رجال الأمن في الوقت المناسب لحصل ما لا تحمد عقباه.

    تم خلال هذا اللقاء تفعيل نظام المراقبة بواسطة الكاميرات الموضوعة في عدة أماكن من الملعب، وذلك لضبط المشاغبين في المدرجات، لكن أي تدخل على إثرها لم يتم , نظرا لكثافة الحضور. الجمهور الذي حضر اللقاء قدرته بعض المصادر بالملعب بـ 70 ألف متفرج، البعض أدى التذاكر، والبقية فضلت الإنتظار حتى فتح الأبواب، أو القفز فوق الأسوار في غفلة من رجال الأمن.

    رغم الحملات التحسيسية التي تقوم بها جمعيات المحبين ووسائل الإعلام، إلا أن الكلمات النابية والساقطة مازالت تتردد بين الجماهير الودادية و الرجاوية على السواء، مما يسيء لسمعة الفريقين وكرة القدم المغربية.

    أشارت مصادر طبية من فريق الرجاء البيضاوي أن الحارس "عتبة" أصيب في كتفه إصابة بالغة، بعدما اصطدم بمهاجم فريق الوداد "برجي" عند التقاطه لكرة في منطقة الجزاء، وأن الإصابة قد لاتمكنه من المشاركة في لقاءات البطولة المتبقية.

    خصصت شركة "نقل المدينة" بتنسيق مع قوات الأمن حافلات خاصة لنقل الجماهير، لكن أغلب هذه الحافلات وصلت إلى محطاتها الأخيرة مهشمة النوافذ، وقد شوهد الزجاج المتناثر في عدة شوارع بمنطقة درب السلطان ودرب غلف.

    لم تسع المدرجات المخصصة لفريق الوداد الجمهور الكثيف الذي حج لمشاهدة فريقه، وقد أصيب بعض المشجعين الوداديين بحالات إغماء نظرا للازدحام الشديد عند الخروج، وقد تم نقلهم إلى المستشفيات لتلقي العلاج.

    وعد "الطيب الفشتالي" رئيس فريق الوداد البيضاوي اللاعبين بمبلغ 10 آلاف درهم، كمنحة للتعادل في هذا اللقاء وإحراز اللقب، وأكد لوسائل الإعلام عقب نهاية المباراة أنها ستصرف لهم في القريب العاجل.

    صفق جماهير الرجاء عند نهاية اللقاء لفريقها بحرارة، رغم إستقبال مرماهم لهدف ودادي في الوقت الميت من المباراة, وذلك للأداء الجيد الذي قدمه النسور الخضر.

    بيان اليوم
     
  20. Dj AbDeL

    Dj AbDeL BaD BoYs

    J'aime reçus:
    60
    Points:
    0
    Re : Un Coin Pour Les Fans Du Wydad Athletic Club (Le Club Maroc1 Le Plus Titré)

    الوداد آمنت باللقب وأجهدت نفسها من أجل تحقيقه


    جمع الديربي رقم 100 بين قطبي الدارالبيضاء في مواجهة ساخنة تختلف عن سابقاتها كما وكيفا: عناصر جديدة تلعب الديربي لأول مرة، طموحات الفريقين متفاوتة من حيث الاستحقاق، فالوداد كان يكفيه التعادل ليتوج بطلا، في حين فريق الرجاء كان مطالبا بالفوز لرد الاعتبار لجمهوره بعد الكبوة غير المنتظرة أمام الجيش الملكي الأحد الماضي.

    أعطى الحكم الدولي محمد الكزاز الانطلاقة بسيطرة رجاوية بغية إحراز هدف السبق، إلا أن الدفاع الودادي كان متراصا، وكان الفريق الأحمر يقوم بين الفينة والأخرى بمرتدات كانت تنقصها الفعالية و اتسمت الجولة الأولى في معظم فتراتها بالرتابة، اللهم حماس الجمهور الذي كان حاضرا بتشجيعاته المتوالية.

    وقد كان بإمكان بيضوضان، مايكا، شهيري، الداودي، استغلال الفرص التي أتيحت لهم لإحراز هدف السبق انطلاقة الشوط الثاني عرفت نفس الإيقاع : اندفاع رجاوي واستماتة ودادية، إلا أن الدقيقة (48) أعطت ضربة جزاء للرجاء، بعد إسقاط مايكا من طرف الحارس حكيم موزاكي، ضربة جزاء احتج عليها الوداديون بدعوى أن الحارس لعب الكرة، ولم يقصد عرقلة المهاجم ضربة جزاء أنيطت مسؤولية تنفيذها لجريندو الذي سجل هدف السبق الهدف كان نقطة تحول في اللقاء، حيث نزل الوداديون بكل ثقلهم على مرمى الحارس عتبة، خصوصا بعد إقحام كل من بورجي وزكرياء عودان وجويعة، الذين ضخوا دما جديدا على مستوى خط الوسط والأمامي وكان بإمكان الوداد إحراز هدف التعادل في مناسبات عدة لولا التسرع وعدم التركيز، والتدخلات الناجحة للحارس عتبة الذي أصيب وعوض بإسماعيل كوحا وظل الوضع على ما هو عليه ، وحين اعتقد الجميع أن حسم لقب البطولة سيؤجل الى الدورات المقبلة.

    وفي الوقت بدل الضائع من اللقاء، وبالضبط في الدقيقة 97 ،أرسل اللاعب هشام اللويسي قذيفة من بعد 25 مترا تقريبا استقرت على إثرها الكرة في الزاوية 90 للحارس كوحا هدف سيظل عالقا في أذهان الوداديين لروعته من جهة، ولكونه حسم اللقب للوداد من جهة ثانية لتنطلق الاحتفالات بالمدرجات نشوة بالفوز والتتويج باللقب من طرف كل مكونات الوداد: جمهور، لاعبون، طاقم تقني ومسيرون، اللقب الذي غاب لمدة 13 سنة إلا أن النقطة السوداء التي سجلت خلال اللقاء هي عدم امتثال بعض اللاعبين لقرارات الحكم ، كالتصرف الذي صدر من محسن ياجور، عندما أشهرت في حقه بطاقة رفقة اللاعب السقاط من الوداد، بعد شجار نشب بينهما، حيث انهال بالركل على اللوحات الإشهارية بطريقة هيستيرية لا تمت إلى الأخلاق الواجب التحلي بها.

    جريدة الإتحاد الإشتراكي
     

Partager cette page